ليستر سيتي يواجه تشيلسي وينتظر هدية من ليفربول

ليستر سيتي يواجه تشيلسي وينتظر هدية من ليفربول

يستطيع تشيلسي وضع قدمه على منصة التتويج بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم من خلال تحقيق الفوز على مضيفه ليستر سيتي بعد غد الأربعاء، في المباراة المؤجلة بين الفريقين من المرحلة السابعة والعشرين.

كذلك لا تقل أهمية المباراة بالنسبة لليستر سيتي الذي حقق 4 انتصارات متتالية ليغادر مراكز الهبوط بجدول المسابقة، وربما تتضح الصورة بشكل أكبر خلال هذا الأسبوع فيما يتعلق بالهبوط حيث يلتقي هال سيتي أيضا على ملعبه مع ليفربول غدا الثلاثاء في مباراة مؤجلة من المرحلة الثالثة والثلاثين.

ويبدو تشيلسي على بعد خطوة من حسم اللقب كما يعد المرشح الأوفر حظا للفوز في مباراة الأربعاء، لكنه في الوقت نفسه يدرك أن ليستر سيتي يقدم في الوقت الحالي أفضل مستوياته هذا الموسم.

وقال جون تيري لاعب تشيلسي ”إننا تقريبا حسمنا الأمور لكن أمامنا مباراة صعبة أمام ليستر يوم الأربعاء. والأمر بأيدينا“.

ويعاني تشيلسي من مشكلات هجومية تتمثل في غياب لويك ريمي وعدم قدرة ديديه دروجبا على لعب 90 دقيقة كاملة، لكن يحتمل عودة دييجو كوستا إلى الهجوم.

ومن خلال 19 هدفا في 24 مباراة بالدوري، لعب كوستا دورا بارزا في اقتراب تشيلسي من التتويج باللقب ويتوقع أن يكون لائقا لمباراة لأربعاء ، خاصة وأنه لم يجر المجازفة بإشراكه في مباراة أمس الأحد أمام أرسنال.

وقال نيجل بيرسون الدير الفني لليستر سيتي إنه من الممكن أن يوفر أبرز عناصره في مواجهة تشيلسي من أجل التركيز على المباريات التي يمتلك فريقه فرصة حقيقية لتحقيق الفوز فيها.

وقال بيرسون في تصريحات نشرتها صحف بريطانية عقب فوز فريقه على بيرنلي 1-0 أمس الأول السبت ”تركيزي منصب على ليستر سيتي، دائما سنفعل ما يصب في مصلحتنا“.

وأضاف ”(ديفيد) نوجنت مصاب و(جيف) شلوب مصاب و(جيمي) فاردي خضع للحقن في قدمه قبل المباراة. سنقيم الوضع“.

وأوضح ”كل ما يهمنا الآن هو أن مصيرنا أصبح بأيدينا وطالما ظل الوضع كذلك كلما كانت لدينا الفرصة في البقاء. كل ما يهمني هو الحفاظ على تركيز لاعبينا على الفوز بالمباريات“.

وما سيصب لصالح ليستر سيتي في صراعه لتفادي الهبوط هو فوز ليفربول على هال سيتي غدا الثلاثاء.

وفي الفترة الأخيرة، تراجعت فرصة ليفربول، صاحب المركز الخامس، بشكل كبير في التأهل المباشر لدوري أبطال أوروبا لكن مديره الفني برندان رودجرز لا يزال متمسكا بكتابة نهاية جيدة لمشوار الفريق في الموسم ، ربما تبدأ بالفوز على هال سيتي وقد أكد لاعب خط الوسط أدم لالانا أنه لم يفقد الأمل.

وقال لالانا ”سننفض الغبار عن أنفسنا ونمضي قدما من جديد، سنخوض مباراة هال سيتي ونحاول حصد النقاط الثلاث للضغط قدر المستطاع على فرق المقدمة.. مازلت أشعر بأننا لو حصدنا كل النقاط المتاحة من المباريات المتبقية ، لن يمنعنا من إحراز المركز الرابع سوى سوء الحظ. لا يزال الأمل قائما ، ولذلك علينا مواصلة تقديم كل ما لدينا.

ولا يزال دانييل ستوريدج غائبا عن صفوف ليفربول بسبب الإصابة ولكن لالانا يمكنه العودة لتشكيلة الفريق بعد تعافيه من الإصابة التي تعرض لها خلال مواجهة ويست برومويتش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com