يوفنتوس في اختبار مثير أمام إشبيلية بدوري أبطال أوروبا

يوفنتوس في اختبار مثير أمام إشبيلية بدوري أبطال أوروبا

المصدر: تورينو ـ إرم نيوز

سيطلق المدرب خورخي سامباولي العنان لطريقته المميزة المعتمدة على الهجمات الخاطفة عندما يلعب فريقه إشبيلية على أرض يوفنتوس في مستهل مشوارهما بدور المجموعات لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم غدا الأربعاء.

وحول سامباولي تشيلي إلى أحد أكثر المنتخبات إثارة في كأس العالم قبل عامين وأظهر المدرب الأرجنتيني في مبارياته الأولى القليلة مع الفريق الاسباني أنه لا يخشى الاعتماد على طريقته خلال مباراة فريقه في بطولة أوروبا.

وافتتح بطل الدوري الأوروبي مبارياته في الدوري الإسباني بالفوز 6-4 على اسبانيول. لكنه عانى يوم السبت الماضي قبل أن يحسم الفوز على لاس بالماس 2-1 بهدف في الدقيقة 94.

ويؤدي فريق سامباولي بطريقة سريعة وقوية دائما ما تهدد دفاعات منافسيه لكنها في الوقت ذاته قد تترك دفاعه معرضا للخطورة.

وعندما يستحوذ الفريق على الكرة يتحرك للأمام في موجات لا هوادة فيها عبر سبعة أو ثمانية لاعبين ينضمون للهجوم.

وترك سامباولي وسائل إعلام إسبانية في حيرة من أمرها في محاولة لاكتشاف أي طريقة لعب يتبعها إذ إنه غامر في إحدى المرات ولعب بطريقة 2-1-5-2.

ويمنح سامباولي حليق الرأس دفعة زائدة من الطاقة والنشاط للاعبيه عندما يقفز صعودا وهبوطا ويحدث صخبا على الخطوط الجانبية للملعب في تناقض تام مع مدرب يوفنتوس الهادئ ماسيمليانو اليجري.

وستكون زيارة إشبيلية اختبارا مثيرا لبطل إيطاليا الذي فاز في أول ثلاث مباريات بالدوري هذا الموسم ولا يجد مقاومة كبيرة على الصعيد المحلي.

وسبق وتقابل الفريقان في دور المجموعات الموسم الماضي ورغم تأهل الفريق الإيطالي وخروج اشبيلية إلا أن الخسارة 1-صفر لاشبيلية خارج ملعبه وضعت يوفنتوس في المركز الثاني في المجموعة وواجه بايرن ميونيخ في دور الستة عشر.

ويشعر أليغري بالفعل بقلق من كم الإشادات التي يتلقاها فريقه بشكله الجديد هذا الموسم.

وقال ”الجميع يقول إن يوفنتوس سيفوز بكل شيء الدوري وكأس إيطاليا ودوري الأبطال وهذا لا يفيدنا لأنه يفقدنا التوازن.“

ولا يبدو أليغري سعيدا كذلك بهدفين سكنا شباك فريقه في أول ثلاث مباريات بالدوري.

وقال المدرب ”مني مرمانا بهدفين من ركلتين ركنيتين هذا الموسم حتى الآن وهذا كثير للغاية. هناك لحظات في المباراة عندما نكون في نصف ملعبنا ويجب أن ندافع جيدًا دون أن نسمح للمنافس بالمرور.

وأتم ”يجب علينا العمل جميعا بقوة ولا نتعامل مع الأمر وكأنه بات مضمونا وأن المدافعين الثلاثة في الخلف يمكنهم القيام بكل شيء.“

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com