هؤلاء مهددون بالغياب عن لقاء مالاغا.. ولهذا يصفح زيدان عن لاعبيه – إرم نيوز‬‎

هؤلاء مهددون بالغياب عن لقاء مالاغا.. ولهذا يصفح زيدان عن لاعبيه

هؤلاء مهددون بالغياب عن لقاء مالاغا.. ولهذا يصفح زيدان عن لاعبيه
Football Soccer - Real Madrid v Sevilla - Spanish Liga Santander - Santiago Bernabeu, Madrid, Spain - 14/5/17Real Madrid’s Toni Kroos (C) celebrates scoring their fourth goal with team matesReuters / Paul Hanna

المصدر: إرم نيوز - نورالدين ميفراني

يواجه الفرنسي زين الدين زيدان، مدرب ريال مدريد، تحديًا صعبًا حين يلاقي فريقه سيلتا فيغو، اليوم الأربعاء، في لقاء مؤجل عن الجولة 21 من الدوري الإسباني، حيث يسعى لتجنب الخسارة للانفراد بالصدارة وانتظار اللقاء الأخير أمام ملقة لحسم اللقب.

وحاول زيدان إراحة بعض لاعبيه أمام إشبيلية، الأحد الماضي، لكنه اضطر لإجراء تغييرات في الشوط الثاني بعد تلقي فريقه هدفًا قلص النتيجة 2-1، ولم يشرك فقط الفرنسي كريم بنزيما والبرازيلي مارسيلو والإسباني إيسكو في اللقاء.

وحصل ناتشو على بطاقة صفراء ستغيبه عن لقاء سيلتا فيغو، لكن 3 لاعبين مهددون بالغياب عن اللقاء الأخير أمام مالاغا واثنان منهما أساسيان في الفريق.

ويهدد الغياب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو والإسباني إيسكو وهما لاعبان أساسيان، والإسباني لوكاس فاسكيز والثلاثة يملكون 4 إنذارات.

وأفلت رونالدو من إنذار محقق أمام إشبيلية حين مسك مدافع الفريق المنافس، لكن حكم اللقاء اعتبر الاصطدام عفويًا ولم يشاهد حركة النجم البرتغالي بيده اليسرى والتي أسقطت المنافس.

ولن تكون أمام زيدان فرصة إشراك البدلاء في لقاء سيلتا فيغو، لكونه مطالبًا بالفوز أو التعادل على الأقل للإبقاء على حظوظه في اللقب قبل مواجهة مالاغا.

الصفح عن اللاعبين

وأثار صفح زيدان، عن لاعبه ومهاجمه الدولي الإسباني ألفارو موراتا الذي خرج غاضباً بعد استبداله خلال لقاء إشبيلية، جدلاً كبيرًا، حيث رصدت كاميرات التلفزيون ترديده لشتائم في الهواة فهمت أنها ضد مدربه.

وليست المرة الأولى التي يعبر خلالها لاعب عن غضبه من التغيير في ريال مدريد، لكنها المرة الثالثة التي يتعرض خلالها المدرب الفرنسي للشتم من طرف لاعبه وكانت الأولى من طرف النجم الأول للفريق كريستيانو رونالدو، والذي لم يعجبه قرار مدربه باستبداله خلال لقاء أتلتيك بلباو.

وكانت المرة الثانية من طرف الكولومبي جيمس رودريغيز، الذي شتم مدربه أثناء تغييره خلال لقاء ليغانيس وكانت الأقسى لكونه شتم والدة المدرب الفرنسي، قبل أن يكون ألفارو موراتا الثالث في القائمة.

وفي الحالات الثلاث كان المدرب الفرنسي متفهما لسلوك لاعبيه ودافع عنهم واعتبر الأمر مجرد حماس ورغبة في اللعب والبقاء في الملعب لمساعدة الفريق ولم يقم نهائيا بإقرار أي عقوبة ضدهم.

ولجأ زيدان لسلوك الصفح عن لاعبيه بدلا من عقابهم لعدة أسباب:

تجربته كلاعب نجم ومدرب

عاش النجم الفرنسي والمدرب الحالي تجربة طويلة في الملاعب ويعرف بشكل كبير سلوك اللاعبين ويتفهم غضبهم في لحظة التغيير، لكونه عاش نفس الوضع كلاعب مرارًا وكان بدوره غير راض على قرارات مدربيه ولذلك يتقبل الأمر ويكتفي بالحوار مع اللاعب بشكل ودي ودفعه للاعتذار.

الحفاظ على وحدة المجموعة

يعرف المدرب الفرنسي الوضع الداخلي لريال مدريد بشكل جيد لكونه عاش داخله لاعبًا وإطارًا تقنيًا ومدربًا، ولذلك يحاول ضمان التحام لاعبيه بينهم وعدم خلق مشاكل هامشية قد تؤدي لنتائج عكسية، حال الإصرار على العقاب وإبعاد اللاعبين .

حاجته لكل لاعبيه

قام المدرب الفرنسي بنظام مداورة فعال هذا الموسم وحاول إشراك الجميع وإرضاءهم وقدم البدلاء موسمًا جيدًا في لقاءات منحهم خلالها الثقة، ويعرف زيدان أن جاهزية كل لاعبيه مهمة لإنهاء الموسم بالألقاب، ولذلك يحاول دائمًا أن يحافظ على علاقة جيدة معهم، حتى  إن أخطأوا في حقه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com