معركة بين حارس مرمى وابنته بسبب داني ألفيس

معركة بين حارس مرمى وابنته بسبب داني ألفيس

المصدر: أحمد نبيل - إرم نيوز

انشغلت وسائل الإعلام في قارة أمريكا الجنوبية خلال الأيام القليلة الماضية بأزمة بين أليانزا ليما ليو بترون، حارس مرمى في أحد أندية بيرو، وابنته دانييلا بوترون، بسبب داني ألفيس.

وليو بترون، البالغ عمره 40 عاما، هو واحد من أقدم اللاعبين الذين ما زالوا يمارسون اللعبة في بيرو وابنته الطالبة الجامعية مهتمة للغاية بكرة القدم.

ونشبت الأزمة بين دانييلا بوترون ووالدها ليو الأسبوع الماضي عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بسبب تغريدة كتبتها دانييلا على تويتر بشأن ظهير أيمن يوفنتوس، قالت فيها: ”رؤية داني ألفيس تجعلني سعيدة“.

وعلى الفور رد والدها عبر تغريدة عليها، قائلا: ”هل تشاهدين داني ألفيس؟ اعتقدت أنك كنت في الكلية، أم كنت تدرسين تاريخ يوفنتوس بالكلية؟“.

فردت دانييلا على والدها قائلة: ”كنت أشاهد إعادة المباراة لتحليلها ومعرفة ما إذا كان ليوفنتوس هزيمة ريال مدريد لذلك فنحن سعداء أنا وانت!“.

ويبدو أن دانييلا ووالدها يعشقان برشلونة (النادي السابق لألفيس) أو يوفنتوس إذ يتمنيان هزيمة ريال مدريد وفقدان لقبه لدوري الأبطال.

وتفوق يوفنتوس على موناكو بالفوز بهدفين نظيفين في ملعب لويس الثاني، يوم الأربعاء الماضي، في ذهاب قبل نهائي دوري أبطال أوروبا بينما تغلب ريال مدريد بثلاثية نظيفة على ضيفه وجاره أتليتكو مدريد في مباراة قبل النهائي الثانية.

ويستضيف يوفنتوس فريق موناكو، غدا الثلاثاء، في مباراة الإياب، وهو الأقرب لمواجهة ريال مدريد في النهائي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com