ما سبب تراجع أهداف لوكاكو مع مانشستر يونايتد؟

ما سبب تراجع أهداف لوكاكو مع مانشستر يونايتد؟
Soccer Football - Premier League - West Bromwich Albion vs Manchester United - The Hawthorns, West Bromwich, Britain - December 17, 2017 Manchester United's Romelu Lukaku in action with West Bromwich Albion's Ben Foster REUTERS/Darren Staples EDITORIAL USE ONLY. No use with unauthorized audio, video, data, fixture lists, club/league logos or "live" services. Online in-match use limited to 75 images, no video emulation. No use in betting, games or single club/league/player publications. Please contact your account representative for further details.

المصدر: رويترز

لاحت لمانشستر يونايتد فرص أقل من ”ساوثهامبتون“ في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم هذا الموسم، لكن بعد الأداء الرائع لروميلو لوكاكو في صناعة الفرص أمام ”ليستر سيتي“ قد يحصل المدرب ”جوزيه مورينيو“ على سلاح لمواصلة المنافسة على اللقب.

واستهل ”مانشستر يونايتد“ الموسم بشكل قوي، وفاز بـ 4 من أول 5 مباريات في الدوري، وسجل 16 هدفًا في تلك الفترة بمساعدة هجوم ناري يقوده الوافد الجديد لوكاكو.

لكن بعد أن سجل 10 أهداف في أول 9 مباريات لعبها في كل المسابقات أصاب العطل ماكينة أهداف اللاعب البلجيكي وبات فريقه متأخرًا الآن بفارق 13 نقطة عن مانشستر سيتي المتصدر.

ويستقبل مانشستر يونايتد منافسه بيرنلي في أولد ترافورد في الدوري يوم الثلاثاء وينتظره جدول مزدحم في فترة عيد الميلاد وهو ما يشكل فرصة سانحة للمهاجم ”لوكاكو“ للعب دور جديد عندما يغيب عن هزّ الشباك.

ويوم السبت قام اللاعب البلجيكي بدور غير مألوف، وكان أكثر لاعب صنع فرصًا لزملائه في ملعب كينغ باور.

وقال ”غاري نيفيل“ مهاجم مانشستر يونايتد السابق: ”اختلف دور لوكاكو“.

وتابع:“الفرص التي صنعها كادت أن تحسم المباراة، وسيُسعد هذا الدور مورينيو كثيرًا“.

وصنع ”لوكاكو“ فرصتين خطيرتين لأنطوني مارسيال، وجيسي لينغارد بتمريرتين ضربتا الدفاع لكنهما أخفقا في الاستفادة منهما وهو ما كلف يونايتد التعادل 2/2 أمام ليستر سيتي الذي خرج بنقطة من المباراة بهدف في الأنفاس الأخيرة.

وإذا تكرر نفس السيناريو أمام ”بيرنلي“ فإن مانشستر يونايتد يغامر بخطر فقدان المركز الثاني، لأن تشيلسي يأتي خلفه بفارق 3 نقاط.

وصنع بول بوغبا 5 فرص رغم أنه خاض 9 مباريات فقط في الدوري الممتاز، لكن قدراته العالية بالكرة تجعله من اللاعبين الذين يخضعون لرقابة لصيقة.

في المقابل لا يشتهر ”لوكاكو“ بصناعة الأهداف وصنع 3 فرص خطيرة فقط طيلة الموسم قبل مباراة السبت الماضي، لكنه أثبت قدرته على تنويع طريقة لعبه ما يمنح مورينيو المزيد من الخيارات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com