مورينيو: ثقة تشيلسي ارتفعت بعد البداية المخيبة للموسم

مورينيو: ثقة تشيلسي ارتفعت بعد البداية المخيبة للموسم

يشعر جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي أن ثقة فريقه قد ارتفعت بعد بداية مخيبة للموسم ويشعر بالتفاؤل بشأن التقدم في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم قبل اللعب في ضيافة مكابي تل أبيب الصهيوني غدا الثلاثاء.

وفاز تشيلسي 1/0 على نوريتش سيتي بهدف لدييجو كوستا يوم السبت الماضي لينهي سلسلة من ثلاث هزائم متتالية في الدوري الإنجليزي ويتقدم إلى المركز 15.

ويتأخر تشيلسي بثلاث نقاط عن بورتو متصدر المجموعة ويتقدم بنقطتين على دينامو كييف بينما لم يحقق الفريق الصهيوني أي فوز ضمن منافسات المجموعة السابعة بدوري الأبطال.

وقال مورينيو في مؤتمر صحفي اليوم الاثنين: ”لعبنا بشكل جيد أمام نوريتش وكذلك لعبنا بشكل قوي في المباريات السابقة عند الخسارة. يستعيد اللاعبون الثقة مجددًا.“

وأضاف: ”ندرك أننا حققنا نتائج سيئة لفترة من الوقت ونحن في حاجة إلى مواصلة الخروج بنتائج إيجابية من أجل سعادتنا وكبريائنا وبالطبع من أجل مشجعي تشيلسي.“

ويتعرض مورينيو (52 عاما) لضغوط متواصلة في الفترة الأخيرة وقال إن فرصة تشيلسي في الاحتفاظ باللقب تعد أشبه ”بمهمة مستحيلة“.

ويشعر مورينيو بالراحة بشأن تقدم تشيلسي في دوري الأبطال بعدما خسر مرة واحدة في أربع مباريات بتعثره أمام بورتو في 28 سبتمبر أيلول الماضي.

وقال المدرب البرتغالي: ”لم نحسم التأهل بعد لكن كل شيء بأيدينا. إذا لعبنا كما نلعب فسيكون بوسعنا تحقيق الفوز.“

وأضاف: ”الوضع سهل وإذا خسرنا سنصبح في مشكلة. إذا تعادلنا يمكننا حسم التأهل في الجولة الأخيرة. إذا فزنا سنملك فرصة جيدة لإنهاء منافسات المجموعة في المركز الأول.“

وسيخوض تشيلسي مباراته الأخيرة في دور المجموعات على أرضه أمام بورتو في التاسع من ديسمبر كانون الأول المقبل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة