المنافسة تتجدد بين برشلونة وإسبانيول في الدوري الإسباني

المنافسة تتجدد بين برشلونة وإسبانيول في الدوري الإسباني
Soccer Football - Spanish King's Cup - Quarters Final Second Leg - FC Barcelona vs Espanyol - Camp Nou, Barcelona, Spain - January 25, 2018 Barcelona’s Luis Suarez in action with Espanyol's Aaron Martin REUTERS/Albert Gea

المصدر: رويترز

سيشهد دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم ما قد تكون مواجهة مشتعلة بين برشلونة المتصدر وجاره إسبانيول في بداية الأسبوع المقبل، بينما يخوض أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني مباراة صعبة أمام فالنسيا.

وستكون قمة كتالونيا، يوم الأحد، ثالث لقاء بين الفريقين في ما يزيد بقليل على أسبوعين، بعد مباراتي دور الـ 8 في كأس ملك إسبانيا، وهي المواجهة التي أشعلت الموقف بين برشلونة وغريمه الأقل بريقًا.

وفاز إسبانيول على غريمه المحلي لأول مرة في 9 سنوات في مباراة الذهاب، لكن برشلونة تأهل للدور قبل النهائي بعد انتصاره في لقاء الإياب 2/0، وصبت تعليقات ثنائي برشلونة جيرارد بيكيه وسيرجيو بوسكيتس المزيد من الزيت على النار بين الغريمين.

وانتقد بوسكيتس ما قال إنه أسلوب مبالغ فيه للاحتفال بعد فوز إسبانيول في الذهاب، بينما سخر بيكيه من انتماء النادي للمدينة واصفًا إياه ”إسبانيول القادم من كورنيا“. وتقدم إسبانيول بشكوى رسمية متهمًا كلا اللاعبين بالتحريض على العنف.

وأُقيمت مباراة الذهاب بين الفريقين في أجواء مشحونة، حيث أصيب يسبر سيليسن حارس برشلونة في وجهه؛ بسبب مقذوف أُلقي من جماهير إسبانيول.

ووصف المسؤولون عن الدوري الإسباني مباراة الأحد بين الفريقين، بأنها مواجهة محفوفة بالمخاطر، وطالبوا بتعزيز الأمن، بينما طالب دييغو لوبيز حارس إسبانيول جماهير فريقه الالتزام بتوفير أجواء جيدة، ونبذ أي محاولة لإهانة المنافس.

وأبلغ الصحفيين: ”على الجمهور أن يذهب إلى المباراة بهدف تشجيع إسبانيول وليس التركيز على لاعبي الفريق المنافس“.

”يوم الأحد، نريد من كورنيا أن تصنع ضجيجًا من أجلنا بدون إهانة، أو التقليل من احترام المنافس. إنها أفضل طريقة لدعمنا وتشجيعنا وإبراز الصورة المثالية للمشجعين، وبالتالي يتمكن اللاعبون من التركيز على المباراة“.

وأضاف: “ تصرفنا بكل تهذيب ورقي في مباراتي الكأس، وسنواصل التصرف بالطريقة نفسها أيضًا هذه المرة“.

ويتفوق برشلونة في الصدارة بفارق 11 نقطة عن أتلتيكو مدريد صاحب المركز الثاني، الذي يستضيف، يوم الأحد، فالنسيا منافسه الرئيسي على لقب ثالث أقوى فريق في إسبانيا وراء برشلونة وريال مدريد.

وبرز فالنسيا صاحب المركز الثالث منافسًا غير متوقع على اللقب في بداية الموسم، لكنه يتأخر بفارق 6 نقاط خلف أتلتيكو مدريد؛ بعد أن خسر 5 من آخر 8 مباريات في الدوري.

وسيستفيد أتلتيكو مدريد من عودة دييغو كوستا بعد غياب أسبوعين؛ بسبب الإصابة. ومن المفترض أن يكون أتلتيكو مدريد أكثر راحة من فالنسيا الذي يزور العاصمة الإسبانية بعد أقل من 72 ساعة من مواجهة برشلونة خارج أرضه، في ذهاب قبل نهائي كأس الملك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة