العين الإماراتي يسقط في فخ التعادل أمام ذوب آهن بذهاب دور الـ16 لدوري أبطال آسيا

العين الإماراتي يسقط في فخ التعادل أمام ذوب آهن بذهاب دور الـ16 لدوري أبطال آسيا

المصدر: أبوظبي ـ إرم نيوز

سقط فريق العين الإماراتي في فخ التعادل الإيجابي 1 / 1 مع ضيفه ذوب آهن أصفهان الإيراني في ذهاب دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال آسيا لكرة القدم اليوم الأربعاء.

وأخفق الفريق الإماراتي في الحفاظ على تقدمه بهدف مبكر سجله داينفريس دوغلاس في الدقيقة العاشرة، بعدما تلقت شباكه هدف التعادل في الدقيقة 76 عبر محمد رضا عباسي.

وباتت مهمة العين صعبة للغاية في التأهل لدور الثمانية، حيث يتعين عليه الفوز بأي نتيجة أو التعادل الإيجابي بنتيجة تفوق 1 / 1 في مباراة الإياب التي ستقام بإيران يوم الأربعاء القادم، فيما يكفي ذوب آهن التعادل السلبي لحجز بطاقة الصعود.

من جانبه، استفاد أوراوا ريد دياموندز الياباني من عاملي الأرض والجمهور وتغلب على ضيفه إف.سي سول الكوري الجنوبي 1 / صفر في وقت سابق اليوم على ملعب ”سايتاما“.

ويدين أوراوا بفضل كبير في الفوز للاعبه تومويا يوغاغين الذي سجل هدف المباراة الوحيد بعد 13 دقيقة من بدايتها.

ويستضيف فريق سول مباراة الإياب على ملعب ”سول كأس العالم“ يوم الأربعاء المقبل.

وفرض التعادل 1 / 1 نفسه على لقاء شاندونج ليونينج الصيني مع ضيفه سيدني إف سي الاسترالي.

وأضاع شاندونغ فرصة التقدم المبكر بعدما أهدر والتر مونتيلا ركلة جزاء في الدقيقة الثامنة، قبل أن يبادر ديفيد كارني بالتسجيل لمصلحة سيدني في الدقيقة .15

وفي الشوط الثاني، أدرك دييجو تارديلي التعادل لأصحاب الأرض في الدقيقة 56، ليحافظ على آمال الفريق الصيني في التأهل لدور الثمانية قبل لقاء الإياب الذي سيقام بالعاصمة الاسترالية سيدني يوم الأربعاء القادم.

لم تمر المباراة بمرحلة جس النبض، حيث بدأت بهجوم مكثف من جانب العين مستغلا مؤازرة عاملي الأرض والجمهور له.

ورغم هجوم العين الضاري، إلا أن التسديدة الأولى في اللقاء جاءت عن طريق قاسم حدادي لاعب ذوب آهن، الذي سدد من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة الثامنة ولكن أمسكها خالد عيسى حارس مرمى الفريق الإماراتي على مرتين.

وسنحت أول فرصة محققة لأصحاب الأرض في الدقيقة التاسعة بعدما مرر دانييلو اسبيريليا كرة عرضية من الناحية اليمنى إلى محمد عبدالرحمن الذي سدد من داخل منطقة الجزاء ولكن الأرض انشقت عن علي حمام مدافع ذوب آهن الذي أبعد الكرة قبل أن تتجاوز خط المرمى، لتتهيأ إلى لي ميونغ غو الذي سدد مباشرة ولكن أبعدها حمام أيضا إلى ركلة ركنية.

وترجم العين سيطرته على مجريات اللقاء بعدما سجل داينفريس دوجلاس الهدف الأول في الدقيقة العاشرة، بعدما أرسل فيليبي باستوس تمريرة عرضية من الناحية اليسرى مرت من الجميع بغرابة شديدة لتصل الكرة إلى أحمد اسماعيل الذي مررها عرضية من الناحية اليمنى إلى دوغلاس، وهو على بعد خطوات من المرمى، ليسددها مباشرة داخل الشباك.

