معاناة آرسنال تزداد بعد هزيمة أخرى أمام ستوك

معاناة آرسنال تزداد بعد هزيمة أخرى أمام ستوك

استمرت معاناة آرسنال على ملعب ستوك سيتي بعدما اهتزت شباكه 3 مرات في الشوط الأول، قبل أن ينتفض في النصف الثاني من اللقاء ليخسر 3-2 في الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم السبت.

وهذه الهزيمة الرابعة لآرسنال على ملعب ستوك في 7 مواسم وهي فترة لم تشهد فوز الفريق اللندني هناك سوى مرة واحدة.

واهتزت شباك آرسنال قبل مرور دقيقة واحدة من البداية عن طريق بيتر كراوتش، ثم عزز ستوك تقدمه عبر بويان وجون والترز قبل نهاية الشوط الأول.

وقلص الإسباني سانتي كازورلا الفارق لآرسنال من ركلة جزاء في الشوط الثاني، ثم منح آرون رامسي الفريق الزائر بعض الأمل عندما أضاف هدفا آخر.

لكن آرسنال الذي يقوده المدرب الفرنسي آرسين فينغر لم يتمكن من إدراك التعادل بعد طرد كالوم تشيمبرز.

وقال فينغر لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “الكثير من الندم لأننا منحنا المنافس الكثير. كانت طاقتنا عالية ورد فعلنا اتسم بالقوة وروح الفريق رائعة بشكل عام.”

وأضاف “لكن بدايتنا الدفاعية كانت خاطئة ودفعنا ثمنا غاليا بسبب هذا. نمنح المنافسين أهدافا سهلة للغاية ولم يكن لدينا الحسم الكافي في الالتحامات.”

وتابع “عندما يتأخر الفريق 3-0 فإن المهمة تصبح في غاية الصعوبة. حاولنا تعديل النتيجة لكن لم يحالفنا الحظ في النهاية.”

واختتم قوله “إنها مباراة العام بالنسبة لستوك. لذلك يجب على المرء أن يلعب بالتزام أكبر بعض الشيء ومنذ البداية. فعلنا هذا لكن في وقت متأخر للغاية من المباراة.”