روني يردُّ على الانتقادات ويشيد بمورينيو – إرم نيوز‬‎

روني يردُّ على الانتقادات ويشيد بمورينيو

روني يردُّ على الانتقادات ويشيد بمورينيو

المصدر: أحمد نبيل – إرم نيوز

اعترف قائد مانشستر يونايتد بأن الفريق مر بثمانية أيام سيئة وذلك بعد أن تعرض للهزيمة أمام سيتي ثم فينورد الهولندي في الدوري الأوروبي وأخيرًا أمام واتفورد في البريميرليغ، ووصف معظم الانتقادات التي يتعرض لها مؤخرا ”بالهراءات“.

وتعرض روني لانتقادات شديدة تتعلق بأدائه خلال المباريات الأخيرة وخاصة مركزه في الملعب وتوظيفه بشكل صحيح ومن المرجح غيابه عن التشكيلة التي ستواجه ليستر سيتي يوم السبت.

وبعد هزيمتين متتاليتين في الدوري سيسعى مانشستر يونايتد للعودة للانتصارات واللحاق بالمنافسين على اللقب عندما يستضيف حامل اللقب.

وبعد الهزيمة أمام مانشستر سيتي المتصدر وواتفورد محليًا وفينورد الهولندي في الدوري الأوروبي أصبح يونايتد يبتعد عن سيتي الذي يقوده المدرب بيب غوارديولا بفارق ست نقاط ويحتل المركز السابع.

ويرى روني (30 عامًا) أنه وبعد أن أسفرت قرعة كأس الرابطة عن وقوع سيتي في طريق يونايتد أنها الفرصة المثالية بالنسبة ليونايتد لكي يثأر من هزيمته في مباراة الديربي، فقد بدت الأمور أكثر إيجابية وذلك بعد الفوز الذي حققه يونايتد بنتيجة نورثهامبتون تاون بنتيجة 3-1 في كأس الرابطة.

وقال روني في حوار حصري مع قناة النادي الرسمية إن يشعر بأن وسائل الإعلام تتعامل بصورة سلبية عندما يحقق الفريق نتائج سلبية مضيفًا: تلك هي طبيعة كرة القدم، في رأيي. نحن لم نحقق الفوز في ثلاث مباريات، وبالطبع الجميع سوف يتحدثون عن ذلك. لقد مرت علينا ثمانية أيام تعرضنا خلالها لثلاث هزائم، ومن المهم الآن أن يكون لنا ردة فعل جيدة مع ذلك الموقف“.

وتابع: ”حققنا الفوز في كأس الرابطة ولدينا ثلاث مباريات على ملعبنا في الفترة المقبلة وذلك قبل عطلة المباريات الدولية ومن المهم أن نسعى للفوز بهذه المباريات الثلاث وأن نستعيد روح المنافسة هذا الموسم“.

وفيما يتعلق بالانتقادات الشديدة لمستواه قال روني: ”نعم، لقد مرت علي مواقف كثيرة مشابهة لذلك طوال مسيرتي– وقد زادت قليلاً في الآونة الأخيرة، ولكن تلك طبيعة كرة القدم. أنا أنصت إلى جميع المدربين وإلى زملائي في الفريق، وكل من يحيط بي، وأنا لا أستمع إلى ما يقوله الكثير من الناس لأن كثيرًا مما يقال عبارة عن هراءات“.

وقال: ”يحب أن أركز، وأن أعمل بجدية، وقد فعلت ذلك طوال مسيرتي. ولكن العمل الجاد لا يقتصر علي وحسب حيث إن جميع لاعبي الفريق يعملون بمنتهى الجدية“.

إشادة بمورينيو

ولدى قائد منتخب إنجلترا قناعة بأن يونايتد سيخوض تحديات كثيرة من أجل الفوز بالألقاب هذا الموسم، حيث إن مدربه جوزيه مورينيو يعمل بمنتهى الجدية خلف الكواليس من أجل إيجاد الوسيلة التي تحقق الانتصارات.

وقال ”أعتقد أنه كان رائعًا (مورينيو) منذ وصوله، وقد تغيرت التدريبات كثيرًا. لقد قمنا بعمل جيد في الواقع ومن المثير أن أشاهد كيف يستعد الفريق للمباريات من خلال الاعتماد على تكتيكات، وكيف يدير المباريات. أنا على يقين من أننا سوف نعود من جديد وسوف ننافس بكل قوة هذا الموسم“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com