رياضة

غوارديولا مازحا: اتصلت بريال مدريد لمعرفة كيفية الانتفاضة أمام أستون فيلا
تاريخ النشر: 22 مايو 2022 22:24 GMT
تاريخ التحديث: 23 مايو 2022 6:17 GMT

غوارديولا مازحا: اتصلت بريال مدريد لمعرفة كيفية الانتفاضة أمام أستون فيلا

غوارديولا يشرح كيف نجح مانشستر سيتي في تسجيل ثلاثة أهداف في خمس دقائق في أستون فيلا ليتوج باللقب

+A -A
المصدر: أحمد نبيل- إرم نيوز

مزح بيب غوارديولا المدير الفني لمانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي حول تسجيل فريقه ثلاثة أهداف في خمس دقائق وذلك عبر قوله إنه أجرى اتصالا هاتفيا بريال مدريد للحصول على المشورة بشأن كيفية تسجيل أهداف سريعة منحته الفوز على أستون فيلا.

وتوج مانشستر سيتي بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز للمرة السادسة في تاريخه بينها أربع مرات في آخر خمسة مواسم، وذلك بعد أن قلب تأخره بهدفين إلى فوز 3-2 على ضيفه أستون فيلا يوم الأحد، رغم فوز ليفربول ملاحقه المباشر 3-1 على ولفرهامبتون واندرارز في التوقيت ذاته.

ووجد سيتي نفسه متأخرا بهدفين من ماتي كاش وفيليب كوتينيو بعد مرور 69 دقيقة من البداية، لكن فريق غوارديولا انتفض بشكل لا يصدق بعد مشاركة البديل إيلكاي غوندوغان الذي قلص الفارق بضربة رأس في الدقيقة 76، ثم أدرك رودري التعادل بتسديدة قوية من حافة منطقة الجزاء بعد دقيقتين، قبل أن يسجل غوندوغان الهدف الثالث من مدى قريب في الدقيقة 81.

وأصبح رصيد سيتي 93 نقطة بفارق نقطة واحدة عن غريمه ليفربول الذي انتهت آماله في حصد رباعية من الألقاب هذا الموسم.

وأحرز ليفربول لقبي كأس الرابطة وكأس الاتحاد الإنجليزي، وسيخوض نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد يوم السبت المقبل.

وكان غوارديولا في حيرة من أمره ليشرح كيف قلب سيتي مجريات اللعب، وشبهه بخروجهم المؤلم من دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد عندما استقبلوا هدفين في الدقائق الأخيرة من الوقت الأصلي في الإياب.

وعاد ريال مدريد من الهاوية ليفوز 3-1 على مانشستر سيتي بعد وقت إضافي ويتأهل إلى نهائي دوري أبطال أوروبا بعد انتصاره 6-5 في النتيجة الإجمالية مطلع الشهر الحالي.

نصيحة ريال مدريد

قال المدير الفني الإسباني عقب التتويج ”اتصلت بريال مدريد وقدموا لي نصيحة جيدة! لا يوجد تفسير في ريال مدريد، لا يوجد تفسير اليوم. إنه زخم. أحيانًا يكون من الجيد أن تعيش هذه الأنواع من المواقف. كان لدي شعور بأن هذا سيساعدنا على أن نكون أقوى الموسم المقبل“.

”ربما نحتاج إلى مزيد من الوقت ولكن في كل ثانية تمر بعد الفوز بالدوري الممتاز، ندرك أن أربع بطولات في خمس سنوات في هذا البلد ربما تكون أفضل إنجاز حققناه في مسيرتنا المهنية. إنه أمر لا يصدق“.

وفاز غوارديولا بعشرة ألقاب في الدوريات الخمس الكبرى في أوروبا (الدوري الإنجليزي والفرنسي والألماني والإيطالي والإسباني)، وذلك أكثر من أي مدير فني آخر.

وحصد غوارديولا لقب الدوري الإسباني ثلاث مرات خلال أربعة مواسم قضاها في ”كامب نو“، بالإضافة إلى ذلك فاز مع العملاق الكتالوني بلقب كأس السوبر ثلاث مرات بالإضافة إلى كأس الملك وكأس السوبر الأوروبي وكأس العالم للأندية مرتين لكل بطولة.

وبعد ذلك توج مع بايرن ميونخ بلقب البوندسليغا ثلاث مرات لكن دون الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا وهو ما ينقصه مع مانشستر سيتي حتى الآن.

ونال سيتي لقبه التاسع منذ تولي غوارديولا تدريبه في 2016 ليصبح ثاني أنجح مدرب في عصر الدوري الممتاز متقدما على جوزيه مورينيو وأرسين فينغر بعد أن فاز كل منهما بثلاثة ألقاب بينما حصد السير أليكس فيرغسون المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد 13 لقبا خلال الفترة التي قضاها مع ”الشياطين الحمر“.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك