مورينيو: أنا سعيد بإدخال البهجة على جماهير آرسنال

مورينيو: أنا سعيد بإدخال البهجة على جماهير آرسنال
Britain Soccer Football - Arsenal v Manchester United - Premier League - Emirates Stadium - 7/5/17 Arsenal manager Arsene Wenger shakes hands with Manchester United manager Jose Mourinho after the game Reuters / Stefan Wermuth Livepic EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 45 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: لندن - إرم نيوز

أكد آرسين فينغر، مدرب آرسنال، وجوزيه مورينيو نظيره في مانشستر يونايتد، أن فوز الفريق اللندني 2-صفر، أمس الأحد، في الدوري الإنجليزي الممتاز لا يتعلق بهما أو بالمنافسة بينهما، لكنه كان كذلك على عدة مستويات.

ومنذ وصول مورينيو إلى الدوري الإنجليزي الممتاز لقيادة تشيلسي في 2004 كان المدرب البرتغالي يتفوق دائما على فينغر.

ومباراة اليوم كانت الأولى التي يفوز فيها فريق يقوده فينغر على فريق لمورينيو في مباراة رسمية.. وسبق للمدرب الفرنسي التغلب على مورينيو وهو يقود تشيلسي في مباراة درع المجتمع عام 2015.

وكان إلحاق أول هزيمة بيونايتد بعد 25 مباراة بلا خسارة بهذا الأداء الرائع أمرا استثنائيا حتى لو لم يعترف فينغر بذلك.

وعلى مر السنين كان مدرب آرسنال يتعرض لإهانات من جانب غريمه، الذي وصفه ذات مرة بأنه ”يسترق النظر“ و“متخصص في الفشل“.

وبحلول عام 2014 وصلت حدة المنافسة بينهما لدرجة أن فينغر دفع مورينيو في اشتباك بينهما في المنطقة الفنية خلال فوز تشيلسي 2-صفر باستاد ستامفورد بريدج في الدوري الممتاز.

وأمس الأحد لم تكن هناك سوى لقطة واحدة بارزة عندما خرج مورينيو سريعا، بعدما اشتكى فينغر للحكم الرابع من عدم احتساب مخالفة ضد وين روني، لاعب يونايتد.

لكن طيلة الوقت كانت الأجواء مشحونة وعبر مورينيو عما يجول بخاطره في رده على سؤال بشأن المباراة.

وقال: ”هذه أول مرة أرى فيها جماهير آرسنال سعيدة.. كنت أغادر استاد هايبري وهم يبكون.. كنت أغادر استاد الإمارات وهم يبكون.. اليوم رفعوا أوشحتهم وكانوا يغنون“.

وأضاف: ”لكنه ناد كبير.. لا تعتقد أنني سعيد بأنهم لا يفوزون بالألقاب.. آرسين فينغر مدرب كبير لذا سجلي (في عدم الخسارة أمامه في الدوري الممتاز) غير طبيعي“.

وتصافح المدربان قبل المباراة وبعدها لذا ربما تكون المواجهات المقبلة أقل حدة.

وبالنسبة لفينغر فإن الفوز سيضمن على الأقل أن يقل اهتمام الناس بالقصة.

والصورة الكبرى أمام آرسنال هي أنه ما زال من المرشحين لإنهاء الموسم في المربع الذهبي وهو ما قد يقنع بعض المشككين بأحقية فينغر في عقد جديد عندما ينتهي عقده الحالي بنهاية الموسم.

وأظهر آرسنال، ما يمكنه فعله بقيادة المدرب الفرنسي من أداء سلس مليء بالذكاء وبسرعة كبيرة في بعض الأحيان.

لكن من المؤسف أنه انتظر حتى هذا الوقت المتأخر من الموسم لإظهار ما يستطيع أن يفعله.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com