بيكهام: مازلت أخشى فيرغسون

بيكهام: مازلت أخشى فيرغسون

المصدر: إرم - من أحمد نبيل

يتطلع النجم الإنكليزي السابق ديفيد بيكهام للعب تحت قيادة مدربه السابق السير أليكس فيرغسون الشهر المقبل، لكنه في الوقت ذاته أقر بأنه مازال يشعر بقدر من الرهبة تجاه المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد الذي اعتزل قبل ثلاثة أعوام.

وسيعود بيكهام إلى ”أولد ترافورد“ الشهر المقبل في إطار مباراة خيرية تقام يوم 14 نوفمبر/ تشرين الثاني من أجل جمع الأموال لصالح منظمة اليونيسيف، والتي سيقود خلالها فيرغسون منتخبي بريطانيا العظمى وأيرلندا في مواجهة أساطير العالم أمثال زين الدين زيدان.

وقد مر 12 عاماً منذ أن رحل بيكهام عن يونايتد من أجل الانضمام إلى ريال مدريد، ورغم ذلك فإنه يحمل بداخله قدراً كبيراً من الاحترام والإعجاب لفيرغسون.

وقال بيكهام لموقع النادي الإنكليزي على الإنترنت: ”عندما يقودك السير أليكس فيرغسون كمدير فني للفريق في مباراة مثل هذه فإن تلك تعتبر مناسبة خاصة للغاية، إنه واحد من أكثر المدراء الفنيين المتوجين ببطولات في تاريخ اللعبة، كما أنه هو الشخص الذي منحني فرصة اللعب في الفريق الذي شجعته على مدار سنوات كثيرة“.

وأضاف: ”المدير الفني مازال له تلك الرهبة علينا جميعاً والتي تعودناها منه دائماً، عندما كنا صغاراً لم نكن نجرؤ أن نشرب أمامه، ولكن قبل بضعة أسابيع وجدت نفسي في إحدى الغرف بصحبته ممسكاً بكأس من الشراب“.

بيكهام أعرب عن تلهفه للعب في ملعب أولد ترافورد مرة أخرى، وذلك بعد مرور عامين على إسداله الستار على مسيرته المتألقة.

وقال عن ذلك: ”أنا سعيد للغاية بالعودة إلى أولد ترافورد في أي وقت يكون متاحاً أمامي، لدي الرغبة دائماً في العودة إلى النادي حيث إن اللعب فيه مازال يمنحني شعوراً غريباً، بعد الاعتزال لم أكن أتصور أنني يمكن أن ألعب الكرة مرة أخرى“.

وكان بيكهام أحد اساطير مانشستر يونايتد الذين ارتدوا القميص رقم سبعة بعد جورج بست وبريان روبسون وإيريك كانتونا وقبل كريستيانو رونالدو و الذي لحقه حالياً ممفيس ديباي.

وتابع: ”أعتبر مشاركتي في المباراة التي ستقام من أجل إحدى القضايا مناسبة خاصة للغاية، إنه شيء أشعر بالفخر الشديد تجاهه، يتحتم علي القول أن أقول شكراً لمانشستر يونايتد على التشجيع الكبير الذي حظيت به من جانبه، وذلك لأن المباريات التي تقام هنا تكون لها خصوصية كبيرة ورهبة“.

David Beckham, Sir Alex Ferguson

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com