ماذا يخشى نادي الهلال في مواجهة العين بدوري أبطال آسيا؟

ماذا يخشى نادي الهلال في مواجهة العين بدوري أبطال آسيا؟

المصدر: كريم محمد– إرم نيوز

لا صوت يعلو فوق صوت الموقعة الكروية المثيرة والمرتقبة التي تجمع بين فريقي الهلال السعودي ونظيره العين الإماراتي ،مساء الاثنين، على ملعب ”هزاع بن زايد“ في جولة الذهاب بدور الثمانية ببطولة دوري أبطال آسيا.

ويبدو العين في مواجهة قوية وصعبة أمام الهلال ،الذي يخشى أيضًا عدة أمور فنية مهمة خلال موقعة ربع نهائي دوري الأبطال.

وترصد ”إرم نيوز“ أبرز ما يخشاه الهلال السعودي في مواجهة العين الإماراتي..

قدرات عموري

يخشى نادي الهلال السعودي بشكل خاص قدرات اللاعب عمر عبد الرحمن ”عموري“ ،صانع ألعاب ومايسترو فريق العين الإماراتي الذي يعد أحد أفضل اللاعبين في قارة آسيا.

وحصل عموري على لقب أفضل لاعب في دوري أبطال آسيا الموسم الماضي ،ويستطيع اللاعب الموهوب أن يمنح الفريق دفعة قوية للأمام بتمريراته السحرية ومهاراته العالية.

ويبقى عموري ،هو العنصر الأخطر في تشكيلة العين الإماراتي خاصة أنه يستطيع التمرير بذكاء ،ومنح السيطرة للاعبي الفريق.

وقال هاني رمزي المدير الفني السابق لمنتخب مصر للمحليين في تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“ إن عموري لاعب موهوب ،ويستطيع بكل الطرق ،وبشتى المحاولات أن يساعد العين للفوز بدوري أبطال آسيا.

وأضاف: ”تابعت عموري في أولمبياد لندن قبل 5 أعوام ،وتوقعت رحيله إلى أوروبا ،ولا أعلم سبب عدم احترافه حتى الآن“.

وأشار رمزي إلى أن عموري لاعب متميز ،وسيكون كلمة السر في مواجهة العين الإماراتي والهلال السعودي.

طموح العين

يملك العين طموحًا كبيرًا في المواجهة المرتقبة ضد الهلال السعودي للعبور إلى دور الأربعة بالبطولة الآسيوية.

ووصل العين إلى الدور النهائي لبطولة دوري أبطال آسيا ،بينما يبقى طموح الفريق الإماراتي الفوز باللقب ،وهو الأمر الذي يخشاه الهلال ،الذي يأمل هو الآخر، تحقيق الفوز والتأهل لدور الأربعة بعد غياب.

الدفاع الهزيل

يخشى الهلال أيضًا الدفاع الهزيل والأداء غير المفهوم للخط الخلفي لبطل السعودية في المواجهتين السابقتين بالدوري أمام الفيحاء والتعاون واهتزاز الشباك بثلاثة أهداف في لقائين.

ويعاني الهلال من مشاكل دفاعية قبل لقاء العين ،وهو ما يجعل الفريق السعودي في حالة قلق من هذه المواجهة في هذا التوقيت في ظل عدم وصول الانسجام للمرحلة الكاملة بين الجدد والقدامى مع وجود أخطاء دفاعية.

ويرى عادل عبدالرحمن مدرب الوحدة السعودي الأسبق في تصريحاته لـ“إرم نيوز“ أن الهلال فريق قوي للغاية ،ولكنه يعاني أخطاء دفاعية ظهرت في أول لقائين.

وأضاف: ”المباريات الكبرى تبقى صعبة للغاية فالهلال لابد أن يصحح أخطاءه في الفترة القادمة ،وتحديدًا أمام العين وهجومه القوي بقيادة عموري“.

وتابع: ”لست قلقًا على هجوم الهلال في وجود السوري عمر خربين وكتيبة النجوم ،ويبقى غياب نواف العابد أمرًا مؤثرًا ولكن الأزمة الحقيقية هي خط الدفاع“.

خبرة زوران

يخشى الهلال أيضًا خبرة المدرب الكرواتي زوران ماميتش المدير الفني لفريق العين في الفترة الماضية.

يملك زوران دراية كاملة بالكرة السعودية بعدما درب فريق النصر في الموسم الماضي ،ويعلم جيدًا نقاط القوة والضعف في فريق الهلال وطريقة لعبه وأخطاءه التي يستطيع استغلالها.

ميليسي والعابد

خسر الهلال جهود أبرز عناصر خط وسط الفريق، نواف العابد بسبب شعوره بخفقان في القلب، احتاج بسببه لفحوصات طبية مكثفة، كما سيغيب نيوكولاس ميليسي الذي يعاني من إصابة عضلية ستبعده 3 أسابيع عن الملاعب، ما يعني خسارة كبيرة لخط وسط الهلال، وهو ما سيؤثر دون شك على قدرات الزعيم في تلك المنطقة المهمة من الملعب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com