بيكيه: برشلونة لا يُقهَر وأتلتيكو مدريد لا يزعجنا – إرم نيوز‬‎

بيكيه: برشلونة لا يُقهَر وأتلتيكو مدريد لا يزعجنا

بيكيه: برشلونة لا يُقهَر وأتلتيكو مدريد لا يزعجنا

المصدر: برشلونة - إرم نيوز

أكد جيرارد بيكيه مدافع برشلونة ، أن هزيمة فريقه 2/1 يوم السبت الماضي في كلاسيكو الدوري الإسباني لكرة القدم أمام ريال مدريد، لم تثر أي شكوك داخل الفريق الكتالوني، الذي يشعر بأنه لا يمكن هزيمته عندما يقدم أداءه المعهود.

وقال بيكيه: ”من الناحية النفسية فهي هزيمة كأي هزيمة أخرى، رغم أننا لم نهزم خلال 39 مباراة متتالية، من الناحية البدنية فنحن مستعدون جيدًا أيضًا وأمامنا الآن فرصة فريدة لتقديم مباراة كبيرة“، في إشارة إلى اللقاء المرتقب غدًا الثلاثاء بين برشلونة وأتلتيكو مدريد في ذهاب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا.

وأضاف مدافع برشلونة قائلًا: ”لا يعترينا أي شك، أنا مقتنع تمامًا بأننا سنفوز بلقب الدوري وأننا سنقوم ببذل كل شيء حتى نصل إلى نهائي دوري الأبطال وحتى نفوز بكأس الملك أيضًا“.

وتابع بيكيه، صاحب الهدف الوحيد لبرشلونة أمام ريال مدريد: ”لدينا فريق يعج بالعديد من اللاعبين الأفضل في مراكزهم على مستوى العالم، وهكذا عندما تلتفت حولك وترى الموجودين تشعر أنه لا أحد يمكنه تحقيق الفوز علينا“.

وأشار بيكيه إلى أن مباراة أتلتيكو مدريد في دوري الأبطال هي أفضل فرصة لتجاوز عثرة السقوط أمام الغريم التاريخي لفريقه في الدوري الإسباني والمضي قدمًا نحو تحقيق هدف الفوز بالثلاثية مرة أخرى.

واستطرد قائلًا: ”هذه هي المباريات التي تثير حماسنا بالفعل، ما يروق لنا هو خوض تحدي مثل الذي ينتظرنا يوم الثلاثاء أمام منافس كبير مثل أتلتيكو مدريد بعد خسارتنا لمباراة سيئة على ملعبنا، نريد أن نوضح مرة أخرى لماذا فزنا بكل شيء“.

وأعرب قلب دفاع برشلونة عن ثقته بفوز فريقه غدًا على أتلتيكو مدريد إذا توافرت كل العوامل الضرورية لهذا الفوز، مشيرًا في الوقت نفسه إلى أن ثقته هذه لا تقلل من احترامه للفريق، الذي يدربه المدير الفني الأرجنتيني دييغو سيميوني.

وأوضح قائلًا: ”أتلتيكو مدريد لا يزعجنا، من المؤكد أنه يقدم موسمًا رائعًا، إنه الفريق الثاني في إسبانيا، يدافعون بشكل جيد في الخلف وينطلقون جيدًا أيضًا في الهجمات المرتدة وسيكونون أكثر تعقيدًا من ريال مدريد ولكن في النهاية ستكون الغلبة لنا“.

وشدد بيكيه على أن برشلونة سيجد طريقة مناسبة للفوز على ريال مدريد إذا ما التقى الفريقان مرة أخرى في دوري الأبطال.

ويرى مدافع برشلونة أن فريقه يحق له أن ينظر إلى أتلتيكو مدريد على أنه صاحب الحظوظ الأدنى في التأهل: ”نمتلك حظوظا أكبر قليلًا منهم، علينا أن نسيطر على الكرة وأن نمررها فيما بيننا بشكل سريع للغاية وأن نضيق عليهم الخناق بمساندة جماهيرنا منذ الدقيقة الأولى، إذا تضافرت كل هذه العوامل أعتقد ألا أحد يمكنه إيقافنا“.

