جماهير ريال مدريد تتمسك بعدائها القديم لغاريث بيل ”الكسول“ – إرم نيوز‬‎

جماهير ريال مدريد تتمسك بعدائها القديم لغاريث بيل ”الكسول“

جماهير ريال مدريد تتمسك بعدائها القديم لغاريث بيل ”الكسول“

المصدر: د -ب-أ

يبدو أن العلاقة بين الويلزي غاريث بيل، لاعب ريال مدريد الإسباني، وجماهير ناديه، تمر بمرحلة معقدة للغاية في الوقت الذي يحتاج فيه النادي الملكي دفع اللاعب لتقديم أفضل أداء في ظل حالة انعدام الثقة التي يعاني منها.

وتجدد الخلاف مرة أخرى بين بيل وأنصار ريال مدريد أمس الأربعاء في مباراة سهلة حقق فيها النادي الإسباني فوزا عريضا على ضيفه أبويل نيقوسيا القبرصي (3 / صفر) في المرحلة الأولى من دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أوروبا.

ولم يشفع للاعب الويلزي أداؤه المقنع خلال بعض فترات المباراة وتمريراته الحاسمة لكريستيانو رونالدو والتي جاء منها الهدف الأول لريال مدريد، فقد وصلت العلاقة بينه وجماهير ناديه إلى أسوأ مستوياتها منذ انضمامه للنادي الإسباني.

ولا يقف ريال مدريد في موقف المتفرج على أزمة لاعبه مع الجماهير، فقد حاول بعض من لاعبي الفريق بالإضافة إلى مدربه الفرنسي زين الدين زيدان الدفاع عن بيل والثناء عليه ببعض العبارات.

وقال زيدان متحدثا عن بيل: ”أراه يتحسن في كل يوم“.

فيما قال عنه زميله البرازيلي كارلوس كاسميرو، في تصريح مناقض لما جاء على لسان المدرب الفرنسي: ”من الواضح أنه ليس في أفضل حالاته“.

ولكنه استطرد قائلا: ”يروق لي ما قام به، لقد حاول التسديد برأسه كثيرا، وكان يسعى إلى خلق الفرص، هذا هو بيل الذي نحتاجه ونعرف أنه أحد أفضل اللاعبين في مركزه“.

ولكي تتأزم الأمور بشكل أكبر في مواجهة بيل، تألق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو في مباراة أمس وسجل هدفين، وأظهر شراسة لم ترها جماهير سانتياغو بيرنابيو، معقل ريال مدريد، في المهاجم الويلزي.

ويعيش بيل، الذي يصفه منتقدوه بالكسول، في عزلة منذ أن تعرض لإصابة خطيرة في الكاحل عام 2016، غاب على إثرها أربعة أشهر، ثم تعرض بعد ذلك لإصابات عضلية، ليقضي الموسم الماضي بعيدا عن الأضواء، وهو الموسم الذي شهد تألق ريال مدريد بشكل غير مسبوق وفوزه ببطولتي الدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا معا للمرة الأولى منذ عام 1958.

وخلال تلك الفترة اضطر بيل إلى التعايش مع تألق اللاعب الصاعد ماركو أسينسيو، أحد أبرز النجوم المفضلين لأنصار ريال مدريد، هذا بالإضافة إلى اخفاقه هذا الموسم في قيادة الفريق نحو الانتصارات في ظل غياب رونالدو للإيقاف ومن ثم ابتعاده عن المباريات الأولى في الدوري الإسباني.

وساهمت كل هذه العوامل المذكورة في انخفاض مستوى الثقة بالنفس لدى بيل، في الوقت الذي يحتاج فيه ريال مدريد إليه بشكل ملح بعد إصابة المهاجم الفرنسي كريم بنزيمه والذي سيغيب لمدة شهر، بالإضافة إلى عقوبة إيقاف رونالدو التي تنتهي بعد مباراة واحدة.

وحقق ريال مدريد تعادلين متتاليين على ملعبه في الدوري الإسباني واتسع الفارق إلى أربع نقاط بينه وبرشلونة وريال سوسيداد المتصدرين.

وسيكون ريال سوسيداد هو المنافس القادم لريال مدريد في الدوري الإسباني يوم الأحد المقبل على ملعب الأول ”انويتا“.

ولهذا فإن ريال مدريد يحتاج لبيل في أفضل حالاته، كما يحتاج هذا الأخير إلى تقديم مستوى كبير لاستعادة تأثيره المفقود.

وعلى أي حال، تنبئ الظروف الحالية باستمرار الصراع بين بيل وجماهير ناديه، وهو ما يؤرق بشدة ريال مدريد واللاعب نفسه، الذي بات يبتعد في كل مرة عن هذا النجم الذي تعاقد معه ريال مدريد في 2013 مقابل 100 مليون يورو (120 مليون دولار).

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com