رد فعل غريب من مورينيو على اعتداء كوستا (فيديو)

كوستا يلقي بقميصه على مدربه لكن الأخير لا يبدو غاضبا على الاطلاق من هذا التصرف الذي ظهر أمام الملايين

المصدر: لندن- أحمد نبيل

رغم أن الإسباني دييجو كوستا مهاجم تشيلسي الإنجليزي أبدى غضبه من عدم المشاركة أمام توتنهام يوم الأحد إلا أن مدربه جوزيه مورينيو لم يكن غاضبًا من تصرفه حينما ألقى بقميص الإحماء عليه قبل أن يجلس على مقعده ثانية.

ولم يشرك مورينيو اللاعب البرازيلي الأصل على خلفية خلافهما خلال مباراة مكابي تل أبيب الصهيوني الأسبوع الماضي في دوري أبطال أوروبا عندما انتقد المدرب البرتغالي مهاجمه الدولي لعدم تحركه كثيرًا خلال المباراة وثار في وجه مدربه بين شوطي المباراة.

لكن المدرب الاستثنائي احتوى الأمر وصالح لاعبه بالأحضان والقبلات وانتهى الأمر على ذلك، لكن عند مواجهة توتنهام الليلة لم يدفع مورينيو بكوستا في التشكيلة الأساسية ولعب بالبلجيكي إدين هازارد كمهاجم.

وقبل نهاية المباراة بعشرين دقيقة طب من كوستا الإحماء للنزول لكنه أجرى تغييرين ليس بينهما مهاجم أتلتيكو مدريد السابق وما كان منه إال أن ألقى بقميص الإحماء خلفه ليسقط على مورينيو!

الغريب في الأمر هو ردة فعل مورينيو الذي لم ينتقد اللاعب على هذا التصرف قائلا عقب المباراة: “كوستا لم يكن ليضربي ولو أراد ذلك لما كان بقميصه. طبيعي أن يغضب لعدم مشاركته فاللاعبون الكبار لا يغنون أو يقفزون على مقاعد البدلاء بل يغضبون لعدم المشاركة.”

وتعادل تشيلسي مع توتنهام ليواصل نتائج المتواضعة رغم تقدمه للمركز الرابع عشر مؤقتًا في ترتيب البريميرليج رغم أنه حامل اللقب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع