ريال مدريد يواصل التألق على ملعبه بالفوز على أتلتيك بلباو – إرم نيوز‬‎

ريال مدريد يواصل التألق على ملعبه بالفوز على أتلتيك بلباو

ريال مدريد يواصل التألق على ملعبه بالفوز على أتلتيك بلباو

المصدر: مدريد - إرم نيوز

واصل المهاجم البرتغالي الدّولي كريستيانو رونالدو ممارسة هوايته في هز الشّباك وسجّل هدفين وصنع هدفًا ليقود فريقه ريال مدريد إلى فوز كبير 4/2 على أتلتيك بلباو اليوم الّسبت في المرحلة 24 من الدّوري الإسباني لكرة القدم.

وأكد ريال مدريد تفوقه الواضح على أتلتيك بلباو بملعب استاد ”سانتياغو برنابيو“ في العاصمة مدريد حيث حقّق ريال مدريد اليوم فوزه الحادي عشر على التّوالي على أتلتيك بلباو في هذا الملعب بمسابقة الدّوري والثّاني عشر على التّوالي بهذا الملعب في مختلف المسابقات.

كما أكد ريال مدريد تفوّقه على أتلتيك بلباو في الموسم الحالي بعدما تغلّب عليه 2/1 أيضًا في مباراتهما بالدور الأوّل على ملعب الأخير.

ورفع ريال مدريد رصيده إلى 53 نقطة ليستعيد المركز الثّاني في جدول المسابقة مؤقتا بفارق نقطة واحدة خلف المتصدّر برشلونة ونقطتين أمام أتلتيكو مدريد لحين انتهاء باقي مباريات المرحلة.

ورغم تفوّق أتلتيك بلباو في فترات عديدة من الشّوط الأوّل، حسم ريال مدريد ال المباراة تماما في هذا الشّوط حيث أنهاه لصالحه بثلاثة أهداف أحرزها البرتغالي كريستيانو رونالدو والكولومبي جيمس رودريجيز والألماني توني كروس في الدّقائق 3 و37 و45 مقابل هدف سجّله خافيير إيراسو في الدّقيقة العاشرة.

وفي الشّوط الثّاني، سجّل رونالدو الهدف الثّاني له والرّابع لفريقه في الدّقيقة 87 فيما أحرز البديل جوركا إليستوندو هدف أتلتيك بلباو الثاني في الدقيقة 90 .

ورفع رونالدو رصيده إلى 21 هدفًا لينفرد بصدارة قائمة هدّافي المسابقة هذا الموسم بفارق هدف أمام الأوروغوياني لويس سواريز هدّاف برشلونة فيما أحرز رودريجيز هدفه الخامس في المسابقة هذا الموسم وسجّل كل من كروس وإيراسو وإليستوندو هدفه الأول في الموسم الحالي.

ورغم الفوز الثمين لريال مدريد، أنهى الفريق المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد مدافعه الفرنسي رافاييل فاران في الدّقيقة 83 لنيله الإنذار الثّاني في المباراة ليكون الطرد الأوّل له في مسيرته مع الفريق .
ولم يستغرق ريال مدريد أكثر من دقيقتين ليعلن تفوّقه حيث سجّل رونالدو هدف التقدّم في بداية الدّقيقة الثّالثة من المباراة.

وجاء الهدف من هجمة سريعة مرّر منها الفرنسي كريم بنزيمة الكرة بينيّة إلى رونالدو الذي توغّل داخل منطقة الجزاء مراوغا اللاعب خافيير إيتشيتا ثم سدّد الكرة في الزّاوية العليا البعيدة على يسار حارس بلباو ليكون هدف التقدم لريال مدريد.

رغم استمرار تفوق ريال مدريد وخطورته، كاد أتلتيك بلباو أن يحرز هدف التّعادل في الدّقيقة الثّامنة إثر هجمة سريعة من النّاحية اليمنى وتمريرة عرضيّة لعبها سابين ميرينو وحوّلها أرتيز أدوريز بضربة رأس ولكن بجوار المرمى.

