رغم تقلص الفارق على قمة ترتيب الدوري الإسباني.. لاعبو برشلونة يشعرون بالثقة

رغم تقلص الفارق على قمة ترتيب الدوري الإسباني.. لاعبو برشلونة يشعرون بالثقة

المصدر: رويترز وأحمد نبيل - إرم نيوز

سيحتفل نادي برشلونة، يوم الثلاثاء، بعدم احتساب ركلة جزاء ضده منذ عامين حيث يرجع آخر هدف هز شباك النادي الكتالوني من ركلة جزاء إلى 14 فبراير/شباط 2016.

وسجل جون غيديتي لاعب سيلتا فيغو آخر ركلة جزاء تم احتسابها وسكنت شباك برشلونة وذلك خلال الفوز بستة أهداف مقابل هدف على سيلتا في الليغا.

وأقيمت 76 مباراة في الدوري الإسباني أي ما مجموعه موسمان كاملان يضم كل منهما 38 مباراة، وشهدت هذه الفترة الزمنية احتساب 224 ركلة جزاء ضمن الليغا ليس بينها واحدة ضد برشلونة.

واحتل فريقا فالنسيا وسلتا فيغو صدارة الأندية التي احتسبت ضدها ركلات جزاء ولكل منهما 18 مرة ويأتي خلفهما ريال سوسيداد برصيد 16 ركلة بينما يأتي ريال مدريد في أسفل القائمة بثماني ركلات ضده.

وفشل برشلونة، متصدر الليغا، في اختراق دفاع خيتافي في تعادل باهت بدون أهداف يوم الأحد ليصبح الفريق الكتالوني متقدمًا بفارق سبع نقاط على أقرب ملاحقيه.

ولم يسدد برشلونة أي كرة على المرمى في الشوط الأول وهو أمر لم يحدث منذ 2012، وبدا الإرهاق على لاعبيه بعد الفوز على فالنسيا في قبل النهائي لكأس ملك إسبانيا، يوم الخميس الماضي.

وبعد فوز نادي برشلونة 3-صفر على ريال مدريد في استاد سانتياغو برنابيو في ديسمبر كانون الأول الماضي، بدا أنه لا يوجد فريق سيستطيع إيقافه عن التتويج بلقب دوري الدرجة الأولى الإسباني.

ولا يزال برشلونة دون خسارة في الدوري هذا الموسم، لكن بعد التعادل مع إسبانيول في الجولة الماضية، ثم خيتافي يوم الأحد تقلص الفارق على القمة.

وفاز أتليتيكو مدريد 1-صفر على مالاغا يوم السبت ليتقلص الفارق مع برشلونة إلى سبع نقاط بعدما فشل فريق المدرب إرنستو فالفيردي في هز الشباك وتعادل دون أهداف مع خيتافي في لقاء ممل إلى حد كبير.

وسيملك أتليتيكو الفرصة لتقليص المزيد من الفارق عندما يلعب في ضيافة برشلونة في الرابع من مارس آذار المقبل في لقاء قد يكون حاسمًا للصراع على اللقب.

وفي ظل مواجهة تشيلسي في دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا والوصول إلى نهائي كأس ملك إسبانيا فإن برشلونة يملك جدول مباريات محفوفًا بالمخاطر.

وأمام خيتافي وبسبب الإصابات والإيقافات اضطر برشلونة للعب بالمدافع الجديد ييري مينا والظهير الأيسر لوكاس ديني كقلبي دفاع وظهر اللاعبان بشكل جيد.

لكن برشلونة لم يشعر بعد بأي قلق.

وقال أندريس إنيستا، قائد برشلونة: ”هذه الأشهر الأكثر ازدحامًا بالمباريات خلال الموسم وينبغي علينا أن نؤدي بشكل مميز في البطولات الثلاث.

”هناك مراحل صعود وهبوط وسنحاول دائمًا تجنب ما حدث لكن في النهاية فإن هذا يحدث“.

وسيلعب برشلونة في الجولة المقبلة في ضيافة إيبار المتألق، يوم السبت المقبل، حيث تمكن المنافس من الفوز على ليغانيس والصعود إلى المركز السابع، بينما سيلعب أتليتيكو مع كوبنهاغن خارج أرضه في الدوري الأوروبي يوم الخميس قبل أن يستضيف أتليتيك بيلباو يوم الأحد.

وقال جويرمو أمور، مدير العلاقات في برشلونة، إن النادي يشعر بالراحة بسبب التقدم بفارق سبع نقاط.

وأضاف: ”فارق سبع نقاط يعتبر جيدًا وأتلتيكو سيكون مطالبًا بالقدوم إلى هنا واللعب معنا. لا تزال هناك الكثير من النقاط ويجب أن نتحلى بالإيجابية.

”قدمنا ما يكفي لتحقيق الفوز لكن يجب أن نذكر أن خيتافي لعب بشكل رائع أيضًا. لقد لعب بإصرار وبجدية وتسبب في خطورة في الهجمات المرتدة. ولهذا يجب تهنئة خيتافي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة