تقرير.. الاستقرار على إقالة فينتورا من تدريب المنتخب الإيطالي – إرم نيوز‬‎

تقرير.. الاستقرار على إقالة فينتورا من تدريب المنتخب الإيطالي

تقرير.. الاستقرار على إقالة فينتورا من تدريب المنتخب الإيطالي
Soccer Football - 2018 World Cup Qualifications - Europe - Sweden vs Italy - Friends Arena, Stockholm, Sweden - November 10, 2017 Italy coach Gian Piero Ventura REUTERS/Kai Pfaffenbach

المصدر: إرم نيوز

كشف تقريرين لصحيفتي “ لاغازيتا ديللو سبورت“ و“لاستامبا“ الإيطاليتين“، عن اتجاه الاتحاد الإيطالي لكرة القدم، لإقالة غيامبيرو فينتورا من تدريب المنتخب الأول، حتى لو نجح في قيادة المنتخب إلى كأس العالم 2018 في روسيا.

وفشل المنتخب الإيطالي في التأهل مباشرة إلى كأس العالم، بعد أن خطف المنتخب الإسباني بطاقة التأهل، ليتجه الآزوري لخوض الملحق، بمواجهة السويد.

وتعقدت فرصة بطل العالم 4 مرات في التأهل للكرنفال العالمي، عقب خسارته 1/0 في أرض السويد، حيث يقام لقاء الإياب، غدًا الإثنين.

أوضحت صحيفة ”لازيتا ديللو سبورت“، أن الاتحاد الإيطالي استقر على إقالة فينتورا، حتى ولو تأهل المنتخب للمونديال.

ووفقًا للصحيفة، فإن الاتحاد المحلي يفاضل بين 3 مدربين لقيادة المنتخب، في المرحلة المقبلة، وهم: كارلو أنشيلوتي، الذي أُقيل من تدريب بايرن ميونخ سبتمبر الماضي، ومدرب المنتخب السابق أنطونيو كونتي، الذي تشير تقارير إنجليزية إلى توتر علاقته مع مالك تشيلسي الإنجليزي، وأخيرًا لويجي دي بيادجو، مدرب منتخب تحت 21 عامًا.

يشار إلى أن عقد فينتورا يمتد حتى العام 2022، علمًا أنه تولى تدريب المنتخب الإيطالي خلفًا لأنطونيو كونتي، بعد أمم أوروبا (يورو 2016).

من جهتها عددت صحيفة ”توتو سبورت“، الخسائر التي ستتكبدها إيطاليا، حال فشل المنتخب الأول إلى كأس العالم 2018.

وأوضحت الصحيفة، أن الدولة ستتكبد خسائر اقتصادية كبيرة؛ بسبب دخل البطولة، والبث والإعلانات، وغيرها الكثير.

كما أكدت، أن الاتحاد المحلي قد يقال أو يستقيل؛ بسبب هذه الكارثة الكروية، على حد وصفها، إضافة إلى اعتزال عديد اللاعبين، وأبرزهم: الحارس جانلويجي بوفون وجورجيو كيلليني وأندريا بارزالي ودانييلي دي روسي، كما اعتبرت الصحيفة أن الفشل في التأهل إلى كأس العالم، سيمثل ضربة قوية لقيمة وأهمية بعض الأسماء، مثل: ماركو فيراتي وأندريا بيلوتي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com