لويس أنريكي يثق بأن ميسي سعيد في برشلونة

لويس أنريكي يثق بأن ميسي سعيد في برشلونة

يثق مدرب برشلونة لويس أنريكي بأن مهاجمه ليونيل ميسي سعيد مع الفريق المنافس في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، رغم أن المهاجم الأرجنتيني الدولي ألمح مؤخرا إلى إمكانية رحيله عن النادي الكتالوني.

وقال ميسي إنه يود الاستمرار مع برشلونة حتى نهاية مسيرته مع اللعبة، قبل أن يضيف أن الأمور لا تسير دوما حسب التمنيات وأن الموقف “معقد”.

وأثارت هذه التصريحات تكهنات تحدثت عن إمكانية رحيل ميسي وعن الجهة التي يمكن أن يتوجه إليها وتفاصيل أخرى تتعلق بمبلغ الانتقال وراتب اللاعب الذي يبلغ نحو 25 مليون دولار سنويا.

وفي مؤتمر صحفي الجمعة، قبل مواجهة برشلونة وإشبيلية في دوري إسبانيا السبت، قال لويس إنريكي “لم أسمع من ليو سوى أنه سعيد في برشلونة وأنه لا توجد أي مشكلة على الإطلاق.”

وأضاف المدرب قوله “أنا لا أهتم بالتكهنات والآراء. أنا فقط أسمع الرسالة منه وهي أنه سعيد وفخور باللعب لبرشلونة.”

وفي الآونة الأخيرة، لم يقدم ميسي (27 عاما) نفس الأداء الذي يتميز بالجمال ويعكس الاستمتاع والذي قدمه خلال سنواته الأولى مع برشلونة.

وتذبذب أداء برشلونة في الموسم الحالي وهو الموسم الأول له تحت قيادة لويس إنريكي وهو يتخلف حاليا بنقطتين عن ريال مدريد المنفرد بالصدارة.

ولم يهز ميسي الشباك منذ أكثر من شهر، كما أن عودة لويس سواريز بعد انتهاء إيقافه، أدت إلى لإشراك ميسي في يمين خط الهجوم وليس في قلب الهجوم كما يفضل هو.

وقال لويس إنريكي عن ذلك “ما نسعى إليه هو تحقيق التوازن في ظل وجود المهاجمين الثلاثة.. والهدف هو إشراك ليو في اللعب بأقصى قدر ممكن حتى يتسنى له النيل من الخصوم بأكبر نتيجة.”