فان غال يدافع عن فالنسيا ويهاجم دي ماريا

فان غال يدافع عن فالنسيا ويهاجم دي ماريا

المصدر: إرم - من أحمد نبيل

صرح الهولندي لويس فان غال المدير الفني لمانشستر يونايتد الإنكليزي أن فريقه خسر أمام المدفعجية بسبب الأداء السيء الذي قدمه، مشيراً إلى أن آرسنال لم يكن أفضل لكن فريقه كان هو السيء.

وكان مانشستر يونايتد قد تعرض للهزيمة بنتيجة 2-1 أمام آرسنال على ملعب ”أولد ترافورد“، وقد شهدت المباراة إحراز داني ويلبك لهدف الفوز وذلك بعد أن أدرك واين روني التعادل ليونايتد بعد أن كان متأخراً بالهدف الافتتاحي الذي أحرزه مونريال.

وقد ازدادت المباراة صعوبة بالنسبة ليونايتد بعد تعرض أنخيل دي ماريا للطرد عقب حصوله على البطاقة الصفراء الثانية.

وأضاف فان غال: ”نحن لم نخسر لأنهم كانوا أفضل منا، ولكننا خسرنا لأننا قدمنا أداءً سيئاً، وذلك أمر محبط للغاية، اللاعبون يشعرون بخيبة أمل كبيرة، حيث إنهم يعلمون أن الوضع كان يمكن أن يكون مختلفاً، إنه أمر محزن وذلك لأننا كنا قد نجحنا في تعويض تأخرنا على الفور“.

وكان ويلبك قد استثمر التمريرة الخاطئة التي لعبها أنطونيو فالنسيا إلى الخلف وأحرز منها هدف الفوز الحاسم، ولكن فان غال رفض أن يكون قاسياً في انتقاده للاعب الإكوادوري، والذي تألق في المباراة، قائلاً لتلفزيون مانشستر يونايتد: ”لقد فقدنا الكرة في أحد الأماكن التي لا يمكن أن تفرط فيها بالكرة وذلك أمر محبط للغاية، أعتقد أن أفضل لاعب في فريقي خلال المباراة هو من ارتكب الخطأ والذي كان قاتلاً، هذه الأمور كثيراً ما تحدث“.

وقد شهدت المباراة كذلك تعرض دي ماريا للطرد بعد حصوله على البطاقة الصفراء الثانية، وقد نال الأولى نتيجة لادعائه السقوط أما البطاقة الثانية فقد حصل عليها نتيجة لقيامه وفقاً لما ظهر للجميع بجذب الحكم مايكل أوليفر اعتراضاً منه على القرار الأول.

وعن طرد دي ماريا قال المدرب المخضرم: ”كل لاعب يعرف أن مسألة لمس الحكم غير مسموح بها، لقد لمس الحكم ونتيجة لذلك فإنه يحق للحكم أن يشهر له البطاقة الصفراء الثانية، لقد ذكرت قبيل المباراة أنه ينبغي عدم الحصول على بطاقة حمراء ويجب السيطرة على المشاعر، ثم حدث ما حدث، لقد قلت لأنخيل أن الحكم هو السيد على أرض الملعب، هو من يقرر وعليك أن تتأقلم مع قرارات الحكم، وليس العكس“.

وبالخسارة ودع مانشستر يونايتد ثاني بطولات الموسم بالنسبة له، ويتبقى له فقط الدوري الممتاز الذي فقد أمل المنافسة على لقبه، وطموحه الوحيد احتلال أحد المراكز المؤهلة إلى دوري أبطال أوروبا، وسوف يخوض يونايتد مباراة صعبة الأحد المقبل أمام توتنهام في ”أولد ترافورد“ يوم الأحد القادم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com