فالفيردي يرفض الحديث عن الفارق مع الريال ويؤكد تركيزه في لقاء خيتافي

فالفيردي يرفض الحديث عن الفارق مع الريال ويؤكد تركيزه في لقاء خيتافي

أكد إيرنستو فالفيردي المدير الفني لفريق برشلونة الإسباني لكرة القدم أنه لا يبالي كثيرا بفارق النقاط الأربع التي يتفوق بها فريقه على منافسه العنيد ريال مدريد في الدوري الإسباني حاليا موضحا أن تركيزه التام ينصب على كيفية “تدعيم وتقوية” مستوى برشلونة.

وقال فالفيردي اليوم، قبل مباراة فريقه غدا السبت أمام مضيفه خيتافي في المرحلة الرابعة من الدوري الإسباني إن”ما نفعله لا تهتم به معظم الفرق وخاصة في هذا التوقيت من البطولة، نهتم بمسارنا وتدعيم مستوانا والانطلاق في طريقنا والتطلع للمباريات التي تنتظرنا”.

وبعد ثلاث مباريات من بداية الموسم، يتصدر برشلونة جدول المسابقة برصيد تسع نقاط من ثلاثة انتصارات متتالية وبفارق أربع نقاط أمام ريال مدريد الذي سقط في فخ التعادل على ملعبه أمام كل من بلنسية وليفانتي.

ويلتقي الريال في المرحلة الرابعة بعد غد الأحد مع فريق ريال سوسييداد الذي يحتل المركز الثاني في جدول المسابقة بفارق الأهداف فقط خلف برشلونة حيث حقق ثلاثة انتصارات متتالية أيضا.

ويستطيع برشلونة توسيع الفارق مع الريال مؤقتا إلى سبع نقاط إذا حقق الفوز غدا في انتظار مباراة الريال وسوسييداد بعد غد.

ورفض فالفيردي الحديث اليوم بهذا الشأن وركز كل اهتمامه على مباراة خيتافي المقررة غدا.

وقال فالفيردي إن “منافسنا الآن هو خيتافي الذي يتحلى الآن بطاقة إيجابية والذي بدأ الموسم بشكل جيد بل ولعب جيدا في المباراة التي خسرها أمام أشبيلية”.

وأوضح أن “خيتافي يدافع جيدا ويتسم بالقوة في الدفاع ويمثل ضغطا مكثفا ومتراكما على منافسه حتى لا يستطيع اللعب، كما يلعب خيتافي باستراتيجية تشكل خطورة على منافسه”.

وخلال المباريات الثلاث الأولى له في الموسم، حقق خيتافي الفوز في مباراة واحدة وتعادل في مباراة وخسر مباراة واحدة”.

وأضاف فالفيردي أنه “بالإضافة لهذا ، لم يلتق مدرب خيتافي فريق برشلونة من قبل ، ومن المؤكد أنه يريد قيادة فريقه لتقديم عرض جيد في هذه المباراة، سيرغبون في مباغتتنا ومواجهتنا وليس الاختفاء أمامنا”.