والكوت وجيرو يقودان آرسنال للفوز على مانشستر سيتي – إرم نيوز‬‎

والكوت وجيرو يقودان آرسنال للفوز على مانشستر سيتي

آرسنال يمتلك بوضوح شخصية البطل ليمزق سيتي بهدفين في الشوط الأول عن طريق ثيو والكوت واوليفييه جيرو.

لندن – كشف أرسنال بقوة عن نواياه في إحراز لقب الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم بفوزه 2-1 بملعبه على مانشستر سيتي أمس الاثنين.

وامتلك أرسنال بوضوح شخصية البطل ليمزق سيتي بهدفين في الشوط الأول عن طريق ثيو والكوت واوليفييه جيرو بينما بدا الفريق الزائر بائسا حتى هز يايا توري الشباك قبل ثماني دقائق من نهاية المباراة.

وأشعل هدف توري صحوة متأخرة من فريق المدرب مانويل بليجريني لكنه لم يستطع ادراك التعادل ما يعني أن سيتي لم يفز خارج أرضه في الدوري منذ سبتمبر أيلول وخسر ثلاث من مبارياته الخمس الأخيرة بعيدا عن ملعبه.

وبقي أرسنال الذي لم يخسر على أرضه في الدوري منذ المباراة الافتتاحية للموسم في المركز الثاني متأخرا بنقطتين وراء المتصدر ليستر سيتي مفاجأة المسابقة لكنه يتفوق بأربع نقاط على سيتي الثالث.

وشهدت الدقائق الأولى محاولات بلا جدوى مع سعي كل فريق لاكتشاف نقاط ضعف الآخر.

وجاء الهدف الذي كانت المباراة في حاجة إليه في الدقيقة 33 لكن فقط بعد أن أهدر سيتي الفرصة الأفضل والوحيدة في الشوط الأول.

وانطلق كيفن دي بروين – الذي مرر له في اليمين سيرجيو أجويرو العائد من اصابة أبعدته أربع مباريات – باتجاه المرمى لكنه اكتفى بالتسديد بعيدا بينما بدا الاستياء على ديفيد سيلفا الذي كان ينتظر الكرة العرضية.

وعوقب دي بروين بعد أقل من دقيقتين عندما مرر مسعود أوزيل إلى والكوت عند حافة منطقة الجزاء من اليسار واستدار مهاجم انجلترا ليضع الكرة في الزاوية البعيدة للمرمى.

وسجل أرسنال هدفه الثاني في الوقت المحتسب بدل الضائع في الشوط الأول بعدما أهدى خطأ دفاعي من ايلياكيم مانجالا الكرة إلى أوزيل مجددا ليمرر إلى جيرو.

وأطلق المهاجم الفرنسي تسديدة منخفضة من أسفل جو هارت حارس انجلترا ليحرز هدفه العاشر هذا الموسم.

وكان بوسع أرسنال انهاء المواجهة عمليا في بداية الشوط الثاني لكن جويل كامبل أهدر فرصة خطيرة ثم سدد مجددا باتجاه هارت بينما تصدى حارس سيتي أيضا لمحاولة من آرون رامسي.

وباهداره هذه الفرص كان أرسنال سيدفع الثمن غاليا مع تقليص سيتي للفارق عندما سدد توري في الزاوية العليا بقدمه اليسرى لينتفض الفريق الزائر قرب النهاية سعيا للحصول على نقطة.

لكن أرسنال صمد وسيدخل فترة عيد الميلاد المزدحمة بالمباريات وثقته في عنان السماء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com