واين روني يتجاهل الانتقادات قبل مباراته الدولية الأخيرة مع إنجلترا

واين روني يتجاهل الانتقادات قبل مباراته الدولية الأخيرة مع إنجلترا
Soccer Football - England Media Day - St. George's Park, Burton upon Trent, Britain - November 13, 2018 England's Wayne Rooney during a press conference Action Images via Reuters/Carl Recine

المصدر: رويترز

يأمل واين روني، قائد منتخب إنجلترا السابق، أن تحتفي بلاده بلاعبيها في المستقبل القريب متجاهلًا انتقادات وجهت له اليوم الثلاثاء، بسبب عودته من الاعتزال دوليًا ليخوض مباراة وداع في مواجهة الولايات المتحدة.

وسيخوض المهاجم البالغ من العمر 33 عامًا مباراته الدولية الـ120 والأخيرة مع منتخب إنجلترا في إستاد ويمبلي بعد غد الخميس، بعد عامين من آخر ظهور له، لكن عودته من الاعتزال الدولي كانت محل انتقادات.

وقال بيتر شيلتون، صاحب الرقم القياسي في عدد المباريات الدولية مع منتخب إنجلترا، إن المشاركات الدولية لا يجب أن ”تمنح مثل الهدايا“ في حين قال كريس سوتون لاعب بلاكبيرن روفرز ومهاجم سيلتيك السابق، إن ظهور روني ”قلل من قيمة المشاركة الدولية“.

لكن روني قال في مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء، إن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم رأى أنه من الصواب تكريم مسيرته مع منتخب إنجلترا بهذه الطريقة، بعد أن تحدث مع اللاعبين الحاليين.

وأوضح: ”لم نفعل أي شيء من هذا القبيل من قبل، لكنني أتمنى أن نكون هنا بعد عشر سنوات أو 15 عامًا من أجل لاعب مثل هاري كين الذي يمكنه أن يمضي قدمًا ويصبح هداف كل العصور.

”من الرائع أن أعود إلى هنا، وأن ألتقي مع اللاعبين مجددًا. كان أمرًا طيبًا أن أراهم، وكان الاستقبال الذي أعدوه لي رائعًا، بشكل عام من الرائع العودة مرة أخرى“.

ومن المتوقع أن يشارك روني، هداف إنجلترا عبر العصور، بديلًا في مباراة خيرية ضد الولايات المتحدة، لجمع أموال لصالح مؤسسة واين روني الهادفة لتحسين حياة أطفال يعانون من إعاقة.

وأثرت عودة روني على نسبة مبيعات التذاكر التي بيع منها ما يزيد على 20 ألف تذكرة، منذ تأكد عودة القائد السابق في وقت سابق هذا الشهر.

وأضاف روني: ”الأمر مختلف. لا أطلب من الناس أن يتفقوا مع ما أطرحه، لكن من المهم جمع الأموال لصالح مؤسسة واين روني“.

وقال غاريث ساوثغيت، مدرب إنجلترا، الأسبوع الماضي، إنه لم يقرر بعد، متى سيدفع بروني في الشوط الثاني، لكنه أضاف أنه سيكون قبل أن يبدأ المشجعون في ”مغادرة الملعب“.

وردًا على سؤال عمّا إذا كان سيشارك أساسيًا، قال روني: ”لا أريد أن أسبب ضغطًا على المدرب. هناك أيضا تساؤلات إن كنت سأرتدي الرقم 10 أو سأرتدي شارة القيادة؟ ليس لي أي مطالب“.

وبعد عودته لإيفرتون لمدة موسم واحد، انتقل إلى الولايات المتحدة للانضمام إلى دي.سي يونايتد، وساعده على بلوغ الأدوار الإقصائية في موسمه الأول بالدوري الأمريكي.

ورغم أدائه المميز أمام المرمى استبعد روني إمكانية أن يعود إلى الدوري الإنجليزي الممتاز، بعد انتهاء الموسم في الدوري الأمريكي للمحترفين.

وقال: ”لن أفعل هذا، أعتقد أنني اتخذت قرارًا واضحًا بالذهاب إلى الولايات المتحدة وأنوي الالتزام بهذا.

”من المهم بالنسبة لي أن أفي بالتزاماتي كاملة إزاء الدوري الأمريكي، تابعت حديثًا عن احتمال عودتي إلى هنا على سبيل الإعارة، وهذا احتمال لست مستعدًا للقيام به“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com