رياضة

مباراة ريال مدريد وفياريال.. غاريث بيل يغضب جماهير ريال مدريد مرة أخرى
تاريخ النشر: 16 يوليو 2020 20:47 GMT
تاريخ التحديث: 17 يوليو 2020 0:40 GMT

مباراة ريال مدريد وفياريال.. غاريث بيل يغضب جماهير ريال مدريد مرة أخرى

غاريث بيل يحتفل اليوم بعيد ميلاده الحادي والثلاثين بعدم متابعة مباراة ريال مدريد التي ستحسم لقب الليغا.

+A -A
المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

واصل الويلزي غاريث بيل إثارة جماهير ريال مدريد بعدما غادر مدرجات استاد ألفريدو دي ستيفانو خلال منتصف الشوط الأول، ليدخل إلى غرفة خلع الملابس.

وذكرت صحيفة AS الإسبانية أن بيل غادر مقعده في المدرجات والنتيجة تشير إلى التعادل السلبي، وعاد إلى غرفة خلع الملابس عبر النزول للطابق السفلي واختفى دون أن يبالي بالمباراة الحاسمة للقب الليغا بالنسبة لفريقه.

ويحتاج ريال مدريد للفوز على ضيفه فياريال ليتوج بلقب الليغا لأول مرة منذ 2017 والمرة 34 في تاريخ النادي العريق، لكن بيل لا يهتم بمشاهدة المباراة الحاسمة.

وعاد نجم توتنهام السابق، الذي بلغ عامه 31 اليوم الخميس، إلى الملعب وفي يده كوب بلاستيكي وأجرى محادثة قصيرة مع المدير الفني الفرنسي زين الدين زيدان قبل العودة للمدرجات.

2020-07-1594929846_573870_1594929945_noticia_normal

وهذه ليست المرة الأولى التي يفعل فيها بيل ذلك، حيث يتعمد مغادرة الملعب قبل انتهاء المباراة حينما لا يكون في التشكيلة الأساسية أو بين البدلاء.

ومن المفارقات الغربية أن بيل الذي يحتفل بعيد ميلاده اليوم سجل هدفين فقط في الدوري هذا الموسم ضد فياريال، في الجولة الثالثة.

ومنذ ذلك الحين، مرت 837 دقيقة دون أن يهز الشباك، كما أنه لم يشارك منذ 24 يونيو/حزيران الماضي حينما لعب ضد ريال مايوركا.

وأغضب الجناح الويلزي جماهير ريال مدريد حينما كان يتظاهر بالنوم بوضع كمامة على وجهه أثناء مشاهدة مباراة ألافيس الأخيرة في المدرجات.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك