تفاصيل خطة ريال مدريد للتخلص من رونالدو

تفاصيل خطة ريال مدريد للتخلص من رونالدو

المصدر: إرم - من أحمد نبيل

يبدو أن فلورنتينو بيريز رئيس نادي ريال مدريد بدأ بالفعل في التخطيط للتخلص من النجم كريستيانو رونالدو الذي لم يعد البيضة التي تبيض ذهباً للنادي الملكي.

ففي تقرير خطير لصحيفة ”إل كونفيدنشيال“ الإسبانية جاء أن بيريز تغير كثيراً من ناحية رونالدو في أعقاب إقامة الأخير حفل عيد ميلاده الثلاثين عقب الخسارة الكبيرة أمام أتليتكو مدريد برباعية نظيفة ، وقد حضره عدد من اللاعبين المقربين من الدون.

كما أن تراجع المعدل التهديفي للدون ، الذي سجل أربعة أهداف فقط في ثماني مباريات خاضها منذ بداية العام الحالي ، سبباً أخر في تفكير بيريز في التخلص من رونالدو الذي أكمل عامه الثلاثين في الخامس من فبراير/شباط الحالي.

وأكدت الصحيفة ذاتها أن بيريز ينتظر التحرك من أندية التي يملكها رجال أعمال عرب خاصة مانشستر سيتي الإنكليزي (ملكية إماراتية) وباريس سان جيرمان الفرنسية (ملكية قطرية) للتخلص من رونالدو بمبلغ خيالي ، خاصة وأن رئيس ريال مدريد يريد تحقيق أكبر استفادة ممكنة من هذه الصفقة.

ما زاد من احتمالات صحة تقرير الصحيفة أن فوز ريال مدريد الباهت على ديبورتيفو بهدفين نظيفين لم يكن لرونالدو أي نصيب فيهما ، حيث سجل إسكو وكريم بنزيمة ، ما يشير إلى صحة تراجع مستوى النجم البرتغالي وقدراته التهديفية ، كما أن بيعه في قمة مجده الكروي الحالي سيملأ خزائن ريال مدريد أكثر من أي وقت قادم ، في حال تراجع مستواه بشكل أكبر وتجاوزه الثلاثين بعام أو عامين.

صفقة خيالية

يعتبر رونالدو أحد أغلى اللاعبين في العالم ، حيث قدر مركز (CIES) لتقييم أسعار اللاعبين قيمته بمبلغ 133 مليون يورو حالياً ، وهو الرقم الذي سيتراجع حتماً كلما تقدم ”الدون“ في العمر ، لذا فبيعه الصيف المقبل سيحقق مكاسب خرافية لريال مدريد.

وبالإضافة إلى باريس سان جيرمان ومانشستر سيتي، هناك مانشستر يونايتد الذي يأمل مدربه الهولندي لويس فان غال الحصول على خدمات رونالدو أكثر من أي وقت مضى ، كما أن علاقة النجم البرتغالي مع جمهور يونايتد مازالت متواصلة وقوية.

وما يرجح كفة يونايتد على منافسيه سيتي وسان جيرمان هو وجود الحارس الإسباني ديفيد دي خيا الذي يريده ريال مدريد بقوة وتقدم بعرض لشرائه بالفعل ليكون خليفة القائد إيكر كاسياس.

كما أن الصفقة قد تكون الأقرب نظراً لأن خورخي مينديز مدير أعمال رونالدو هو نفسه مدير أعمال دي خيا ، ما يجعل حدوث صفقة تبادلية أمر وارد جداً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com