برشلونة يضرب خيتافي ويلاحق ريال مدريد (فيديو) – إرم نيوز‬‎

برشلونة يضرب خيتافي ويلاحق ريال مدريد (فيديو)

ريال مدريد ، حقق انتصارا سهلا على ملعبه "سانتياجو برنابيو" وتغلب على ضيفه لاس بالماس 3 / 1 .

مدريدـ واصل برشلونة صراعه الشرس مع غريمه التقليدي ريال مدريد في صدارة الدوري الأسباني لكرة القدم وتغلب على مضيفه خيتافي 2 / صفر اليوم السبت ضمن منافسات المرحلة العاشرة من المسابقة.

واستمرت معاناة برشلونة في ظل غياب نجمه الأبرز الأرجنتيني ليونيل ميسي بسبب الإصابة ، لكنه حسم المباراة لصالحه بهدفين أحرزهما النجم الأوروجوياني لويس سواريز والبرازيلي نيمار في الدقيقتين 37 و58 .

وكان ريال مدريد قد انفرد بالصدارة مؤقتا بفوزه على ضيفه لاس بالماس 3 / 1 في وقت سابق اليوم لكن برشلونة استعاد توازنه بعد تعادله السلبي المخيب للأمال يوم الأربعاء أمام فريق الدرجة الثالثة يانوفينسي بكأس الملك ، وتغلب على خيتافي بثنائية نظيره ليرفع رصيده إلى 24 نقطة متساويا مع الريال الذي يتفوق فقط بفارق الأهداف.

واحتل فياريال المركز الرابع بفارق الأهداف فقط خلف أتلتيكو مدريد بعدما تغلب على أشبيلية 2 / 1 كما تغلب بلنسية على ليفانتي 3 / صفر.

وعلى ملعب ”كولسيوم ألفونسو بيريز“ معقل خيتافي ، بدأت المباراة بإيقاع لعب سريع ونشاط هجومي من جانب برشلونة الذي كاد أن يتقدم في الثواني الأولى بمجهود رائع من نيمار الذي مرر الكرة إلى منير الحدادي ليسددها خلفية مزدوجة لكن الكرة مرت في النهاية بجوار القائم.

وفرض برشلونة سيطرته على مجريات اللعب لكن بمرور الوقت اكتسب لاعبو خيتافي المزيد من الثقة ونظم أصحاب الأرض دفاعاتهم حيث وجد برشلونة صعوبة أكبر في الوصول لمنطقة الجزاء.

وعلى الجانب الآخر اعتمد خيتافي بشكل كبير على الهجمات المرتدة السريعة لكنه لم يشكل خطورة حقيقية على شباك كلاوديو برافو حارس برشلونة.

وكثف برشلونة ضغطه الهجومي وتألق نيمار بحثا عن التقدم لكن الفريق الكتالوني عانى بشكل كبير أمام التكتل الدفاعي لخيتافي.

وفي الدقيقة 37 ، نجح برشلونة أخيرا في فك العقدة وافتتح التسجيل عن طريق سواريز ، حيث راوغ نيمار الدفاع ببراعة ومرر كرة هيأها سيرجي روبرتو إلى سواريز الذي لم يتردد في إسكانها الشباك.

واستمرت محاولات برشلونة لتعزيز تقدمه بهدف ثان قبل نهاية الشوط الأول لكنها باءت بالفشل.

وفي الشوط الثاني ، لم يختلف الحال كثيرا حيث استمرت سيطرة برشلونة ومحاولاته الهجومية لكنه افتقد الفاعلية المطلوبة في ترجمة الفرص إلى أهداف.

وأسكن منير الحدادي الكرة في الشباك في الدقيقة 51 لكن الحكم لم يحتسبها هدفا لوجود تسلل.

وهدد خيتافي مرمى برشلونة أكثر من مرة من خلال الهجمات المرتدة والكرات العالية لكن برافو تألق في الدفاع عن شباكه.

وطمأن نيمار جماهير برشلونة في الدقيقة 58 حيث أضاف الهدف الثاني من هجمة مرتدة سريعة عندما تلقى تمريرة ذكية من سيرجي روبرتو وانقض على الكرة بتسديدة إلى داخل الشباك.

بعدها غابت الضغوط بشكل كبير عن لاعبي برشلونة حيث باتوا أكثر جرأة في استعراض المهارات خاصة من جانب سواريز ونيمار في الهجوم.

وتألق نيمار في مراوغة الدفاع في الدقيقة 76 ومرر الكرة إلى جوردي ألبا الذي سدد لكن الحارس تصدى للكرة بصعوبة وأخرجها من فوق العارضة ، واكتفى الفريق الكتالوني بالثنائية ليحصد النقاط الثلاث المطلوبة.

أما ريال مدريد ، فقد حقق انتصارا سهلا على ملعبه ”سانتياجو برنابيو“ وتغلب على ضيفه لاس بالماس 3 / 1 .

وتقدم ريال مدريد بهدفين سجلهما إيسكو وكريستيانو رونالدو في الدقيقتين الرابعة و14 ثم رد لاس بالماس بهدف أحرزه هيرنان سانتانا في الدقيقة 38 قبل أن يختتم خيسي رودريجيز التسجيل بالهدف الثالث للريال في الدقيقة 43 .

