إمبولي يُوقف سلسلة انتصارات روما وميلان يستعيد توازنه

إمبولي يُوقف سلسلة انتصارات روما وميلان يستعيد توازنه

أهدر روما نقطتين ثمينتين في صراع المنافسة على قمة الدوري الإيطالي لكرة القدم، بعدما سقط في فخ التعادل السلبي مع مضيفه إمبولي في المرحلة الحادية عشرة للبطولة اليوم الأحد.

وأسفرت باقي مباريات المرحلة عن فوز أتالانتا على ضيفه جنوة 2/0، ولاتسيو على ضيفه ساسولو 2/1، وكروتوني على ضيفه كييفو 2/0، وميلان على ضيفه بيسكارا 1/0.

ووضع إمبولي بتلك النتيجة حدًا لانتصارات روما، التي استمرت طوال مبارياته الأربع الماضية في البطولة، ليصبح رصيد فريق العاصمة الإيطالية 23 نقطة في المركز الثاني، بفارق 4 نقاط خلف يوفنتوس (حامل اللقب) المتصدر، فيما ارتفع رصيد إمبولي إلى 7 نقاط في المركز الثامن عشر (الثالث من القاع).

واتسمت المباراة بالعصبية الشديدة والخشونة المفرطة، لاسيما من جانب لاعبي إمبولي، الذين حصلوا على 6 إنذارات، مقابل 3 إنذارات للاعبي روما، وهو ما أثّر بالسلب على المستوى الفني للمباراة ليعجز كلا الفريقين عن هز الشباك طوال الـ 90 دقيقة.

من جانبه، تقدم فريق أتالانتا إلى المركز السادس بجدول ترتيب المسابقة بعد فوزه على ضيفه جنوة 3/0 في وقت سابق اليوم.

ورفع أتالانتا رصيده إلى 19 نقطة ليصعد إلى المركز السادس، فيما تجمد رصيد جنوة عند 15 نقطة في المركز التاسع مؤقتًا، ولديه مباراة مؤجلة.

وانتهى الشوط الأول بتقدم أتالانتا بهدفين نظيفين حملا توقيع لاعب الوسط السلوفيني الدولي جاسمين كوريتش في الدقيقتين 36 و45.

وفي الشوط الثاني تكفل المهاجم الأرجنتيني أليخاندرو غوميز بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 84.

وحقق أتالانتا فوزه الثالث على التوالي والخامس له في آخر 6 مباريات، محققًا 6 انتصارات هذا الموسم مقابل 4 هزائم وتعادل وحيد.