هل أصبح فان دايك مرشحًا للكرة الذهبية بعد تتويجه بدوري أبطال أوروبا؟

هل أصبح فان دايك مرشحًا للكرة الذهبية بعد تتويجه بدوري أبطال أوروبا؟

المصدر: نورالدين ميفراني وفريق التحرير - إرم نيوز

اختير المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك أفضل لاعب في نهائي دوري أبطال أوروبا، الذي جمع فريقه ليفربول المتوج باللقب أمام توتنهام في ملعب واندا ميتروبوليتانو في مدريد، مساء السبت.

وأضاف المدافع الهولندي الجائزة لمستواه المميز خلال الموسم الماضي في ليفربول، حيث اختاره اللاعبون أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال الموسم الذي أنهاه ليفربول في المركز الثاني.

وبحسب صحيفة ”ماركا“، فإن التقدير الكبير الذي يحصل عليه المدافع الهولندي يجعله مرشحًا بقوة لجائزة الكرة الذهبية، خصوصًا أن منتخب بلاده سيخوض نهائيات دوري الأمم الأوروبية في البرتغال حيث يواجه في نصف النهائي منتخب إنجلترا، وحال عبوره للنهائي يواجه الفائز من البرتغال وسويسرا.

وحال تتويجه باللقب الأوروبي القاري رفقة منتخب بلاده، ينتظر فان ديك أيضًا السوبر الأوروبي أمام تشيلسي والدرع الخيرية (السوبر الإنجليزي) أمام مانشستر سيتي، وهي ألقاب قد تخدمه في التصويت على جائزة الكرة الذهبية لعام 2019.

وقال فان دايك عن إمكانية ترشيحه للجائزة: ”الكرة الذهبية؟ أعتقد أن ميسي هو أفضل لاعب في العالم“.

وأضاف في تصريحاته خلال المؤتمر الصحفي: ”ميسي هو أفضل لاعب في العالم، وهو من يستحق حصد الكرة الذهبية“.

وواصل: ”لا أفكر على الإطلاق في أمر الكرة الذهبية“.

وأردف ضاحكًا: ”ولكن إذا أعطوني الجائزة، سآخذها بكل تأكيد“.

واستدرك: ”ولكنني أعتقد أن ميسي هو أفضل لاعب في العالم سواء لعب نهائي الأبطال أو لم يلعب، فهو الأفضل في العالم“.

ولعب فان دايك، صاحب الـ 27 عامًا، 50 مباراة مع ليفربول هذا الموسم، ونجح في تسجيل 6 أهداف وصناعة 4.

دفاع ليفربول أصبح صلبًا للغاية بتواجد المدافع الهولندي فان دايك.

ورفع فان دايك لقب دوري أبطال أوروبا ليصبح أفضل ختام لموسم المدافع الهولندي مع ليفربول.

على الجانب الآخر، توج ليونيل ميسي مع برشلونة بلقب الدوري وخسر لقب كأس ملك إسبانيا ودوري أبطال أوروبا بعد الخروج من ليفربول.

وسجل ميسي 51 هدفًا وصنع 22 خلال مشاركته في 50 مباراة بقميص برشلونة في كل البطولات هذا الموسم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com