الخطأ ”ممنوع“ على مانشستر سيتي في مواجهة سسكا

الخطأ ”ممنوع“ على مانشستر سيتي في مواجهة سسكا

يعيش الكل في مانشستر سيتي حالة رائعة بعد الفوز 1-0 على الغريم مانشستر يونايتد في قمة محلية الأحد الماضي، لكن هذا كله قد يذهب سدى بعد مواجهة سسكا موسكو الروسي في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم الأربعاء.

والطبيعي أن يكون بطل الدوري الانجليزي الممتاز الذي يتألق في صفوفه مهاجم الأرجنتين سيرجيو أجويرو أقوى بكثير من منافسه الروسي في استاد الاتحاد بمانشستر بعد عام واحد من فوز سيتي على نفس المنافس 5-2 في مباراة قارية مماثلة.

كما أن النذر ليست جيدة على الجانب الآخر أيضا. فسسكا لم يسبق له تحقيق أي انتصار في انجلترا في 5 زيارات، بينما سجل أجويرو 7 أهداف ضد منافسين روس في 4 مباريات لسيتي وقبله ناديه السابق أتلتيكو مدريد.

لكن أداء سيتي في أوروبا هذا الموسم لم يمنحه إلا تعادلين وهزيمة في المجموعة الخامسة ويكافح للبقاء منافسا على إحدى بطاقتي التأهل.

وثاني هذين التعادلين كان في موسكو قبل أسبوعين حين فرط سيتي في تفوقه 2-0، لينهار في المراحل الأخيرة. وأي شيء أقل من الفوز على أرضه سيؤثر بشدة على فرص الفريق الانجليزي في الوصول لدور الستة عشر.

أما انتصار سسكا، فمن شأنه إعادة الفريق للمنافسة إن كرر بايرن ميونخ انتصاره على روما غدا بعدما سحقه 7-1 في العاصمة الإيطالية في الجولة الماضية.

ورغم هزيمة مفاجئة مؤخرا أمام وست هام يونايتد، يحتل سيتي المركز الثالث في الدوري الممتاز بفارق 6 نقاط وراء تشيلسي المتصدر وأداء الفريق محليا أفضل منه بكثير في أوروبا.

ولن تشمل تشكيلة سيتي للمباراة الثنائي ديفيد سيلفا وفرانك لامبارد بسبب الإصابة، بينما يحوم شك حول مشاركة ألكسندر كولاروف بعد إصابته أثناء تدريبات الإحماء التي سبقت مواجهة يونايتد الأحد.

وفي ظل الأداء المتناقض لسيتي في المسابقتين، سيحل سسكا ضيفا في مانشستر ساعيا لإنقاذ موسمه من التراجع.

ويتأخر سسكا بفارق 7 نقاط وراء زينيت سان بطرسبرج المتصدر في الدوري الروسي الممتاز بعدما خسر أمامه 1-0 في مطلع هذا الأسبوع.

وأحرز خابي جارسيا اللاعب السابق لسيتي الهدف الوحيد لزينيت في ملعب سسكا السبت.

وتأثر سسكا في أوروبا بالإصابات والإيقافات هذا الموسم، لكن مدربه ليونيد سلوتسكي سيستعيد الثنائي آلان جاجويف وبونتوس ويرنبلوم الأربعاء بعدما انتهى إيقاف كل منهما لثلاث مباريات.

وسيلعب الفريق الروسي بدون المهاجم الشاب كرنيل بانتشينكو ولاعب الوسط السويدي راسموس إيلم الذي لم يشارك هذا الموسم حتى الآن بسبب مشكلة خطيرة في المعدة.

وقال يفجيني جينر رئيس النادي ”نعالج إيلمز في السويد وفي روسيا. أبلغت بأن 10 لاعبين لكرة القدم في العالم عانوا من هذه الحالة ولم يلعب 9 منهم.“

ويتطع سيدو دومبيا الذي أحرز هدفا في الشوط الثاني وحصل على ركلة جزاء جاء منها الهدف الثاني في التعادل 2-2 مع سيتي قبل أسبوعين لاستعادة لياقته كاملة.

ويقتصر دور اللاعب القادم من ساحل العاج على مقاعد الاحتياطيين مؤخرا بينما يكافح للتغلب على إصاباته.

وقال سلوتسكي ”كاحله لا يمكنه من اللعب بأفضل ما لديه حتى الآن.. سيدو لم يتدرب حتى مع الفريق خلال الأسبوع الماضي.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com