ريال مدريد يرصد ميزانية ضخمة لضم مبابي.. ويكشف مدى قوة إصابتي ناتشو وكاسيميرو

ريال مدريد يرصد ميزانية ضخمة لضم مبابي.. ويكشف مدى قوة إصابتي ناتشو وكاسيميرو

المصدر: محمد ثروت ونورالدين ميفراني - إرم نيوز

بدأ ريال مدريد مساعيه لتعزيز صفوفه في فترة الانتقالات الشتوية، ويبدو أن مسؤولي النادي الملكي يستعدون لإبرام صفقة مدوية قريبًا.

فوفقًا لصحيفة ”دون بالون“ الإسبانية، فإن الريال يعتزم تقديم عرض مغر إلى نادي باريس سان جيرمان الفرنسي، لضم المهاجم الشاب كيليان مبابي، في الميركاتو الشتوي.

ويتصدر مبابي قائمة هدافي الدوري الفرنسي برصيد 11 هدفًا، بالتساوي مع مهاجم نانت إيميليانو سالا، وبفارق هدف واحد عن صاحب المرتبة الثالثة البرازيلي نيمار دا سيلفا نجم البي إس جي.

ويرغب مسؤولو ريال مدريد في تدعيم صفوف الفريق بصفقات قوية، بعد الانتقادات الحادة التي تعرض لها رئيس النادي فلورنتينو بيريز؛ نتيجة عدم تعويض الرحيل المفاجئ للبرتغالي كريستيانو رونالدو، المنتقل مطلع الموسم الجاري إلى يوفنتوس الإيطالي.

وبحسب الصحيفة، فإن المفاوضات بدأت بالفعل بين الريال وفريق العاصمة الفرنسية لضم مبابي، وسيكون موقف البي إس جي في دوري أبطال أوروبا حاسمًا بالنسبة للصفقة.

ويحتل باريس سان جيرمان المركز الثالث في المجموعة الثالثة بدوري الأبطال، برصيد 5 نقاط، بفارق نقطة واحدة عن نابولي وليفربول، ويتبقى جولتان فقط على نهاية مباريات المجموعة.

وحال خروج البي إس جي من دور المجموعات، فإن صفقة مبابي من المتوقع أن ترى النور بالنسبة لريال مدريد، حيث سيرغب وقتها مسؤولو باريس في تحقيق أكبر استفادة مالية من بيع اللاعب الذي بلغت قيمة انضمامه من موناكو 180 مليون يورو.

ولا تتوقف صفقات ريال مدريد عند مبابي فقط، فقد أشارت تقارير صحفية أوروبية إلى أن النادي الملكي يرغب في التعاقد مع البلجيكي إدين هازارد نجم تشيلسي الإنجليزي.

الإصابات

إلى ذلك، كشف ريال مدريد عن نوعية إصابات لاعبين: البرازيلي كاسيميرو والإسباني ناتشو، واللذان تعرضا لها خلال لقاء سيلتا فيغو، الذي تمكن خلاله الفريق الملكي من تحقيق الفوز 4-2.

وحسب الفحوصات التي أجراها اللاعبان فناتشو مصاب بالتواء في الرباط الجانبي للركبة، وكاسيميرو مصاب بالتواء في الكاحل، وأكد الفريق أنه سيتابع الحالة الصحية للاعبين.

وحسب صحيفة ”آ س“، فإصابة ناتشو تستوجب راحة ما بين 6 و8 أسابيع؛ مما يعني أنه لن يعود للعب قبل بداية سنة 2019 وسيغيب عن مونديال الأندية في الإمارات، بينما إصابة كاسيميرو تستوجب غياب ما بين أسبوعين أو ثلاثة وقد يتمكن من اللعب في البطولة.

وسيغيب اللاعبان عن منتخبي إسبانيا والبرازيل في الجولة الدولية.

من جهة أخرى، ينتظر الشاب ريغولين فحوصات جديدة لمعرفة مدة غيابه عن الملاعب، فيما سافر الويلزي غاريث بيل لمنتخب بلاده بكاحل منتفخ؛ بعد إصابة تعرض لها في لقاء سيلتا فيغو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة