روني يتوقع الكثير من مانشستر يونايتد رغم التراجع

روني يتوقع الكثير من مانشستر يونايتد رغم التراجع

شدد واين روني، قائد مانشستر يونايتد، على أن فريقه يملك ما يكفي من المواهب والقدرات، التي تمكنه من المنافسة وبكل جدية على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز، رغم البداية غير القوية في الموسم الحالي.

وكان يونايتد فاز بدوري إنجلترا في 2013 وقدم بعض الأداء المتميز تحت قيادة مدربه الجديد البرتغالي المخضرم جوزيه مورينيو، لكن تذبذب الأداء هدد بتقويض مسيرة مورينيو في موسمه الأول في أولد ترافورد.

وقال روني في تصريحات إعلامية: “أعتقد وبكل تأكيد أننا سننافس على اللقب في الموسم الحالي.. لا يزال لدينا هذا الاعتقاد والذي أصبح أكثر قوة بعد التعاون بين هذا المدرب واللاعبين خلال الأشهر القليلة الماضية”.

وبعد تعرضه لهزيمتين متتاليتين في الشهر الماضي خاض يونايتد خمس مباريات متتالية دون هزيمة، على مستوى جميع المنافسات، لترتفع روحه المعنوية وينجح في التعادل دون أهداف مع مضيفه ليفربول، يوم الاثنين الماضي، ليبقى في المركز السابع متخلفا بفارق خمس نقاط عن فريقي الصدارة مانشستر سيتي وآرسنال بعد أول ثماني جولات من الموسم.

وأضاف: “أعتقد أننا نملك فريقا رائعا على أهبة الاستعداد وفي كامل الجاهزية للتحدي.. أعتقد أنه خلال الأسابيع القليلة المقبلة أو الشهرين المقبلين سيكون لدينا أسلوبنا الخاص في اللعب والذي سيكن أيضا أسلوب المدرب مورينيو”.

وأوضح روني: “هو أسلوب مختلف في اللعب.. وعلى المستوى الفردي يفترض أنك تتعلم ما يريده المدرب.. لكن على مستوى الفريق يستغرق الأمر وقتا أطول قليلا.. وكنا نعرف سلفا أن الأمر سيستغرق بعض الوقت”.

وأكد روني أن زميله الجديد الفرنسي بول بوغبا سيقدم الأداء المنتظر منه بعد أن يتكيف في صفوف الفريق مع استمرار مشاركاته في البطولة.

وعن لاعب يوفنتوس السابق، قال روني: “هذه بطولة مختلفة عما اعتاد عليه.. هو لاعب رائع.. وسيتألق مع فريقنا هذا الموسم ولا شك في ذلك مطلقا”.

وعلى أرضه وبين جمهوره سيلتقي يونايتد مع فناربخشه التركي في الدوري الأوروبي، غدا الخميس، قبل أن يحل ضيفا على تشيلسي اللندني فريق مورينيو السابق في الدوري الإنجليزي، يوم الأحد المقبل.