ورد ريال مدريد بهجمة سريعة منظّمة في الدّقيقة التّاسعة مرّر منها رونالدو الكرة عرضية من الناحية اليسرى وحاول ميكيل بالينزياجا لاعب أتلتيك بلباو إبعاد الكرة ولكنه هيّأها إلى ماتيو كوفاسيتش لاعب وسط ريال مدريد والذي سدّدها قويّة ولكن خارج المرمى.

ودفع ريال مدريد ثمن هذه الفرصة الضائعة غاليا حيث استغل أتلتيك بلباو خطأ دفاعيا هائلا  وسجّل هدف التّعادل في الدّقيقة العاشرة.

وجاء الهدف عندما مرّر الفرنسي رافاييل فاران الكرة خلفية دون تنسيق مع حارس المرمى الكوستاريكي كيلور نافاس دون أن يعي وجود إيراسو قريبا من الكرة لترتد الكرة من يد نافاس إلى إيراسو الذي لم يجد صعوبة في إيداع الكرة المرمى الخالي من حارسه.

ونال إيتشيتا إنذارا في الدّقيقة 14 للخشونة مع رونالدو ليتأكّد غياب إيتشيتا عن مباراة فريقه المقبلة بسبب الإنذارات. وسدّد رونالدو الضربة الحرة في اتجاه الزّاوية البعيدة ولكنها مرت خارج القائم الأيسر.

ونال فاران إنذاراا في الدقيقة 16 للخشونة مع أدوريز في إحدى الكرات العالية المشتركة.

وكاد الضيف أن يسجّل هدف التّقدم في الدقيقة 19 إثر هجمة سريعة من الناحية اليسرى وتمريرة عرضية من بالينزياجا حولها أدوريز برأسه في اتجاه المرمى لكن نافاس تألق وأبعد الكرة ببراعة.

وأجاد دفاع أتلتيك بلباو في التصدي لمحاولات بنزيمة ورونالدو والكولومبي جيمس رودريجيز في الدقائق التالية.

وتغاضى الحكم عن إنذار دانيال كارفاخال نجم ريال مدريد في الدقيقة 23 إثر تدخل قوي مع إيتشيتا.

وتألق جوركا إيرايزوز حارس أتلتيك بلباو لضربة رأس قوية لعبها دانيل ودا سيلفا في الدقيقة 24 إثر هجمة سريعة خطيرة لريال مدريد كما التقط إيرايزوز كرة عرضية أخرى في الدقيقة 26 قبل مهاجمي ريال مدريد المتحفزين لينقذ فريقه من هجمة أخرى خطيرة.

وعاند الحظ أتلتيك بلباو في الدقيقة 28 إثر تمريرة عرضية زاحفة لعبها بالينزياجا من الناحية اليسرى وقابلها أدوريز بتسديدة مباشرة قبل قدم سيرخيو راموس مدافع ريال مدريد ولكن الكرة ارتدت من العارضة.

ورد رونالدو بتسديدة زاحفة في الدقيقة 30 ولكن الكرة ذهبت في يد الحارس.

وأهدر جيمس رودريجيز فرصة ذهبية ريال مدريد في الدقيقة 32 حيث سدد في الدفاع وهو على بعد خطوات من المرمى.

كما أهدر أوسكار دي ماركوس فرصة ذهبية لبلباو في الدقيقة 34 بعدما تلاعب أدوريز بدفاع ريال مدريد ومرر إليه الكرة ولكن دي ماركوس لم يسيطر على الكرة لتذهب بعيدا ثم أهدر أدوريز فرصة أخرى في الدقيقة التالية بسبب الرعونة.

ودفع أتلتيك بلباو ثمن هذه الفرصة غاليا حيث استقبلت شباك الفريق هدف التقدم لريال مدريد في الدقيقة 37 .

