آرسنال وليستر يؤججان المنافسة على الدوري الانجليزي في العام الجديد

آرسنال وليستر يؤججان المنافسة على الدوري الانجليزي في العام الجديد

لندن– يسعى فريقا ارسنال وليستر سيتي لتسجيل بداية مثالية لعام 2016، حيث يخوض كل منهما مباراة على أرضه في الوقت الذي يخرج فيه المنافسون الرئيسيون على الصدارة للعب خارج ملعبهم في بداية العام الجديد عبر المرحلة العشرين من الدوري الإنجليزي لكرة القدم.

ويتصدر ارسنال جدول ترتيب الدوري الإنجليزي بفارق الأهداف عن ليستر، قبل مباراته امام ضيفه نيوكاسل في الوقت الذي يلتقي فيه ليستر مفاجأة الموسم مع بورنموث المتعثر.

وأشاد الفرنسي ارسين فينجر المدير الفني لارسنال بزيادة نضج لاعبيه بعدما أنهوا عام 2015 على القمة، سعيا وراء إحراز أول لقب في الدوري الإنجليزي منذ .2004

وقال فينجر ”الفريق نضج من حيث المكانة، أصبح أكثر نضجا، أكثر ثقة، وفزنا بلقب كأس الاتحاد الإنجليزي والدرع الخيرية“.

وأضاف ”نحن في وضع قوي في الدوري الإنجليزي الممتاز، واتمنى أن تكون 2016 أفضل“.

وأشار فينجر ”لقد نضجنا بشكل كاف ولدينا الكفاءة اللازمة للقتال والمنافسة، الشيء الأكثر أهمية أن نشعر في نهاية الموسم أننا بذلنا كل ما بوسعنا لتحقيق النجاح“.

وأوضح ”بعد ذلك إذا كان هناك فريق أفضل منا، سأتقبل ذلك، لكننا نريد أن نكافح لكي نظهر أن لدينا الفرصة“.

وستكون بداية رحلة 2016 بالنسبة لارسنال في مواجهة نيوكاسل الذي يحتل المركز الثالث من القاع والذي سجل خمسة أهداف فقط خارج ملعبه هذا الموسم.

ويلتقي ليستر مع بورنموث على ملعب كينج باور، بعد أن تجاوز الفريق تبعات هزيمته امام ليفربول بالتعادل السلبي مع مانشستر سيتي.

ويرى كلاوديو رانييري المدير الفني لليستر أن المباراة امام بورنموث، قد تكون اختبارا أقوى من مباراة مانشستر سيتي بسبب حالة التناقض التي يعيشها الفريق الخصم.

وقال رانييري ”المواجهة امام بورنموث ستكون أكثر صعوبة، الفريق (بورنموث) في وضع جيد، إنهم يضغطون كثيرا ويمررون الكرة بشكل جيد جدا“.

وأضاف ”اتذكر المباراة التي جمعتهم بأرسنال، وفي أول نصف ساعة لعبوا بشكل رائع، ستكون مواجهة صعبة بكل تأكيد“.

ويخرج مانشستر سيتي الذي يحتل المركز الثالث بفارق ثلاث نقاط عن الصدارة، لمواجهة واتفورد صاحب المركز التاسع، والذي تغلب على ليفربول في الموسم الحالي.

ويفتقد سيتي جهود قائده البلجيكي فينسنت كومباني، الذي سيغيب عن الملاعب لنحو شهر بسب إصابة في الفخذ.

ويخرج توتنهام صاحب المركز الرابع بفارق نقطة واحدة خلف سيتي، يوم الأحد لخوض مواجهة صعبة امام مضيفه ايفرتون، ولكن روبرتو مارتينيز المدير الفني لإيفرتون أعرب عن اعجابه بالتطور الذي حدث لتوتنهام تحت قيادة مدربه ماوريسيو بوكيتينو.

وقال مارتينيز ”أنا معجب بشدة بفريق توتنهام، اعتقد أن بوكيتينو نجح في تكوين فريق قوي للغاية“.

وأضاف ”لم اتفاجأ من الثبات الذي حققه الفريق ومن الصعب للغاية مواجهة توتنهام، لهذا اتوقع أن يقدم توتنهام مسيرة أكثر قوة في النصف الثاني من الموسم“.

ويلتقي كريستال بالاس صاحب المركز الخامس يوم الأحد مع ضيفه تشيلسي حامل اللقب، والذي يسعى بشدة لتحسين نتائجه تحت قيادة مدربه الهولندي المؤقت جوس هيدينك.

ويسعى مانشستر يونايتد لتحقيق أول فوز له في تسع مباريات عندما يواجه سوانزي سيتي على ملعب اولد ترافورد.

وعلى الجانب الأخر يتطلع ليفربول لتحقيق فوزه الثالث على التوالي في مواجهة مضيفه ويستهام يونايتد.

ويخرج استون فيلا صاحب المركز الأخير لمواجهة سندرلاند فيما يلتقي ستوك سيتي مع مضيفه وست بروميتش البيون ونورويتس سيتي يستضيف ساوثهامبتون غدا السبت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com