على عكس مورينيو.. غاتوزو: جمهور كأس الأبطال الدولية استمتع بالمباريات

على عكس مورينيو.. غاتوزو: جمهور كأس الأبطال الدولية استمتع بالمباريات

المصدر: رويترز

على النقيض من جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد، فإن غينارو غاتوزو مدرب ميلان الإيطالي، يرى أن جمهور بطولة كأس الأبطال الدولية الودية التي تقام في الولايات المتحدة؛ استعدادًا للموسم الجديد، استمتع بالمباريات التي تستحق ما دفع فيها من أموال.

وقال مورينيو غاضبًا: ”لن أهدر أموالي لأشاهد هذه الفرق“، بعد أن خسر فريقه 4-1 أمام ليفربول في ملعب ميشيغان، السبت الماضي، أمام 100 ألف متفرج.

لكن غاتوزو قال إن المشجعين حصلوا على فرصة لمشاهدة لاعبي المستقبل.

وأضاف للصحفيين قبل مواجهة توتنهام هوتسبر، اليوم الثلاثاء: ”هذه البطولة تمنح اللاعبين الشبان فرصة لإظهار مهاراتهم وكفاءتهم وبعض الوقت للعب، تشاهد لاعبين من مواليد 2000 أو 2001 أو من مواليد 1997 و1998 يتمتعون بموهبة كبيرة ويحصلون على فرصة للعب، ويُظهرون قدرتهم على اللعب على مستوى عالٍ.

وأضاف: ”ليست الأمور كلها سلبية. بالطبع كل من يدفع نقودًا يريد أن يرى أبطالًا، لكنني أعتقد أن من حضروا المباريات استمتعوا بالفعل“.

وأشار غاتوزو إلى تأثير شائعات سوق الانتقالات على تشكيلته وعليه هو شخصيًا.

وقال: ”اللاعبون يمسكون هواتفهم المحمولة دائمًا ويطالعون الأخبار بشكل منتظم ويتحدثون مع وكلائهم. الأمر أصبح جزءًا من اللعبة، نحن بعيدون جدًا عن الوطن، ولكن إلى أن يتم إغلاق موسم الانتقالات فسيظل هناك من يتحدث عن الأمر“.

وأضاف: ”الجميع يمر بحالة مزاجية سيئة في مرحلة ما. يمر بها مهاجم لأنه يظن أن مهاجمًا جديدًا في الطريق. الأمر نفسه ينطبق على لاعبي الوسط. وأنا أيضًا ينتابني هذا الشعور. كل يوم يدور حديث عن احتمال أن أفقد مكاني“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com