ضحايا صفقة نيمار

ضحايا صفقة نيمار

المصدر: من نورالدين ميفراني

تمكن فريق برشلونة من حسم صفقة النجم البرازيلي نيمار صيف 2013 من فريق سانتوس البرازيلي بعد صراع قوي مع غريمه ريال مدريد الذي حاول ضم اللاعب ، لكن رغبة عميد منتخب البرازيل حسمت الأمور لفائدة زملاء الأرجنتيني ليونيل ميسي .

وأعلن برشلونة أن الصفقة كلفته 57 مليون يورو اقتسمها فريقه سانتوس وعدة متداخلين يملكون حقوق اللاعب ، لكن الصفقة فجرت بعد ذلك فضيحة كبرى أدخلت الفريق الكاتالوني للقضاء بتهمة التهرب الضريبي وكشفت التحقيقات أن مبلغها يفوق 100 مليون يورو لكون الفريق الإسباني قدم الكثير من الأموال تحث الطاولة .

وجرت الصفقة عدة أشخاص نحو القضاء كما خلفت ضحايا نستعرض أبرزهم :

الرئيس السابق ساندرو روسيل

اضطر رئيس برشلونة السابق للإستقالة بعد اتهامه من طرف المحكمة الإسبانية بالتهرب الضريبي في قضية النجم البرازيلي عبر إخفاء القيمة الحقيقية لصفقة الإنتقال ،ودفع أموال تحث الطاولة لعدة أشخاص من أجل نجاح الصفقة .

الرئيس الحالي جوزيب ماريا بارتوميو

وجه القضاء الإسباني رسميا في بداية سنة 2015 تهمة التهرب الضريبي للرئيس الحالي لفريق برشلونة بسبب صفقة نيمار ،ولازال يتابع أمام المحكمة ومهدد بالعقوبة وربما يترك منصبه قبل نهاية ولايته الحالية .

والد نيمار ووكيل أعماله

تعرض نيمار دا سيلفا والد النجم البرازيلي ووكيل أعماله للتحقيق في البرازيل بسبب صفقة إبنه ولازال ينتظر محاكمته بتهمة التهرب الضريبي .

والدة نيمار

آخر ضحايا صفقة النجم البرازيلي كانت والدته كانت نادين داسيلفا والدة النجم البرازيلي التي فتحت معها السلطات القضائية في البرازيل تحقيقا حول صفقة انتقال إبنها لبرشلونة لكونها تملك نصف ممتلكات العائلة .

فريق سانتوس

لم يتعرض للمحاكمة الفريق البرازيلي ، لكنه كان أكبر ضحية ماديا لكونه تلقى أقل مبلغ مالي ( 17 مليون يورو ) في صفقة بيع نجمه الأول وأحد أبرز لاعبي العالم ،وهو ما يجعله أكبر ضحية في صفقة قدرتها الضرائب بحوالي 120 مليون يورو .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com