كيف استفاد ريال مدريد من مغادرة المنتخبات الكبيرة لكأس العالم روسيا 2018؟

كيف استفاد ريال مدريد من مغادرة المنتخبات الكبيرة لكأس العالم روسيا 2018؟

المصدر: إرم نيوز – نورالدين ميفراني

يعتبر ريال مدريد أكبر مستفيد من إقصاء المنتخب الإسباني من دور 16 في كأس العالم روسيا 2018، رغم حزن لاعبيه من الإقصاء أمام المنتخب الروسي، ورغبتهم القوية في الفوز باللقب.

وبعد إقصاء، البرتغال وكوستاريكا والمغرب وألمانيا وإسبانيا، فالمدرب الجديد لريال مدريد جوليان لوبيتيغي سيستفيد من تواجد مجموعة كبيرة من لاعبيه قبل 15 يومًا من مواجهة أتلتيكو مدريد على لقب السوبر الأوروبي.

ويستفيد اللاعبون من عطلة تدوم شهرًا كاملًا، وهو ما كان سيحرم ريال مدريد من نجومه في حال بلغت منتخبات البرتغال وإسبانيا وألمانيا نصف النهائي في المونديال.

ويعود كل من: سيرجيو راموس وناتشو وكارفخال وإيسكو وماركو أسينسيو ولوكاس فاسكيز وكريستيانو رونالدو وأشرف حكيمي وكيلور نافاس وتوني كروس، في نهاية الشهر الحالي للتدريبات.

ويبدأ ريال مدريد فترة التدريبات، يوم 17 من الشهر الحالي، تحت قيادة مدربه الجديد جوليان لوبيتيغي، وسيكون متاحًا أمامه عدة لاعبين..هم:

الحارس لوكا زيدان والحارس كيكو كاسيا وتيو هيرنانديز وخيسوس فاييخو وماركوس لورينتي وداني سيبايوس وكريم بنزيما وغاريث بيل وفينسيوس جونيور النجم البرازيلي الشاب، وبعدهم لاعبو الفريق الثاني الصاعدون للفريق الأول.

فيما من المحتمل أن تتأخر عودة ثنائي كرواتيا لوكا مودريتش وماتيو كوفاسيتش ومدافع فرنسا رافائيل فاران وثنائي المنتخب البرازيلي مارسيلو وكاسيميرو، حسب مشوار منتخبات بلدانهم في كأس العالم روسيا 2018، لكن أغلبهم لن يكون متاحًا خلال لقاء السوبر الأوروبي.

ويجري ريال مدريد 4 لقاءات ودية في الفترة الصيفية، أبرزها أمام يوفنتوس وروما ومانشستر يونايتد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com