”الأسماك الصغيرة“ تهدد مسيرة نادي برشلونة

”الأسماك الصغيرة“ تهدد مسيرة نادي برشلونة

المصدر: محمد ثروت- إرم نيوز

أثارت هزيمة برشلونة المفاجئة أمام ريال بيتيس، على أرضه وبين جماهيره مساء أمس الأول، الكثير من التساؤلات حول الخطر الحقيقي الذي يواجه البارسا هذا الموسم في طريقه للاحتفاظ بلقب الدوري الإسباني ”الليغا“ واستعادة لقب دوري أبطال أوروبا.

ونزلت الخسارة أمام بيتيس 3-4 على ملعب ”كامب نو“ كالصاعقة على رؤوس عشاق الكتالوني، في ظل السباق الشرس على لقب الليغا بين البارسا وإشبيلية وأتلتيكو مدريد وألافيس، ومن موقع ليس ببعيد ريال مدريد.

فمن خلال جدول الليغا يتضح أن فارق النقاط ليس كبيرًا بين الأول برشلونة والسادس ريال مدريد، وهو بالتحديد 4 نقاط؛ ما يوحي بمنافسة مشتعلة على اللقب، بعد أن كان الملكي بعيدًا عقب الهزيمة الساحقة أمام البارسا 5-1 في الكلاسيكو، إلا أنه عاد مرَّة أخرى بقيادة سولاري، وحقق 4 انتصارات متتالية في المسابقات المختلفة محليًّا وأوروبيًّا.

وفي هذا السياق، أكدت صحيفة ”الماركا“ الإسبانية، المقربة من ريال مدريد، أن البارسا يعاني هذا الموسم من ظاهرة تهدد مشواره نحو البطولات، وهي الهزائم التي يتعرَّض لها أمام الفرق الصغيرة.

فقد نال برشلونة هزيمتين في الليجا إلى الآن، الأولى خارج أرضه أمام ليغانيس 1-2، والثانية أخيرًا أمام بيتيس 3-4، وفقد 6 نقاط أخرى بثلاثة تعادلات أمام جيرونا وأتلتيكو بلباو على ملعب كامب نو، وفالنسيا خارج الديار.

وقالت ”ماركا“ إن الإجابة عن هذا السؤال لا تبدو معقدة، فالإعداد النفسي للاعبي برشلونة قبل المباريات المهمة يكون على أكمل وجه، وبالتالي فإن الفريق يؤدي بكل قوة في تلك المواجهات، وعلى العكس، فإنه يسقط في فخ التراخي حال مواجهته لفرق أقل كثيرًا من الناحية الفنية، وهو ما حدث مرارًا هذا الموسم.

ويعاني برشلونة بالفعل من هذه الأزمة منذ الموسم الماضي تحت قيادة المدرب إرنستو فالفيردي، ودفع ثمنها غاليًا في دوري أبطال أوروبا.

وسقط البارسا أمام روما الإيطالي في ربع نهائي المسابقة، بعد أن فاز البارسا 4-1 ذهابًا على ملعب كامب نو، قبل أن يسقط في الأولمبيكو أمام الذئاب بثلاثية نظيفة، في سيناريو كارثي غير متوقع، إذ دفع لاعبو البارسا ثمنًا باهظًا للثقة المفرطة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com