أنشيلوتي يشعر بالقلق على ريال مدريد بعد مباراة ليفانتي

أنشيلوتي يشعر بالقلق على ريال مدريد بعد مباراة ليفانتي

قال كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد إن فريقه سيكون بحاجة للعب بأسلوب ضاغط على مدار 90 دقيقة وليس خلال الشوط الأول، فقط إذا ما أراد أن تكون له فرصة في الفوز على برشلونة في قمة دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم يوم الأحد المقبل.

وامتدح أنشيلوتي أداء فريقه خلال الشوط الأول، من المباراة التي فاز فيها ريال 2-0 على أرضه أمام ليفانتي، إلا أنه قال إنه قلق بسبب حالة الاسترخاء الذي ظهرت على مجموعة من لاعبيه وتركهم المجال للمنافس للهجوم خلال الشوط الثاني.

ووضعت ثنائية جاريث بيل خلال المباراة – التي شهدت تسجيل اللاعب لأول أهدافه خلال 10 مباريات – ريال في المقدمة بنهاية الشوط الأول، وبدا أن الفريق في طريقه لتحقيق انتصار كبير، إلا أن ليفانتي ضغط بشدة على ريال في الشوط الثاني وسنحت له الفرصة للعودة في اللقاء.

ولم يقدم ريال الأداء القوي الذي يبدو بحاجة إليه لإسكات منتقديه عقب 3 مباريات بدون انتصار، إلا أنه جاء ليؤكد أن الفارق بينه وبين برشلونة المتصدر سيظل نقطة واحدة قبل اللقاء الذي سيجمع بينهما على استاد نو كامب.

وقال أنشيلوتي خلال مؤتمر صحفي ”الفريق بأكمله اظهر المزيد من الرغبة والتركيز. جميع اللاعبون يدركون ما يجب القيام به.“

وأضاف المدرب الإيطالي ”قمنا بهذا خلال جزء من المباراة ونحتاج للقيام بذلك طوال مباراة يوم الأحد المقبل (أمام برشلونة).“

وتابع ”أدينا بثقة في الشوط الأول إلا أن الشوط الثاني أقلقني بعض الشيء.“

واستطرد ”كنا أكثر شعورا بالراحة…“

وبدا أن بيل تحديدا يملك ما يسعى لإثباته أمام ليفانتي عقب كونه ضمن مجموعة من اللاعبين الذين تعرضوا لصيحات استهجان من قبل جماهير ريال المحبطة عقب عروض الفريق الأخيرة.

وقال أنشيلوتي إن صحوة بيل ربما تساعد الفريق مع عودة لاعب الوسط لوكا مودريتش – الذي كان يلعب إلى جوار بيل في توتنهام هوتسبير الانجليزي – عقب 4 أشهر من الابتعاد بسبب الإصابة.

وأضاف ”بدا أن بيل يملك المزيد من الحوافز وأكثر نهما للعب. عودة مودريتش ستوفر المزيد من العمق لبيل ليتمكن من تحقيق الربط مع بقية زملائه في الفريق.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com