زيدان يضيف نكهة جديدة للصراع في الدوري الاسباني

زيدان يضيف نكهة جديدة للصراع في الدوري الاسباني

المصدر: مدريد- أحمد نبيل

جاء تعيين الأسطورة الفرنسية زين الدين زيدان مديرا فنيا لريال مدريد الإسباني ليغير من ميزان القوى ولو نظريا حتى نرى إمكانياته الفنية داخل الملعب.

فمنذ تولى رافا بنيتيز تدريب النادي الملكي قبل بداية الموسم الحالي كان فشله متوقعا بسبب طريقته التدريبية الدفاعية التي لا تتناسب مع كل هؤلاء النجوم الموجودين في صفوف ريال مدريد وكل منهم يسعى لإثبات أنه النجم الأوحد للفريق وأهم لاعبيه.

زيدان في الملكي

لكن مع تولي زيدان ذو الخبرة القليلة في عالم التدريب لكنه يتمتع بمميزات اخرى أهمها نجوميته وتاريخه الكبير كلاعب وقربه وعلاقته الجيدة باللاعبين بحكم عمله معهم في السابق كمساعد لكارلو أنشيلوتي قد يساعده على النجاح.

أمام زيدان صعوبات كبيرة تتمثل في كيفية التعامل مع هؤلاء النجوم وتحقيق نتائج وأداء جيد يسعد الجماهير الغاضبة لكن بشكل عام فريال مدريد عاد للصراع.

وعلى الصعيد التسويقي ربح ريال مدريد كثيرا من التعاقد مع زيدان ، حيث انتشرت قمصان المدرب الجديد وبدله التدريبية حيث اشتراها آلاف من مشجعي النادي الملكي فور إعلان تعيينه وهذا حقق أرباحا كبيرة للنادي.

برشلونة

لا شك أن برشلونة الأقرب للاحتفاظ بلقب الليجا رغم تعادله في اخر مباراة أمام اسبانيول ، لكنه يملك مباراة مؤجلة الفوز بها سيعيده إلى الصدارة.

برشلونة بدأ كذلك بالاستعانة باردا توران واليكس فيدال بعد شهور من التعاقد معهما واستحالة قيدهما بسبب عقوبة الاتحاد الدولي (الفيفا) ضده بسبب سياسة التعاقد مع لاعبين اجانب من صغار السن.

هذه الإضافة المهمة ستزيد من قوة برشلونة فضلا عن اللاعبين الجدد المرجح التعاقد معهم خلال فترة الانتقالات الشتوية الحالية ، ومع ثبات تشكيلة لويس إنريكي يصبح برشلونة الأوفر حظا للفوز باللقب.

أتيليتكو مدريد

أتليتيكو مدريد بطل نسخة 2014 من الليجا والمتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا في نفس العام قبل الخسارة أمام ريال مدريد يعتبر منافسا قويا للقطبين الكبيرين حيث يتصدر فريق دييجو سيميوني المسابقة حاليا.

لكن ما قد يمنع أتليتيكو من الصمود هو اعتماده على عدد معين من اللاعبين دون وجود البديل الكفء ذو الخبرة ، كما أنه يعاني هجوميا ، حيث يتمتع بدفاع قوي للغاية هو أحد أقوى الدفاعات بين الأندية الأوروبية لكن هجومه يعاني بشدة.

فغالبا ما يفوز أتليتيكو في المباريات بفارق هدف واحد ولا نجده يمطر شباكه بعشرة أهداف مثل ريال مدريد في مرمى رايو فايكانو أو خمسة أو ستة مثل برشلونة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com