وجاء الهدف عندما تلاعب جيمس رودريجيز بدفاع أتلتيك بلباو خارج حدود المنطقة ثم سدد الكرة بيسراه قوية في الزاوية البعيدة على يمين الحارس ليكون هدف التقدم.

وكاد سابين ميرينو يحرز هدف التعادل لأتلتيك بلباو إثر تمريرة عرضية من الناحية اليسرى قابلها بتسديدة صاروخية من داخل المنطقة ولكن الكرة ذهبت فوق العارضة.

وأسفرت محاولات ريال مدريد عن هدف الاطمئنان في الدقيقة 45 عندما مرر رونالدو الكرة بينية إلى زميله الألماني توني كروس داخل منطقة الجزاء الذي استدار وسدد الكرة تحت ضغط الدفاع لتذهب في الزاوية البعيدة على يسار الحارس لينتهي الشوط بعدها بتقدم الريال 3 / 1 .

واستأنف الفريقان هجومهما في بداية الشوط الثاني وكانت الفرصة الأولى لريال مدريد عندما حصل بنزيمة بمهارة فائقة على ضربة حرة على حدود منطقة الجزاء.

وسدد رونالدو الضربة الحرة قوية ولكنها ارتدت من الحائط البشري الدفاعي ثم سددها رونالدو مجددًا وتصدى لها الحارس ببراعة لتتهيأ أمام فاران الخالي تماما من الرقابة على بعد خطوات قليلة من المرمى لكنه لعبها بعيدًا عن المرمى.

وحاول أتلتيك بلباو الرد ولعب دي ماركوس تمريرة عالية في الدقيقة 58 وصلت داخل منطقة الجزاء ولكن نافاس أبعدها بقبضة يده.

ورغم التغييرات في صفوف الفريقين بوسط هذا الشوط ، واصل الفريقان أداءهما الأقل في المستوى عن الشوط الأول وسنحت الفرصة لأتلتيك بلباو في الدقيقة 68 إثر خطأ دفاعي آخر من ريال مدريد ولكن أدوريز أهدر الفرصة حيث تدخل نافاس في اللحظة المناسبة لينقذ فريقه من هذه الفرصة الخطيرة للضيوف.

ونال الكرواتي لوكا مودريتش إنذارًا في الدقيقة 71 للخشونة مع البديل إيكر مونيايين.

ولم تسفر التغييرات التي أجراها الفريقان في صفوفهما عن جديد فيما سدد رونالدو كرة قوية زاحفة في يد الحارس.

وتسرع الحكم في إشهار البطاقة الحمراء في وجه فاران إثر كرة مشتركة مع أدوريز في الدقيقة 83 لينهي الريال اللقاء ب10 لاعبين فقط.

ورغم النقص العددي في صفوفه ، عزز ريال مدريد فوزه بهدف رابع أحرزه رونالدو في الدقيقة 87 عندما تلقى الكرة داخل منطقة الجزاء إثر تمريرة عالية من الناحية اليمنى هيأها لنفسه وراوغ فيها دي ماركوس ثم سددها قوية في المرمى.

ولكن أتلتيك بلباو سجل هدفه الثاني في الدقيقة 90 إثر تمريرة عرضية لعبها دي ماركوس من الناحية اليمنى وقابلها إليستوندو بضربة رأس ماكرة إلى داخل المرمى.

وعزز فياريال موقعه في المركز الرابع بجدول المسابقة إثر فوزه الثمين على مالاجا بهدف نظيف سجله المهاجم الإسباني المخضرم روبرتو سولدادو في الدقيقة 18 ليرفع فياريال رصيده إلى 48 نقطة في المركز الرابع فيما تجمد رصيد مالاجا عند 30 نقطة في المركز العاشر علمًا بأنها الهزيمة الثالثة له في آخر 5 مباريات خاذها بالمسابقة ولكنها جاءت اليوم بعد انتصارين متتاليين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com