وفي معرض رده على سؤال عن مستقبل زميليه البرازيلي نيمار والألماني تيرشتيغين مع الفريق الكتالوني، أجاب بيكيه قائلًا: ”نيمار لن يرحل عن البارسا، أنا أعرفه وأعرف أنه لن يرحل“.

وأكمل: ”تيرشتيغن سيبقى أيضًا، الجميع سعداء بالتواجد هنا، في هذه المدينة، مع هذه الجماهير، لدينا كل شيء وأنا مقتنع أن الجميع سيبقى“.

من جهته قال لويس انريكي المدير الفني لبرشلونة الإسباني أن لديه ”ثقة عمياء“ في لاعبيه قبل المواجهة المرتقبة لفريقه أمام أتلتيكو مدريد غدا.

وأضاف إنريكي: ”لدي فريق أثق فيه كل الثقة وأشعر بثقة عمياء في اللاعبين، سنبذل كل ما لدينا وبعد ذلك لا أعرف إذا كنا سنفوز أو لا ولكن الفريق يتمتع بمستوى جيد نظرًا لكل ما رأيناه طوال هذه الشهور“.

وتابع: ”قبل وقت طويل لم نختبر معنى الهزيمة وهذا يوضح مدى صعوبة هذا الأمر، الآن جميعنا يأمل في أن تشكل هذه الخسارة حافزًا لنا“.

ورغم الهزيمة، وصف مدرب الفريق الكتالوني أداء فريقه في الشوط الأول أمام ريال مدريد بالرائع.

كما أشار إلى أنه يشعر بالرضا عن المباراة التي قدمها لاعبوه، بعيدًا عن مشكلة غياب الدقة، التي أصابت فريقه عقب هدف التعادل لريال مدريد.

ويراهن إنريكي على نفس تشكيلة اللاعبين، التي خاض بها مباراة الكلاسيكو، للدفع بها أمام أتلتيكو مدريد، الذي يتمتع بتنوع أساليب لعبه.

واستطرد قائلًا: ”أتلتيكو مدريد فريق على مستوى عالٍ ولهذا فهو في المكان الذي يستحق، ولديه المدرب الأنسب وينافس بجانب برشلونة وريال مدريد رغم أنه لا يحظى بنفس الإمكانيات المادية“.

وأكمل: ”لديهم العديد من الخيارات لخلق مشاكل لنا، اعتادوا على تهديدنا من خلال انتقالهم من الدفاع للهجوم ومن خلال الكرات الثابتة، إنه فريق خطير للغاية ولهذا فهم متواجدون في دور الثمانية من دوري الأبطال ولهذا السبب أيضًا فهم من يطاردوننا في الدوري“.

وأكد لويس إنريكي أن جميع لاعبيه يتمتعون بحالة مثالية لمواجهة أتلتيكو مدريد في مباراة الغد، بما فيهم المثلث الهجومي المكون من (ميسي وسواريز ونيمار)، الذي لم يكن له وجودًا محسوسًا في مباراة الكلاسيكو.

واستطرد المدرب الإسباني قائلًا: ”إنهم ليسوا ماكينات، إنهم اللاعبون الأفضل في العالم، ولكن الأمر يتوقف عند هذا الحد ولا يتجاوز لاعتبارهم أشخاصًا لا يمكن التفوق عليهم“.

واختتم: ”بالنسبة لي ميسي لعب بشكل جيد للغاية، هو ونيمار وسواريز أيضًا، سأعيد ترديد الفكرة ذاتها يبدو لي انتقادهم بسبب 15 دقيقة فقدوا فيها التركيز أمرًا غير عادل وخارج حدود المنطق“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com