5 عوامل تقود محمد صلاح لخطف الأضواء في روما

5 عوامل تقود محمد صلاح لخطف الأضواء في روما

المصدر: يوسف هجرس- إرم نيوز

خطف محمد صلاح، نجم فريق روما الإيطالي، الأضواء في الفترة الأخيرة مع ذئاب العاصمة، بعد تألقه اللافت وتسجيله هدفين في مرمى فريقه السابق فيورنتينا واستمرار توهجه في الكالتشيو.

وأصبح محمد صلاح، من اللاعبين الذين يُراهن عليهم جمهور روما في الفترة الأخيرة، وسحب البساط من تحت أقدام أكبر النجوم في صفوف فريق العاصمة.

وترصد شبكة ”إرم نيوز“ أبرز عوامل تألق محمد صلاح في صفوف روما الإيطالي، فإلى السطور القادمة..

عودة الثقة

استعاد محمد صلاح الثقة في الفترة الأخيرة، بعدما ساندته جماهير روما، حتى في أصعب اللحظات، وهتفت له بشكل واضح.

وجاء تألق محمد صلاح في مواجهة ريال مدريد الإسباني بدوري أبطال أوروبا، وإشادة الصحف الأوروبية وخاصة الإسبانية بتألقه، وتفوقه على المدافع المخضرم سيرخيو راموس، ليعيد الثقة للفرعون المصري.

صلاح يكتسب الثقة يومًا بعد الآخر مع روما، بعد أن تألق في إحراز الأهداف.

مساندة سباليتي

يظل المدرب سباليتي، المدير الفني لفريق روما الإيطالي، أحد أبرز العوامل التي ساعدت محمد صلاح على التألق.

منذ قدوم سباليتي وتوليه المهمة خلفًا للمدرب الفرنسي رودي غارسيا، وهو يعطي صلاح الدفعة المعنوية للتألق بتصريحات إيجابية دائمًا، عن الفرعون المصري.

سباليتي لم يعبأ بانتقادات تراجع مستوى اللاعب، أو الحديث عن افتقاده حساسية التهديف، بل راح يعدد مزاياه الهجومية في وسائل الإعلام.

ويعتمد سباليتي بشكل واضح على محمد صلاح في قيادة هجمات روما، وتؤكد الأرقام أن صلاح يقدم موسمًا رائعًا مع روما حيث خاض 22 مباراة بالدوري، من بينها لقاءان فقط كبديل بواقع 1886 دقيقة وسجل 11 هدفـًا في مسابقة الدوري وصنع 3 أهداف لزملائه.

زيارة أبوتريكة

لا شك أن زيارة محمد أبوتريكة، نجم الكرة المصرية السابق لمحمد صلاح وقضائه فترة معايشة معه في روما، رفعت معنويات اللاعب بشكل واضح.

أبوتريكة وصلاح صديقان منذ أن لعبا سويًا في صفوف منتخب مصر العام 2012 في أولمبياد لندن، ونجح تريكة في تحفيز اللاعب ورفع معنوياته في الوقت الذي كان يحتاجه، حين كان يعاني انخفاض المستوى.

تفاهم واضح

العامل الرابع الذي ساهم في صناعة تألق محمد صلاح، يتمثل في التفاهم الواضح بينه وبين زملائه في وسط الملعب الذين يمنحونه التمريرات السريعة والمؤثرة ليسجل الأهداف ببراعة.

محمد صلاح، يملك تفاهمًا واضحًا مع زميله ستيفن الشعراوي، كما يمثل ثنائيًا مرعبًا في الجبهة اليمنى مع فلورينزي، بجانب الاستفادة من تمريرات الثنائي بيروتي ونيغولان.

التطور البدني

نجح محمد صلاح، في تطوير قدراته البدنية بشكل واضح هذا الموسم، في صفوف روما، وأصبح يجيد أداء الأدوار الدفاعية بجانب زيادة معدلات الركض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com