6 أسباب تجعل برشلونة الأوفر حظا للفوز بلقب الدوري الإسباني

6  أسباب تجعل برشلونة الأوفر حظا للفوز بلقب الدوري الإسباني

المصدر: إرم ـ من نور الدين ميفراني

ظل صراع لقب الدوري الإسباني ثنائيا بين برشلونة و ريال مدريد في العشرين سنة الأخيرة و لم يخرج عنهما سوى 5 مرات إثنان منهما لكل من أتليتكو مدريد و فالنسسيا و مرة لديبورتيفو لاكورنا ، وفاز الفريق الكتلاني باللقب 9 مرات مقابل 6 مرات للفريق الملكي.

و رغم تفوق ريال مدريد تاريخيا في الفوز باللقب برصيد 32 لقب بفارق 10 ألقاب عن غريمه الأزلي برشلونة الذي قلص الفارق كثير منذ بداية التسعينات التي شهدت ثورته الكبيرة بعد قدوم الهولندي يوهان كرويف كمدرب .

و تمكن فريق أتليتكو مدريد من استغلال هفوات جاره ريال مدريد و برشلونة في الجولات الأخيرة ليخطف لقب الدوري الموسم الماضي ، و يبقى منافسا ثلاثيا على اللقب رغم تخليه عن أجود عناصره هذا الموسم كهدافه ديغو كوستا .

و رغم صفقات الريال القوية هذا الموسم و جلبه للكولومبي جيمس رودريغيز و الألماني توني كروس و المكسيكي خافيير هيرنانديز ، لكن الفريق الملكي تخلى عن قطعتين أساسيتين من تركيبة الموسم الماضي كانا يضمنان التوزان في وسط الميدان وهما الإسباني تشابي ألونسو و الأرجنتيني أنخل دي ماريا .

و بعد 4 جولات يتربع برشلونة على القمة برصيد 12 نقطة من 4 انتصارات مبتعدا بفارق 4 نقط عن حامل اللقب أتليتكو مدريد و ب6 نقط عن غريمه ريال مدريد ، مستفيدا من تصحيح أخطاء الموسم الماضي و توفره على عدة عناصر قادرة على حمل الفريق نحو اللقب .

لماذا يتوج برشلونة باللقب؟

تجاوز أخطاء الدفاع

تمكن الفريق الكتلاني من إبرام صفقات جيدة في حراسة المرمى و في دفاع الفريق الذي شكل في السابق أهم نقط ضعفه ، وتعاقد مع الحارسين الألماني أندري شتيغن و التشيلي كلاوديو برافو ، وفي خط الدفاع مع الفرنسي جيريمي ماتيو و البلجيكي توماس فيرمايلين ليعزز خط دفاعه الذي بدأ الموسم الحالي بصفر هدف في كل المنافسات في سابقة تاريخية للفريق الكتلاني

وسط ميدان متجدد

تعاقد الفريق الكتلاني مع نجم إشبيلية الكرواتي إيفان راكيتش ليعطي دما شابا لوسط الميدان الذي يضم أيضا الشاب سيرجيو روبيرطو و رافينيا و بوسكيتش ، و يبقى المخضرم تشافي هيرنانديز قطعة احتياط مهمة .

undefined

دور جديد للنجم ليونيل ميسي

تحول النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي للعب دور جديد في فريق برشلونة حيث تراجع قليلا لوسط الميدان و أصبح يهتم أكثر بصناعة اللعب و صنع الأهداف ، وهو الدور الذي بإمكانه تقديم الدعم لهجوم برشلونة ،لكون أفضل لاعب في العالم 4 مرات متتالية سيهرب من الرقابة الدفاعية و يخلق لفريقه المساحات في الهجوم .

undefined

هجوم ناري و سريع

فضل الفريق الكتلاني الإبقاء على نفس الأسلوب السابق عبر عدم الإعتماد على قلب هجوم صريح و اختار لاعبين يفضلون الإنطلاق من الأجنحة أو اللعب بحرية أكبر في الهجوم لكونهم يمتازون بالسرعة كحال البرازيلي نيمار و الإسباني بيدرو و المغربي الإسباني منير الحدادي ، في انتظار بداية النجم الأوروغوياني لويس سواريز بعد نهاية فترة عقوبته و الذي سيشكل إضافة قوية للفريق .

و سيكون هجوم الفريق الكتلاني حاسما للفوز باللقب لكون أغلب لاعبيه يمتازون بالسرعة و استغلال أنصاف الفرص و القدرة على اختراق دفاعات المنافسين .

المدرب لويس إينريكي

يشكل المدرب لويس إنريكي حجر الزاوية في مشروع برشلونة الجديد للعودة للقمة ، لكونه إبن النادي كلاعب و مدرب ( رغم كونه لعب أيضا للغريم ريال مدريد ) كما يحمل فلسفة فريق برشلونة على مستوى التدريب و بأفكار جديدة عن تلك التي قاد بها بيب غوارديولا الفريق لقمة كرة القدم الإسبانية و الأوروبية و العالمية .

و يعرف إنريكي مدرسة برشلونة جيدا لكونه درب كثيرا فرقها و لذلك فهو استغل الفرصة و قام بتصعيد عدة شباب و إعطاء الثقة للبعض على حساب المخضرمين ، في محاولة لبناء فريق شاب للمستقبل كما بنا أسلوبه على الجديد على خلق فريق متوازن دفاعيا و هجوميا .

undefined

مشاكل المنافسين

بدأ فريق ريال مدريد بقوة وفاز بلقب السوبر الأوروبي ، لكنه تراجع بشكل كبير في الدوري و بدأت مشاكله تطفو على السطح و يحتاج للكثير للعودة لمستواه ، و سيكون فريق برشلونة قد أخد فارقا مهما ، كما أن التاريخ يؤكد أن الفريق الملكي لا يفوز باللقب حين يخسر في بداية الدوري مقابلتين .

و يبقى فريق أتليتكو مدريد المنافس الأبرز للفريق الكتلاني لكن رحيل عدة لاعبين و بداية الفريق من الصفر حسب رأي المدرب ديغو سيموني ، قد يضيع على الفريق نقط سهلة أمام فرق صغيرة عكس برشلونة .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com