ارتفعت معنويات لاعب العين عقب الهدف، وتابع لي ميونغ غو تمريرة عرضية من الناحية اليمنى أبعدها الدفاع الإيراني بطريقة خاطئة ليسدد من خارج المنطقة في الدقيقة 14 ولكن الكرة اصطدمت في الدفاع الذي أبعد الكرة عن المنطقة الخطرة.

حاول ذوب آهن العودة إلى المباراة مرة أخرى ومبادلة العين الهجمات، وسدد مرتضى تبريزي ضربة رأس من متابعة لتمريرة عرضية من الناحية اليسرى ولكن الكرة مرت بجوار القائم الأيسر في الدقيقة .18

ورد العين بهجمة سريعة في الدقيقة 19 انتهت بتسديدة من خارج المنطقة عن طريق محمد عبدالرحمن ولكن الكرة ذهبت في أحضان محمد رشيد مظهري حارس مرمى ذوب آهن.

هدأ إيقاع المباراة نسبيا وانحصر اللعب في منتصف الملعب في ظل استحواذ متبادل على الكرة من لاعبي الفريقين ولكن دون خطورة حقيقية على المرميين.

وأطلق باستوس قذيفة مدوية من مسافة بعيدة المدى في الدقيقة 37 ولكن مظهري أمسك الكرة على مرتين.

وقاد أسبيريليا هجمة من الناحية اليمنى في الدقيقة 39 حيث انطلق بالكرة مراوغا الدفاع، قبل أن يمرر كرة عرضية إلى محمد عبدالرحمن، الخالي من الرقابة، الذي سدد من داخل المنطقة ولكن مظهري أبعدها بقبضة يده قبل أن ترتطم الكرة في العارضة ويمسكها الحارس الإيراني في النهاية.

ولم تشهد الدقائق المتبقية من الشوط الأول أي جديد لينتهي بتقدم العين بهدف نظيف.

بدأ الشوط الثاني بهجوم للعين، وسدد باستوس من خارج المنطقة ولكن الكرة ذهبت إلى منتصف المرمى ليمسكها مظهري بثبات في الدقيقة 47، قبل أن يتلقى محمد عبدالرحمن تمريرة عرضية من الناحية اليسرى في الدقيقة 50 ليسدد ضربة رأس غير متقنة ابتعدت عن القائم الأيسر.

في المقابل، شهدت الدقيقة 58 فرصة مؤكدة لذوب آهن حيث مرر احسان بهلوان تمريرة عرضية زاحفة إلى تبريزي الذي سدد مباشرة، وهو على بعد خطوات من المرمى، ولكن الكرة اصطدمت بالدفاع لتمر بجوار القائم الأيمن، وتخرج إلى ركلة ركنية لم تسفر عن شيء.

بمرور الوقت، كثف ذوب آهن من هجماته مستغلا تراجع مستوى لاعبي العين المفاجيء، وسدد كافح رضائي من داخل المنطقة في الدقيقة 63 ولكن ابتعدت عن المرمى بقليل.

ولم تمر سوى ثلاث دقائق حتى سدد عمر عبدالرحمن من خارج المنطقة ولكن الكرة علت العارضة بقليل.

عادت المباراة إلى الهدوء مجددا، حيث انحصر اللعب في منتصف الملعب، قبل أن يفاجيء محمد رضا عباسي الجميع بتسجيله هدف التعادل لذوب آهن في الدقيقة .76

وتابع عباسي تمريرة عرضية متقنة من الناحية اليمنى عن طريق قاسم حدادي، ليسدد ضربة رأس ضعيفة ولكن عجز خالد عيسى عن الإمساك بالكرة بغرابة شديدة لتتهادى نحو الشباك.

حاول العين خطف هدف التقدم في الدقائق الأخيرة، وأتيحت فرصة محققة لأصحاب الأرض في الدقيقة 88 بعدما سدد دوجلاس ضربة رأس من متابعة لركلة ركنية من الناحية اليسرى ولكن الكرة ابتعدت عن المرمى.

ولم تشهد الدقائق الست التي احتسبت كوقت بدلا من الضائع سوى محاولات على استحياء من جانب العين ولكن دون خطورة لينتهي اللقاء بالتعادل 1 / .1

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com