أرقام محبطة لرونالدو تهدد منافسته المقبلة على الكرة الذهبية

أرقام محبطة لرونالدو تهدد منافسته المقبلة على الكرة الذهبية

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

فاز النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو بكرة ذهبية رابعة في مشواره، مستفيدا من فوزه برفقة ريال مدريد بلقب دوري أبطال أوروبا وبرفقة منتخب بلاده بلقب أمم أوروبا وتألقه الموسم الماضي كهداف بتسجيله 51 هدفا لفريقه.

وحسب خبراء إسبان، فالنجم البرتغالي مطالب بالتخلي عن اللعب في الجهة اليسرى واللعب كقلب هجوم رسمي في فريقه إن أراد الفوز بكرة ذهبية خامسة لكون دوره داخل فريقه تقلص كثيرا في صناعة اللعب والمراوغات والنجاح من خلال التسديد على المرمى.

وحاول الخبراء أن يقارنوا بينه وبين زميله الويلزي غاريث بيل، ولاعبي برشلونة الأرجنتيني ليونيل ميسي والبرازيلي نيمار من خلال 4 عوامل خلال موسم 2015-2016 لكون الأربعة يلعبون من خلال الأجنحة:

الأهداف وصناعة الفرص

سجل النجم البرتغالي 51 هدفا وصنع 15 هدفا في 48 لقاءً، وهو رقم جيد على صعيد تسجيل الأهداف، لكن منافسيه يتفوقون في صناعة الفرص فميسي سجل 41 هدفا وصنع 23 في 49 لقاءً، ونيمار سجل 31 هدفا وصنع 21 في 49 لقاءً، وغاريث بيل سجل 19 هدفا وصنع 13 في 31 لقاءً.

وعلى العموم فالنجم البرتغالي يتفوق في هذه الخاصية فقط لكونه ساهم في 66 هدفا أكثر من منافسيه.

عدد التمريرات التي تصنع فرصًا

يقدم النجم البرتغالي 1.2 تمريرة لزملائه قادرة على صنع فرص للتسجيل، بينما ميسي يقدم 1.8 في اللقاء ونيمار الأفضل 3.2 في اللقاء، وحتى غاريث بيل أحسن من زميله بـ1.5 في اللقاء.

المرواغات

تراجع النجم البرتغالي في نسبة التخلص من المدافعين والمنافسين، ولم يعد قادرا على تحقيق عدد كبير من المراوغات وتبلغ نسبته 0.8 مراوغة في اللقاء وهو معدل ضعيف ويحتل المركز 88 في لائحة لاعبي الليغا، بينما يحقق ميسي 3.2 مراوغة في اللقاء ونيمار الأفضل 4.9 مراوغة في اللقاء، وحتى غاريث بيل أفضل من رونالدو ويحقق 1.4 مراوغة في اللقاء.

عدد الأهداف مقارنة بالتسديدات

يحتاج النجم البرتغالي لـ63 تسديدة لتسجيل 10 أهداف، وهي نسبة أقل مما كان يحققه سابقا، بينما يحتاج غريمه الأرجنتيني ميسي لـ57 تسديدة ليسجل 11 هدفا وهو أيضا تراجع بشكل ملحوظ.

ويحتاج نيمار لـ44 تسديدة لتسجيل 5 أهداف وغاريث بيل لـ38 تسديدة لتسجيل 4 أهداف، وهي أرقام رغم كونها أقل من النجم البرتغالي، لكنه يبقى برفقة ميسي الأفضل في العالم، وكان من الضروري أن تكون أرقامهما أفضل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com