تراجع ريال مدريد بين ثقة زيدان المفرطة وسوء تقدير سوق الانتقالات – إرم نيوز‬‎

تراجع ريال مدريد بين ثقة زيدان المفرطة وسوء تقدير سوق الانتقالات

تراجع ريال مدريد بين ثقة زيدان المفرطة وسوء تقدير سوق الانتقالات

المصدر: نورالدين ميفراني - إرم نيوز

فقد فريق ريال مدريد نقطتين جديدتين في سباق ترتيب الدوري الإسباني بعد تعادله مع سيلتا فيغو 2-2 في الجولة 18، أمس الأحد، ليبتعد بفارق 16 نقطة عن برشلونة، المتصدر، مع لقاء مؤجل سيقام لاحقًا أمام ليغانيس.

وفقد الفريق الملكي نظريًا لقبه كبطل للدوري الإسباني، ويبقى أمامه كأس ملك إسبانيا ودوري أبطال أوروبا لمحاولة إنقاد موسمه من الانهيار.

ورغم كون الفريق الملكي تسيد عام 2017 بتحقيقه 5 ألقاب وفشل فقط في الفوز بكأس ملك إسبانيا، لكنه أنهى العام بشكل كارثي بعد خسارة الكلاسيكو في ”سانتياغو بيرنابيو“، بعد أسبوع من تتويجه بلقب كأس العالم للأندية في أبوظبي بالإمارات.

ورغم بداية الموسم الحالي القوية بالفوز بلقبي السوبر الأوروبي أمام مانشستر يونايتد والسوبر الإسباني على حساب برشلونة، حيث هزمه ذهابًا وإيابًا، لكن الفريق تراجع بشكل كبير لعدة أسباب:

التخلي عن لاعبين أصحاب خبرة

تخلى ريال مدريد في الصيف عن المدافع بيبي والكولومبي جيمس رودريغيز والمهاجم ألفارو موراتا وماريانو دياز والبرازيلي دانيلو وهي عناصر ساهمت الموسم الماضي بشكل قوي في الفوز بالدوري الإسباني ودوري أبطال أوروبا، في المقابل جلب عدة لاعبين شباب كالإسباني داني سيبايوس والفرنسي تيو هيرنانديز واستعاد بورخا مايورال وماركوس لورينتي وخيسوس فابيخو وتم تصعيد المغربي أشرف حكيمي.

وانتقد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو التخلي عن النجوم لفائدة الشباب، وقال: ”مع بيبي وخاميس وموراتا كان الفريق أقوى، وريال مدريد فقد الخبرة برحيلهم، اللاعبون الجدد جيدون لكنهم أقل خبرة من الذين رحلوا“.

ورغم الانتقادات التي تعرض لها النجم البرتغالي، لكنه كان محقًا بشكل كبير في تصريحه لكون النجوم الراحلة كانت إضافة قوية للفريق حال الإصابات أو تراجع مستوى بعض اللاعبين.

تراجع مستوى اللاعبين

شهد الموسم الجديد لريال مدريد تراجع مستوى عدة لاعبين، أبرزهم البرازيلي مارسيلو والألماني توني كروس والبرازيلي كاسيميرو والفرنسي كريم بنزيما، وحتى النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، تراجعت أرقامه في الليغا بشكل كبير.

وجاء الهجوم على اللاعبين  عنيفًا من صحافة مدريد، حيث اعتبرت صحيفة ”ماركا“ الإسبانية البرازيلي مارسيلو كارثة هذا الموسم في ريال مدريد، كما أكدت أن رونالدو لم يقدم في الليغا أي انطباع كونه أفضل لاعب في العالم.

كما اعتبر الصحفي ألفريدو ريلانو من ”آ س“، أن سيلتا فيغو عرى ريال مدريد، وأكد أن المستوى العام للفريق تراجع بشكل كبير، منتقدًا مستوى رونالدو ومارسيلو خصوصًا في الجانب الدفاعي.

وقال المحلل طارق ذياب: ”ريال مدريد أصبح يخسر كثيرًا في الشوط الثاني ويتراجع مستواه وخسر عدة نقاط أمام ريال بيتيس وبرشلونة وسيلتا فيغو، كلها في الشوط الثاني، بسبب تراجع مستوى لاعبي الوسط كروس ومودريتش“.

ميركاتو فاشل

رغم تخليه عن نجوم كبار ومخضرمين، فضل زيدان أن يتعاقد مع لاعبين شباب لتعويضهم مكتفيًا بالأساسيين، وربما تجنبا لمشاكل الموسم الماضي حيث طالب الراحلون بوقت أكبر للعب.

ورغم كونه مسؤولاً عن تعاقدات الفريق في الصيف، لكنه لم يمنح اللاعبين الجدد فرصًا أكبر لإثبات وجودهم وتطوير مستواهم واكتفى بإشراكهم دقائق قليلة، وحدة المغربي أشرف حكيمي استفاد من غياب كارفخال لفترة بسبب المرض والإصابات.

كما تراجع مستوى النجم الشاب ماركو أسينسيو، الذي كان أحد نجوم الموسم الماضي وبداية الموسم الحالي.

وأصبح ريال مدريد مطالبًا بالتعاقد مع لاعبين جدد، وقال المغربي يوسف شيبو: ”زيدان لم تعد عنده حلول كالموسم الماضي، حين كان موراتا يدخل ويسجل، فهو مطالب بانتدابات جديدة خصوصًا في الهجوم“.

غياب الحماس

كان النجم الألماني توني كروس قد أكد أن لاعبي ريال مدريد لم يعد لديهم الحماس كما في السابق، بعد الفوز بلقبين متتاليين في دوري الأبطال، وهو ما يعتبر إحدى مشاكل الفريق هذا الموسم، حيث كان في حاجة للاعبين جدد يملكون الرغبة في الفوز والألقاب.

وقال التونسي طارق ذياب: ”فريق فاز بالدوري ومرتين متتاليتين بدوري الأبطال بطبيعة الحال سيتراجع بدنيًا، لكونه ليس وحده في المنافسة، هناك فرق أخرى تنافس وقوية ويحتاج الفريق للتجديد وبعث روح جديدة وليس عبر إخراج كروس ومودريتش نهائيًا بل في تواجد لاعبين ذي خبرة يمنحونهم فرصة الراحة“.

كما قال الصحفي الإسباني ألفارو بينتو، المقرب من ريال مدريد: ”الفريق في حاجة للاعبين جائعين لتحقيق الألقاب وكل شيء، المجموعة الحالية تشبعت وتفتقد للحماس والحافز من أجل الفوز“.

وأضاف: ”هناك 3 أو 4 لاعبين في التشكيل الأساسي يجب على الفريق التخلص منهم في الصيف المقبل“.

بينما قال زيدان عقب مباراة سيلتا فيغو: ”حاليًا لا أريد أي لاعب جديد في فريق، لكن من هنا حتى يوم 31 يناير سنرى ما الذي سيحدث، أنا سعيد باللاعبين اللذين أملكهم في فريقي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com