ميسي ”يتعملق“ ورونالدو يكتفي بالمشاهدة

ميسي ”يتعملق“ ورونالدو يكتفي بالمشاهدة

المصدر: إرم - من أحمد نبيل

اختار النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة أفضل طريقة ممكنة للاحتفال برقم تاريخي جديد في مسيرته الذهبية مع النادي الكتالوني.

فقد رفع النجم الأرجنتيني مساء الأحد رصيده الباهر إلى 300 مباراة في الدوري الإسباني، مضيفاً ثلاثية جديدة إلى سجله التهديفي المذهل.

ويُعد صاحب القميص رقم 10 ثالث لاعبي في صفوف فريق برشلونة الحالي الذي يصل إلى سقف 300 في الدوري المحلي، بعد كل من تشافي هيرنانديز (491) وأندريس إنييستا (351)، بينما يأتي خلفهم البرازيلي داني ألفيش (205) سيرجيو بوسكيتس (201).

المطاردة مستمرة

وبهذا ”الهاتريك“ في شباك ليفانتي، عزز ميسي موقعه في صدارة هدافي الليغا على مر التاريخ، حيث رفع رصيده إلى 269 هدفاً منذ تحطيم سجل تيلمو زارا في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، محققاً متوسط أهداف يبلغ 0.89 هدفاً في المباراة الواحدة.

كما أنه قلص الفارق الذي يفصله عن غريمه البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد، في سباق الصدارة بينهما على لقب هداف البطولة، بعدما رفع رصيده التهديفي إلى 26 هدفاً حتى الآن، بفارق هدفين فقط خلف رونالدو، البعيد كثيراً عن مستواه المعهود في الآونة الأخيرة، حيث اكتفى الدون بتسجيل أربعة أهداف في أخر ثماني مباريات خاضها في كافة البطولات مع النادي الملكي.

وعلى صعيد المنافسة بين الفريقين الكبيرين، ضيق برشلونة بتلك النتيجة الخناق على ريال مدريد (المتصدر) بعدما رفع رصيده إلى 56 نقطة مقلصاً الفارق مع الفريق الملكي إلى نقطة واحدة، ليشعل الصراع على سباق الصدارة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com