ريال مدريد يهزم أتلتيكو ويتأهل لنصف النهائي الأوروبي

تأهل ريال مدريد إلى المربع الذهبي من البطولة القارية يأتي بإجمالي نتيجة مباراتي الذهاب والإياب، حيث انتهت مباراة الذهاب بالتعادل السلبي.

حسم ريال مدريد، اليوم الأربعاء، كلاسيكو العاصمة الإسبانية مدريد، بالفوز على ضيفه أتليتكو مدريد بهدف دون رد في إياب دور الثمانية من بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وبذلك، تأهل ريال مدريد إلى المربع الذهبي من البطولة القارية بإجمالي نتيجة مباراتي الذهاب والإياب، حيث انتهت مباراة الذهاب بالتعادل السلبي.

وسجل النادي الملكي هدف الفوز في الدقيقة 88 عن طريق المكسيكي خافير هيرنانديز.

وجاءت بداية الشوط الأول حذرة من جانب لاعبي الفريقين، حيث اضطر المدير الفني للريال، الإيطالي كارلو أنشيلوتي، إلى تغيير طريقة اللعب في ظل غياب الثلاثي الويلزي غاريث بيل، والفرنسي كريم بنزيما، والكرواتي لوكا مودريتش، للإصابة.

اعتمد ريال مدريد في بناء هجماته على تحركات الثنائي البرتغالي كريستيانو رونالدو، والكولومبي جيمس رودريغيز، إلا أن لاعبي أتليتكو مدريد نجحوا في تضييق المساحات على لاعبي الريال.

وجاءت أولى الهجمات الخطيرة لريال مدريد في الدقيقة 14 عندما سدد رونالدو كرة قوية مرت خارج المرمى.

ومع حلول الدقيقة 20، أحكم لاعبو أتليتكو مدريد سيطرتهم على مجريات اللقاء، وبادلوا المنافس الهجمات، وتوالت الفرص الضائعة من جانبهم.

واحتسب حكم اللقاء في الدقيقة 26 ركلة حرة لريال مدريد نفذها رودريغيز خارج المرمى، تلاها بخمس دقائق تسديدة من رونالدو تصدى لها الحارس السلوفيني يان أوبلاك ببراعة.

وأضاع رونالدو في الدقيقة 44 فرصة هدف شبه مؤكد عندما انفرد بالحارس أوبلاك، وسدد كرة قوية إلا أن حارس أتليتكو مدريد تصدى لها، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وجاء الشوط الثاني فقيرا في المستوى الفني والبدني من جانب لاعبي الفريقين، وواصل عدم التوفيق ملازمته لرونالدو الذي واصل مسلسل إضاعته للفرص.

وفي الدقيقة 69، أضاع كوكى فرصة تسجيل هدف في مرمى ريال مدريد، عندما تلقى كرة عرضية انقض عليها برأسه لتجد طريقها في أحضان الحارس إيكر كاسياس.

وشهدت الدقيقة 75 إشهار البطاقة الحمراء في وجه التركي أردا توران لحصوله على الإنذار الثاني، ليلعب أتليتكو مدريد بعشرة لاعبين.

وحاول لاعبو ريال مدريد استثمار النقص العددي في صفوف المنافس، وكادت أن تشهد الدقيقة 80 هدفا عندما سدد جيمس رودريغيز كرة قوية مرت إلى خارج المرمى.

ومع حلول الدقيقة 88، أهدى رونالدو الكرة إلى المكسيكي خافير هيرنانديز ليضع الكرة بسهولة في المرمى الخالي من حارسه مسجلا هدف الفوز.

ولم تنجح محاولات أتليتكو مدريد في تسجيل التعادل لتنتهي المباراة بفوز الريال بهدف نظيف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com