4 أسباب لمبالغة رونالدو في الاهتمام بمواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا

4 أسباب لمبالغة رونالدو في الاهتمام بمواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا

المصدر: من نورالدين ميفراني

ظهر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مهاجم ريال مدريد مؤخرا بشكل مكثف على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي المهمة ”فايسبوك “ و“تويتر “ و“ أنستغرام “ ونشر عدة صور وتعليقات على أحداث عرفتها مسيرته خلال الفترة الإعدادية أو بداية الموسم الجديد .

ويعتبر النجم البرتغالي من أبرز الرياضيين على صفحات المواقع الاجتماعية ويحتل الصفوف الأولى رفقة غريمه ليونيل ميسي مهاجم برشلونة بحوالي 100 مليون متابع ،وهو ما يدفعه لاستغلالها كثيرا للتواصل مع معجبيه على الخصوص .

ويأتي اهتمام النجم البرتغالي بمواقع التواصل الاجتماعي مؤخرا لعدة أسباب أبرزها :

الرد على شائعات تخص حياته الشخصية

شهد الصيف الحالي عدة شائعات تخص الحياة الشخصية للنجم البرتغالي وعلاقاته النسائية واستغل المواقع الاجتماعية للرد على بعضها ،كما ظهر سعيدا رفقة ابنه ليؤكد أنه الوحيد الذي يهمه في الوقت الحالي .

الترويج لعلامته التجارية

طور النجم البرتغالي من علامته التجارية وأصبح يهتم بكل الألبسة الرجالية وهو ما يجعله يروج لها عبر المواقع الإجتماعية كنوع من الإعلانات المجانية .

الحفاظ على المقدمة في مواقع التواصل الاجتماعي

يعتبر النجم البرتغالي من كبر الرياضيين متابعة على المواقع الإجتماعية وتواجده مؤخرا في فترة عطلته الصيفية تمنحه فرص أكبر للتواصل مع عشاقه و معجبيه وهو أمر يصبح صعبا خلال الموسم الرياضي لاهتمامه بفريقه ريال مدريد .

الرد على شائعات فترة الانتقالات

رد النجم البرتغالي على عدة شائعات تحدثت عن رحيله عن ريال مدريد وعودته لمانشستر يونايتد وعن خلافه مع إدارة الفريق والمدرب رافاييل بينيتيز وأكد أنه سعيد في الفريق الملكي وأبدى حماسا كبيرا لقيادة الفريق نحو الأفضل ،كما رد على صيحات مشجعين ضده خلال لقاء سبورتينغ خيخون .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com