فينغر يطالب بالصبر على ويلبيك بعد الخسارة

فينغر يطالب بالصبر على ويلبيك بعد الخسارة

طالب أرسين فينغر مدرب آرسنال المشجعين والنقاد بالصبر على داني ويلبيك مهاجم منتخب إنكلترا بعدما ظهر بشكل متوسط في مباراة انتهت بخسارة فريقه 2-0 أمام بروسيا دورتموند بدوري أبطال أوروبا لكرة القدم الثلاثاء.

واعترف فينغر أن آرسنال استحق الخسارة أمام دورتموند الذي ضغط بقوة وأظهر الكثير من السلبيات في دفاع الفريق الإنكليزي.

وقال فينغر: ”من الصعب جداً تقييم المستوى الفردي لأي لاعب لأن الفريق ككل لم يكن على المستوى المطلوب، كان المنافس قوياً جداً جداً في وسط الملعب وأفضل منا، كان الموقف صعباً جداً“.

ولم يرغب فينغر الذي قاد آرسنال في دور المجموعات بدوري الأبطال للعام السابع عشر على التوالي في توجيه انتقادات للاعبيه قبل مشاهدة المباراة مجدداً لكنه دافع عن ويلبيك المنضم للفريق من مانشستر يونايتد مطلع الشهر الجاري مقابل 16 مليون جنيه استرليني.

وقال فينغر: ”داني سيتطور ولا يجب أن نخلق مشكلة من ذلك، كان نشيطاً وحيوياً في الشوط الأول وسنحت له فرصتان أو ثلاث لكنه لم يسجل، كانت هناك فرصة واحدة سهلة، يجب أن نصبر عليه“.

وأهدر ويلبيك أسهل الفرص في الشوط الأول عندما كان التعادل يسيطر على اللقاء بعدما تلقى تمريرة من ارون رامسي وأطاح بالكرة.

وقال معلق إن هذه الفرصة أظهرت مثالاً للتحرك الرائع للاعب الذي جعل آرسنال يتعاقد معه كما أظهرت في الوقت ذاته مثالاً للفرصة السهلة الضائعة التي جعلت يونايتد يوافق على بيعه.

وسجل ويلبيك هدفي إنكلترا عندما فازت على سويسرا 2-0 في تصفيات بطولة أوروبا 2016 في الثامن من سبتمبر/ أيلول بعد أسبوع واحد من إتمام انتقاله لكنه لم يسجل أي هدف في الدوري الإنكليزي منذالثامن من مارس/ آذار الماضيمع مانشستر يونايتد في مباراة انتهت بالفوز 3-0 على وست بروميتش ألبيون في الثامن من مارس/ آذار الماضي.

وتعرض ويلبيك لمزيد من الانتقادات بعدما تمكن دورتموند من تسجيل هدفيه من هجمتين مرتدتين سريعتين عن طريق مهاجميه تشيرو إيموبيلي وبيير إيمريك اوباميانج.

ومع الوصول إلى نهائي المباراة سدد دورتموند 22 كرة على مرمى آرسنال الذي أطلق أربع تسديدات فقط ليظهر بوضوح مدى افتقاد الفريق الإنكليزي وجود لاعبين وسط مدافعين أقوياء.

وعانى القائد ميكل ارتيتا في تمرير الكرة تحت الضغط ولم يظهر بالشكل المنتظر وكان واضحاً مدى ضعف الناحية اليسرى لآرسنال التي تضم الظهير الأيسر كيرون جيبس وجاك ويلشير وأيضاً مسعود أوزيل الذي ينتقل أحياناً للعب ناحية اليمين.

وحتى اليكسيس سانشيز المنضم حديثاً لآرسنال من برشلونة لم يكن مؤثراً على الجانب الأيمن ولم يترك أثراً واضحاً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com