5 لاعبين مرشحين لخلافة رونالدو في ريال مدريد

5 لاعبين مرشحين لخلافة رونالدو في ريال مدريد

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

دخل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو تاريخ ريال مدريد من بابه الواسع وأصبح أحد أساطير الفريق العريق وهدافه التاريخي والفائز تحت المظلة البيضاء بـ3 كرات ذهبية ولقبين لأفضل لاعب في أوروبا و3 مرات الحذاء الذهبي.

كما أصبح رونالدو في الوقت الحالي مرادفا لأسطورة الفريق الراحل ألفيريدو ديستيفانو والذي يعتبر أسطورة فترة ما بين 1950 و1960 لكونه قاد الفريق الملكي لـ5 ألقاب لدوري أبطال أوروبا ، بينما قاد النجم البرتغالي الفريق للقبين في المسابقة ويعتبر هدافها التاريخي.

وبدأ النجم البرتغالي يتقدم في السن إذ بلغ 32 سنة وهو ما يعتبر بداية التراجع عن مستواه الكبير رغم كونه لازال قادرا على تقديم الأفضل داخل ريال مدريد.

ويبحث ريال مدريد عن خليفة للنجم البرتغالي وهناك 5 لاعبين مرشحون لأخد المشعل في المستقبل وهم..

الأرجنتيني باولو ديبالا 

ارتبط النجم البالغ من العمر 23 سنة بريال مدريد عبر بضع إشاعات في المدة الأخيرة رغم كونه لا زال لاعبا في يوفنتوس الإيطالي الذي يسيطر على الكرة الإيطالية ويحتاج للقب أوروبي لحماية مهاجمه الشاب.

وأصبح ديبالا أحد الأسماء المشهورة في العالم منذ انتقاله لفريق يوفنتوس من باليرمو صيف 2015 ويعتبر أحد اللاعبين الخطرين قرب مربع العمليات.

وفي حال انتقاله لريال مدريد سيكون خليفة ممتازا للنجم البرتغالي رغم اختلاف مركز اللعب حيث يفضل رونالدو الأجنحة بينما يلعب ديبالا كقلب هجوم ثان وبطريقة مواطنه نجم برشلونة ليونيل ميسي نفسها.

ولن يجد ريال مدريد صعوبة في دفع أي مبلغ مالي للتعاقد مع النجم الشاب ويبقى العائق رغبة يوفنتوس في الحفاظ عليه لكن الفشل قاريا قد يدفعه للرحيل.

البلجيكي إيدين هازارد

يعتبر النجم البلجيكي البالغ من العمر 26 سنة الخليفة الأمثل للنجم البرتغالي لكونه يلعب في مركزه نفسه ويملك كل المؤهلات للتألق على الصعيد العالمي، رغم كونه قدم في المواسم الأخيرة مستويات متذبذبة.

وعبر هازارد سابقا عن رغبته في العمل مع زيدان بعدما أهمله البرتغالي جوزيه مورينيو رغم قيادته الفريق للقب الدوري في 2015 واختياره أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز.

وأعاده المدرب الإيطالي أنطونيو كونتي لتألقه وجعله يعود لمستواه كقائد للفريق اللندني لكن قدومه لمدريد يحتاج لتخلي رونالدو عن عرشه كنجم أول في القريب العاجل، لكون النجم البلجيكي يتقدم بدوره في السن.

الإسباني ماركو أسينسيو

يعتبر النجم الشاب خليفة محتملا للنجم البرتغالي وبإمكانه سلوك طريق ميسي نفسها في برشلونة بعدما قرر الإسباني بيب غوارديولا استغلال الموسم السيئ للنجم رونالدينيو 2007-2008 ومنح الفرصة للنجم الأرجنتيني الشاب قبل أن يخرج النجم البرازيلي نهائيا من الفريق.

ورغم وجود فارق كبير بين حالة رونالدينيو ورونالدو فالبرازيلي لم يسجل سوى 9 اهداف في موسم 2007-2008 ، وهو ما سهل مهمة ميسي في خلافته ، لكن رونالدو لا زال هو الهداف الأول للفريق الملكي ويقدم مستوى جيدا رغم الانتقادات، لكن أسيسنسو بإمكانه التطور بسرعة.

وثمة مشكل ثان يطارد الشاب الإسباني وهو مركزه في اللعب إذ يفضل غالبا اللعب في وسط الميدان رغم كون زيدان منحه الفرصة للعب في الجناح الأيسر.

ويعتبر النجم الإسباني الشاب من أفضل المواهب الصاعدة في أوروبا ويعرف زيدان إمكانياته جيدا ومنحه الفرصة هذا الموسم في الفريق الأول في عدة لقاءات وتألق عبر تسجيل أهداف رائعة وجميلة وحاسمة.

وتبقى المرحلة الحالية مهمة للنجم الشاب لتأكيد قدرته على تعويض النجم البرتغالي في المستقبل عبر استغلال الفرص التي يمنحها المدرب الفرنسي في اللقاءات القادمة.

البرازيلي غابرييل خيسوس 

كما في الارجنتين أي نجم جديد يقارن بماردونا ففي البرازيل يقارن بالأسطورة بيليه وهو ما حدث لنجم مانشستر سيتي الشاب الجديد غابرييل خيسوس الذي دفع مقابل الحصول عليه من بالميراس 27 مليون جنيه استرليني.

وتمكن المهاجم البالغ من العمر 19 سنة من سحر المتابعين للدوري الانجليزي الممتاز مبكرا بعد بدايته القوية وتسجيله 3 أهداف في 4 لقاءات لكن إصابة غادرة أوقفت المسيرة مبكرا.

قدوم خيسوس جعل مستقل أغويرو يثير الشكوك لكنه حاليا بإمكانه استغلال الوضع والعودة لمستواه ،ويبقى أمام خيسوس المستقبل ليصبح أحد أبرز اللاعبين في العالم.

وفي حال رغبة ريال مدريد في التعاقد معه فالمدرب في حاجة لتغيير خططه للاستفادة منه لكونه يلعب كقلب هجوم وعلى الاجنحة ويفضل اللعب بحرية أكبر في الخط الأمامي.

الفرنسي أنتوني مارسيال 

دفع مانشستر يونايتد 36 مليون جنيه استرليني لموناكو الفرنسي للظفر بخدماته واعتبرت الصفقة مفاجئة بشكل كبير وجعلت الفرنسي من أغلى اللاعبين الشباب في التاريخ.

مستواه غير مستقر وقدم لقاءات كبيرة كقلب هجوم وجناح أيسر وساهم في فوز الفريق بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي تحث قيادة لويس فان غال في موسمه الأول.

ورغم كون مورينيو أثار الشكوك حول مستقبله عبر عدم منحه الفرصة كثيرا لكنه استطاع أن يؤكد لمدربه قدرته على التطور وكي يصبح أحد افضل اللاعبين في العالم في المستقبل.

وفي حال توقيعه لريال مدريد ستكون قفزة كبيرة في مسيرته وبإمكانه اللعب كجناح أيسر ويبقى أمامه مشكل تقبل الضغوط القوية لكونه سيلعب في اكبر فريق في العالم وفي حال نجاحه سيكون قادرا على الوصول للمستوى العالمي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com