وخاض ريال مدريد مباراة اليوم مفتقدا جهود العديد من لاعبيه من بينهم خاميس رودريجيز وكريم بنزيمة وبيبي وألفارو أربيلوا وكذلك النجم الويلزي جاريث بيل ، لكنه لم يجد صعوبة في تجاوز لاس بالماس الوافد الجديد بدوري الدرجة الأولى والذي تجمد رصيده عند ست نقاط وتراجع إلى المركز التاسع عشر قبل الأخير.

وبدأت المباراة بسيطرة على الكرة من جانب ريال مدريد وتكتل دفاعي من قبل لاس بالماس الذي حاول إبعاد الخطورة عن مرماه خلال الدقائق الأولى.

لكن لم يمر سوى ثلاث دقائق ونصف الدقيقة حتى وجد ريال مدريد الطريق إلى الشباك حيث استغل خطأ في التشتيت من جانب الضيوف ومرر كاسيميرو الكرة إلى إيسكو غير المراقب الذي تقدم وسدد الكرة في الشباك بهدوء معلنا تقدم الملكي 1 / صفر.

حاول لاس بالماس تفادي التوتر ودخل في أجواء اللقاء واستطاع تدريجيا الاستحواذ على الكرة أمام منطقة جزاء الملكي لكن دون أي تهديد لشباك الحارس فرانسيسكو كاسيا.

وفي الدقيقة 14 ، عزز الريال تقدمه بالهدف الثاني إثر هجمة مرتدة حيث أرسل مارسيلو الكرة داخل منطقة الجزاء إلى رونالدو الذي سددها برأسه إلى داخل الشباك بمهارة معلنا تقدم الريال 2 / صفر .

وكاد لاس بالماس أن يرد بهدف في الدقيقة 18 حيث سدد جوناثان فييرا كرة عرضية تصدى لها الحارس كاسيا ثم أحبط محاولة ويليان خوسيه في متابعة الكرة بالتسديد أمام المرمى.

وكاد خيسي رودريجيز أن يضيف الهدف الثالث لريال مدريد في الدقيقة 27 حيث تلقى تمريرة من مارسيلو وراوغ ببراعة ثم سدد كرة قوية لكن الحارس خافي فاراس تصدى لها.

ورغم استمرار تفوق الريال الهجومي ، وجه لاس بالماس صدمة للملكي وجماهيره في الدقيقة 38 حيث رد بهدف سجله هيرنان سانتانا الذي تلقى الكرة من ضربة ركنية وسددها برأسه لتمر بين ساقي مارسيلو وترتطم بالأرض ثم بالعارضة قبل أن تسكن الشباك.

وأشعل الهدف الحماس الهجومي للريال من جديد لكن لاس بالماس حول تركيزه بشكل كبير إلى الجانب الدفاعي بعدما جدد أمله في تعديل النتيجة.

وفي الدقيقة 43 ، أحبط ريال مدريد ضيفه بالهدف الثالث وسجله خيسي رودريجيز الذي تلقى الكرة داخل منطقة الجزاء وراوغ ثم سدد بقوة إلى داخل الشباك.

وبدأ الشوط الثاني بحماس هجومي من جانب لاس بالماس لكن سرعان ما استعاد ريال مدريد سيطرته على اللقاء وتفوقه الهجومي ، وكاد أن يعزز تقدمه بهدف رابع عن طريق رونالدو ، حيث تلقى طولية رائعة من إيسكو وانطلق داخل منطقة الجزاء ثم سدد لكن الكرة مرت أمام المرمى إلى خارج الشباك.

وتألق كاسيا ، حارس الريال ، بشكل كبير في التصدي لكرة رائعة سددها ويليان خوسيه من ضربة حرة في الدقيقة 56 .

وبمرور الوقت ، أدرك لاس بالماس أنه لم يعد لديه ما يخسره فهاجم بقوة على أمل تعديل النتيجة لكنه وجد صعوبة كبيرة في الوصول إلى منطقة جزاء الريال.

أما ريال مدريد ، فبدا قانعا بالأهداف الثلاثة وتراجعت حدته الهجومية وشهدت الدقائق الأخيرة تراجعا في سرعة إيقاع اللعب ولم تسفر سوى عن فرصة ثمينة أهدرها رونالدو في الوقت القاتل ، لينتهي اللقاء بفوز ريال مدريد 3 / 1 .

وعلى ملعب ”ميستايا“ ، تغلب بلنسية على ضيفه ليفانتي بثلاثة أهداف نظيفة جاءت في الشوط الثاني وسجلها باكو ألكاسير وسفيان فيغولي وزكريا بقال في الدقائق 64 و72 و80 ، وجاء هدف ألكاسير من ضربة جزاء .

ورفع بلنسية رصيده إلى 15 نقطة في المركز السادس بينما تجمد رصيد ليفانتي عند ست نقاط في المركز العشرين الأخير.

كذلك تغلب فياريال على أشبيلية 2 / 1 ، ليرفع الأول رصيده إلى 20 نقطة في المركز الرابع بفارق الأهداف فقط خلف أتلتيكو مدريد بينما تجمد رصيد أشبيلية عند 12 نقطة في المركز التاسع.

وتقدم فياريال بهدفين سجلهما ماريو جاسبار وسيدريك باكامبور في الدقيقتين 25 و61 ثم رد أشبيلية بهدفه الوحيد في الدقيقة 76 وسجله فيرناندو لورينتي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com