إنتر يسحق فروسينوني ويرتقي لصدارة الكالتشو

إنتر يسحق فروسينوني ويرتقي لصدارة الكالتشو

روما- واصل إنتر ميلان انتصاراته المتتالية في الدوري الإيطالي لكرة القدم وحقق فوزًا منطقيًا 4/0 على ضيفه فروسينوني اليوم الأحد في ختام مباريات المرحلة الثالثة عشر من المسابقة ليعتلي صدارة الدوري الإيطالي مستفيدا من توقف انطلاقة فيورنتينا وروما.

وفي باقي مباريات المرحلة التي أقيمت اليوم ، فاز أودينيزي على سامبدوريا 1/0 وجنوه على ساسولو2/1 وكييفو على مضيفه كاربي بنفس النتيجة وتورينو على مضيفه أتالانتا1/0 وتعادل لاتسيو مع باليرمو 1 / 1 .

على استاد “جوزيبي ميازا” في ميلانو ، لم يجد انتر صعوبة كبيرة في التغلب على ضيفه بأربعة أهداف نظيفة أحرزها جوناثان بيابياني وماورو إيكاردي وجيسون موريلو ومارسيلو بروزوفيتش في الدقائق 29 و53 و87 والثانية من الوقت بدل الضائع للمباراة.

ورفع إنتر رصيده إلى 30 نقطة واعتلى الصدارة بفارق نقطتين أمام كل من نابولي وفيورنتينا وثلاث نقاط أمام روما صاحب المركز الرابع فيما تجمد رصيد فروسينوني عند 11 نقطة في المركز الثامن عشر.

وجاءت بداية المباراة سريعة من الفريقين خاصة من إنتر الذي استحوذ على الكرة في معظم فترات هذا الشوط وبادر بشن هجمات على مرمى فروسينوني الذي اعتمد على تضييق المساحات والضغط على لاعبي إنتر وشن الهجمات المرتدة السريعة.

ورغم سيطرة إنتر على مجريات اللعب ، فشل في كسر التكتل الدفاعي لفريق فروسينوني الذي أفسد هجمات إنتر قبل أن تشكل أي خطورة على المرمى وكان اعتماد إنتر على التسديد من خارج منطقة الجزاء لكن كافة التسديدات كانت بعيدة عن المرمى. في المقابل ، اتسمت هجمات فروسينوني المرتدة بالخطورة.

ولم يشهد الربع ساعة الأول من المباراة سوى هجمة وحيدة خطيرة في الدقيقة السابعة كانت من نصيب فروسينوني عندما قابل دانيلو سوديمو كرة عرضية ، من داخل منطقة جزاء انتر، بتسديدة مباشرة حولها سمير هاندانوفيتش حارس إنتر ، إلى ضربة ركنية لم يستغلها مهاجمو فروسينوني.

وانحصر اللعب في وسط الملعب في الربع ساعة التالي وغابت الخطورة على المرميين إلا من الهجمة التي جاء منها هدف التقدم إنتر في الدقيقة 29 .

وأحرز جوناثان بيابياني الهدف عندما سدد آدم لياييتش الكرة لكن نيكولا ليالي حارس فروسينوني أبعدها لتتهيأ أمام بيابياني الذي وضعها بسهولة داخل المرمى.

ولم يهدأ لاعبو إنتر بعد الهدف واستمروا في محاولاتهم لإضافة هدف ثان في الوقت الذي لم يتغير فيه أسلوب فروسينوني واستمر على طريقته الدفاعية ولم يشهد الربع ساعة الأخيرة في الشوط الأول أي هجمات خطيرة على المرميين ليطلق الحكم صافرة نهاية هذا الشوط بتقدم إنتر 1 / صفر.

ومع بداية الشوط الثاني ، أضاع بيبياني فرصة إضافة الهدف الثاني عندما انطلق بالكرة ومررها لإيكاردي الذي أعادها له مرة أخرى لينفرد بحارس فروسينوني لكن بيابياني أطاح بالكرة خارج المرمى.

واستمرت محاولات انتر بحثا عن الهدف الثاني الذي جاء في الدقيقة 53 عندما توغل لياييتش من الناحية اليسرى ولعب كرة عرضية زاحفة قابلها إيكاردي بقدمه ليسجل الهدف الثاني.

وتخلى فروسينوني عن حذره الدفاعي بعد الهدف الثاني وبادل إنتر الهجمات وجاءت أخطر هجماته في الدقيقة 60 إثر ضربة ركنية داخل منطقة جزاء إنتر فشل المدافعون في إبعادها لتتهيأ أمام كاستيلو الذي سددها بقوة باتجاه المرمى لكن كرته اصطدمت بأحد مدافعي إنتر وخرجت لركنية لم تستغل جيدًا.

وأجرى إنتر تغييره الأول بنزول أندريا رانوكيا بدلا من يوتو ناجاتومو في محاولة لتنشيط دفاع الفريق.

وفرض فروسينوي سيطرته على مجريات اللعب بوسط الملعب فيما تراجع إنتر لوسط الملعب للحفاظ على نظافة شباكه واعتمد على الهجمات المرتدة.

ولم تستمر سيطرة فروسينوني كثيرا حيث عاد إنتر لبسط سيطرته على مجريات اللعب لكن دون تشكيل خطورة كبيرة على مرمى فروسينوني مما دفع الأخير لإجراء تبديلين في الدقيقة 77 لتنشيط وسط الملعب والهجوم بإشراك الثنائي روبرت جوتشر وصامويل لونجو بدلا من ميركو جوري ودانيال كيوفاني على الترتيب.

ولم يشكل فروسينوني أي خطورة على مرمى إنتر الذي أفسد كافة الهجمات قبل أن تصل للمرمى مما دفع فروسينوني لإجراء آخر تبديلاته في الدقيقة 82 بإشراك ماسيمليانو كارليني بدلا من لوكا.

وفي الدقيقة 85 ، انفرد ستيفان يوفيتيتش لاعب إنتر بحارس فروسينوني لكن الأخير تألق وأبعد الكرة.

وفي الدقيقة 87 ، مرر بريسيتش كرة بينية لجيسون موريلو انفرد على إثرها بحارس فروسينوني ووضع الكرة داخل المرمى ليتقدم إنتر بهدف ثالث.

وفي الدقيقة الثانية من الوقت المحتسب بدل الضائع ، سجل بروزوفيتش الهدف الرابع لإنتر إثر تمريرة بينية من لياييتش قابلها بروزوفيتش مباشرة بتسديدة قوية داخل المرمى ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية المباراة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع